اخر الاخبار

الأمم المتحدة تستنكر اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي للمسجد الأقصى

نيويورك – قنا :

أعرب أنطونيو غوتيريش، الأمين العام للأمم المتحدة، عن صدمته واستنكاره لمشاهد العنف والضرب ضد الفلسطينيين من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي داخل المصلى القبلي بالمسجد الأقصى المبارك في القدس المحتلة.
وقال ستيفان دوجاريك المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، اليوم: “في هذه الفترة المقدسة لليهود والمسيحيين والمسلمين، يجب أن يكون هذا وقتا للسلام لا العنف”، مضيفا أن أماكن العبادة يجب أن تُستخدم فقط للشعائر الدينية السلمية.
وفي بيان منفصل، استنكر تور وينسلاند، منسق الأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط، مشاهد العنف داخل المصلى القبلي، معربا عن انزعاجه إزاء الاعتداء بالضرب من قوات الاحتلال على الفلسطينيين واعتقال عدد كبير منهم.
وأشار وينسلاند إلى أن ما يقرب من 600 ألف شخص قد زاروا الأماكن المقدسة في القدس منذ بداية شهر رمضان، داعيا القادة السياسيين والدينيين والمجتمعيين من كل الأطراف إلى رفض التحريض والخطاب الملتهب والأعمال الاستفزازية.
وأكد وينسلاند ضرورة الحفاظ على الوضع التاريخي القائم للأماكن المقدسة بما يتوافق مع دور الوصاية الخاص للمملكة الأردنية الهاشمية.
وقال المنسق الأممي الخاص: إن القادة من كل الأطراف يجب أن يتصرفوا بمسؤولية ويمتنعوا عن الخطوات التي تؤدي إلى تصعيد التوترات، لافتا إلى أن الأمم المتحدة مستمرة في تواصلها الوثيق مع جميع الأطراف المعنية لتهدئة الوضع.
وكانت قوات الاحتلال قد اقتحمت، خلال الليلة الماضية، المصلى القبلي بالمسجد الأقصى المبارك، واعتدت على المعتكفين فيه بالضرب، واعتقلت المئات، مستخدمة قنابل الغاز، لتندلع إثرها مواجهات مع الفلسطينيين، فيما ردت حركة /حماس/ بقصف المستوطنات بالصواريخ.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X