المحليات
لتمكين أكثر من 40 ألف شاب وشابة اقتصاديًا في اليمن

الاتحاد الأوروبي يجدد الشراكة مع «صلتك»

10 ملايين يورو لتوسيع مشروع دعم ريادة الشباب والشمول المالي

الدوحة – الراية :

وقعت مؤسسةُ «صلتك» والاتحاد الأوروبي اتفاقيةً جديدةً بقيمة 10 ملايين يورو لتوسيع مشروع «دعم ريادة الشباب والشمول المالي» الذي يهدف إلى تعزيز التمكين الاقتصادي للشباب في اليمن. ويهدف المشروع الجديد الذي يمتد على مدار أربع سنوات إلى توفير فرص عمل ومصادر دخل وإدماج مالي لأكثر من 40 ألف شاب وشابة في مُختلف المُحافظات في جميع أنحاء اليمن، وذلك من خلال تمويل مشاريع الشباب، وتقديم خدمات بناء القدرات لرواد الأعمال الشباب لتوفير مصدر دخل لهم ولعائلاتهم.

وتستندُ الشراكة الجديدة إلى نجاح تنفيذ المشروع الأول الذي امتد على ثلاث سنوات من التعاون بين الاتحاد الأوروبي وصلتك وبنك الأمل، والذي وفر أكثر من 30 ألف وظيفة، وفرصًا اقتصادية للشباب في اليمن. وستُركز المرحلة الثانية من الشراكة على مبادئ الاقتصاد المُستدام، والشمول المالي، وتوفير الخدمات المُبتكرة من خلال الحلول الرقمية، وتمكين المرأة من خلال دعم الشركات المُتناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة التي يقودها الشباب. وقالَ سفيرُ الاتحاد الأوروبي في اليمن السيد غابريل مونويرا فينيالس: «الاتحاد الأوروبي لديه إيمان راسخ بأن توفير الوظائف ودعم رواد الأعمال الشباب هو من أكثر الطرق فاعلية لتمكين الأسر والمُجتمعات في اليمن من إدارة الصدمات المُستمرة والمُساهمة في تعزيز التنمية المُستدامة. لذلك نحن مُتحمسون لمواصلة وتوسيع هذه الشراكة الناجحة مع «صلتك» وبنك الأمل لصالح الشباب والشابات في اليمن.

من جانبه، قالَ حسن علي الملا، الرئيس التنفيذي لمؤسسة «صلتك»: تم تصنيفُ اليمن كواحدة من أكبر الأزمات الإنسانية في العالم من قِبل الأمم المُتحدة. ولقد ساهمت شراكتنا مع الاتحاد الأوروبي وبنك الأمل في اليمن على التعامل بشكل أكثر فاعلية مع الاحتياجات الاقتصادية، لا سيما في قطاع المشروعات المُتناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة. ومن خلال تجربتنا في اليمن، تعلمنا أن الشمول المالي هو مِفتاحُ التمكين المُستدام، وهو الهدف الأساسي لهذا التعاون وجميع برامج التمكين الاقتصادي الأخرى التي ننفذها.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X