اخر الاخبار

إعلان نتائج الفائزين في أشواط المفاريد في ثالث أيام مهرجان قطر للإبل “جزيلات العطا”

الدوحة – قنا :

تواصلت لليوم الثالث على التوالي فعاليات مهرجان قطر للإبل “جزيلات العطا” في نسخته الثانية، والتي تقام منافساته على ميدان لبصير بمنطقة الشيحانية حتى السادس والعشرين من فبراير المقبل، وسط مشاركة كبيرة من مختلف دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية.

وشهد ثالث أيام المهرجان منافسات قوية ضمن فئة المغاتير، حيث أقيمت ثلاثة أشواط مخصصة لسن المفاريد (الشقح – حمر)، وهي: مفاريد محلي مفتوح، مفاريد دولي مفتوح، مفاريد قعدان مفتوح.

ففي شوط مفاريد محلي مفتوح، تمكن عايض سالم العذبة مالك المطية “رعادة” من إحراز الرمز بعد احتلال المركز الأول وجائزته 150 ألف ريال، فيما جاء حمد محمد الخيارين مالك المطية “الحاكمة” في المركز الثاني وجائزته 100 ألف ريال، بينما حل محمد حمد المري مالك المطية “ندى” في المركز الثالث وجائزته 80 ألف ريال.

وفي شوط مفاريد دولي مفتوح، حصد حامد بشير العنزي مالك المطية “خطر” الرمز بعد احتلال المركز الأول وجائزته 200 ألف ريال، فيما جاء مالك ناصر ماجد الهاجري المطية “مثايل” في المركز الثاني وجائزته 150 ألف ريال، بينما نال عبدالله جابر المري مالك المطية “مذعورة” المركز الثالث وجائزته 100 ألف ريال.

أما في شوط مفاريد قعدان مفتوح، فقد أحرز عبدالله طالب المري مالك المطية “لهام” الرمز بعدما احتل المركز الأول وجائزته 100 ألف ريال، فيما حل براك صالح الدوسري مالك المطية “رهوق” في المركز الثاني وجائزته 80 ألف ريال، بينما حصد أحمد متعب المطيري مالك المطية “غيور” المركز الثالث وجائزته 60 ألف ريال.

يشار إلى أن المالك له الحق في تسجيل أكثر من مطية باسمه في نفس الشوط، الأمر الذي يتيح في بعض الأحيان للملاك المشاركة بأكثر من خمس مطايا في الشوط الواحد، وتستمر منافسات المغاتير، التي خصص لها 300 جائزة مالية قيمة خلال 31 شوطا، على مدار 11 يوما، على أن تنطلق في الثامن من فبراير المقبل أشواط الأصايل المقدرة بـ 34 شوطا، وعلى مدار سبعة أيام، والتي خصص لها 340 جائزة مالية قيمة، تعقبها أشواط المجاهيم المقدرة بـ 34 شرطا على مدار ثمانية أيام، والتي خصص لها 340 جائزة مالية قيمة.

وسيشهد المهرجان على مدار أيامه الثلاثين إقامة 99 شوطا في فئاته الثلاث، بواقع 31 شوطا في فئة المغاتير، و34 شوطا في فئة الأصايل، و34 شوطا في فئة المجاهيم، وقد خصصت لها جوائز مالية ضخمة.

ويعد مهرجان قطر للإبل أول مهرجان يضم 3 فئات وهي: الأصايل، والمجاهيم، والمغاتير، وهو متخصص في الإبل ومزاينها وعلامات جمالها، ويسعى إلى صون رياضة الآباء والأجداد وغرسها في نفوس الأجيال، فضلا عن الحفاظ على السلالات العربية الأصيلة والنادرة، ويشهد المهرجان مشاركة غير مسبوقة من قبل ملاك الإبل وعشاقها المحليين والخليجيين، حيث يحظى بمشاركة كبيرة وواسعة من السعودية، والإمارات، والكويت، وسلطنة عمان.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X