الراية الرياضية
3 رموز إماراتية ورمزان لقطر وآخر للسعودية

الجذاع تشعل أغلى مهرجانات الهجن

الدوحة – الراية:
تواصلت المُتعة والإثارة والندية بالمهرجان السنوي لسباق الهجن العربية الأصيلة على سيف حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، حيث كان الموعد مساء أمس مع الأشواط المليونية والرموز الفضية المخصصة لأشواط الجذاع العامة الخاصة بهجن أبناء القبائل من مختلف دول مجلس التعاون الخليجي.
وارتفعت وتيرة التنافس بين الشعارات العملاقة في ختام منافسات المرحلة الأولى بالنسبة لهجن أبناء القبائل، وخاصة في أشواط الرموز الرئيسية التي خصصت لها جوائز مليونية رفعت درجة الحماس بين المضمرين إلى أقصى درجاتها. ورفع من حدة التنافس تواجد نخبة من الهجن الخليجية التي تحمل العديد من الشعارات والألوان، والتي قدمت من مختلف دول مجلس التعاون الخليجي بحثًا عن المجد في ميدان التحدي وفي المهرجان الكبير.
وكان للهجن الإماراتية التواجد الأكبر في أشواط الأمس ممثلة بأكبر عدد من المطايا النوعية التي لا ترضى إلا بالفوز وتبحث دائمًا عن الصدارة، وكانت ندًا كبيرًا لهجن أبناء الشحانية التي تملك هي الأخرى نوعيات قوية ومميزة قادرة على المنافسة وفرض السيطرة في كافة الميادين الداخلية والخارجية.
كما كان لهجن المملكة تواجد قوي هي الأخرى، وأيضًا تواجدت هجن أبناء سلطنة عمان بقوة وكذلك الهجن الكويتية.
واستحوذت هجن الإمارات بحكم تفوقها الكمي، على ثلاثة رموز قوية في منافسات الجذاع الفضية مساء أمس، بعدما حققت الفوز بالشلفة الفضية للجذاع بكار مفتوح عن طريق «رعود» ملك صالح محمد صالح نصره العامري وكذلك الفوز بالخنجر الفضي للجذاع قعدان عمانيات عن طريق «ضاري» ملك محمد سلطان مطر مرخان الكتبي، الفائز بالشوط الرابع الرئيسي للجذاع قعدان عمانيات.
ثم أخيرًا الفوز بالشلفة الفضية للجذاع بكار إنتاج، بواسطة «رصاصة» ملك حمد راشد حمد غدير الكتبي، التي أطلقت رصاصة الرحمة على منافسيها في الشوط الخامس الرئيسي لتحسم الصدارة والناموس. فيما تألقت الهجن القطرية وكان لأبناء الشحانية تواجد قوي ومؤثر في كافة الأشواط الرئيسية، وتمكن «شغموم» ملك مبارك محمد هادي الجربوعي المري، من انتزاع أول الرموز للهجن القطرية مساء أمس، بفوزه بأقوى رموز القعدان بعدما انتزع الخنجر الفضي للجذاع قعدان مفتوح، المخصص للشوط الثاني الرئيسي.
كما واصل شعار المتألق سالم علي متعب الصعاق، تألقه الكبير هذا الموسم، وتمكن من اقتناص الخنجر الفضي للجذاع قعدان إنتاج، عن طريق «لطام» الفائز بآخر الأشواط الرئيسية في أمسية الأمس القوية والنارية ليضيف النقطة الثانية والرمز الثاني لأبناء قطر مساء أمس.
فيما سجلت هجن أبناء المملكة العربية السعودية حضورها المميز أيضًا، بفوزها برمز قوي ومميز هو الشلفة الفضية للجذاع بكار عمانيات، التي انتزعتها «الكايدة» بشعارها الأزرق المميز المملوك ل «عبدالعزيز موسى عبدالعزيز الموسى»، وحسمت «الكايدة» الفوز بالشوط الثالث الرئيسي.
وتواصلت منافسات الفترة المسائية أمس على مدار 18 شوطًا، خصصت للستة الأولى منها جوائز مليونية ورموز فضية قوية، فيما خصصت لبقية الأشواط جوائز عينية كبيرة، وجرت جميع الأشواط من مسافة 6 كم.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X