الراية الإقتصادية
بموجب عقد مع شركة شل

تشتري 3 آلاف طن وقود مستدام

الدوحة – الراية :
وقعت الخطوط الجوية القطرية، على عقد مع شركة شل لشراء 3 آلاف طن متري من وقود الطيران المستدام الصافي في مطار شيفول بأمستردام، على أن تقوم القطرية بموجب هذا العقد بسحب وقود الطيران المستدام بنسبة ما لا يقل عن 5 بالمئة من متطلبات وقود الطيران في أمستردام للسنة المالية 2023 – 2024.
وجاء إبرام عقد شراء وقود الطيران المستدام مع شركة شل في أمستردام ضمن جهود أوسع أطلقها تحالف «oneworld»، الذي كان قد وضع هدفًا لاستبدال 10 بالمئة من وقود الطائرات الأحفوري بوقود الطيران المستدام بحلول العام 2030.
وتعتبر الخطوط الجوية القطرية أول شركة طيران في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا تقوم بشراء كمية كبيرة من وقود الطيران المستدام في أوروبا، بما يفوق المتطلبات الحكومية في هذا الشأن.
ويساهم وقود الطيران المستدام في تقليل الانبعاثات الكربونية الناتجة عن حرق الوقود بنسبة تصل إلى 80 بالمئة مقارنة بدورة حياة وقود الطيران الأحفوري، ما يعني أن الخطوط الجوية القطرية ستخفض نسبة انبعاثاتها الكربونية الناتجة من رحلاتها الجوية من أمستردام بحوالي 7500 طن من ثاني أكسيد الكربون على مدار السنة المالية.
وقال سعادة السيد أكبر الباكر، الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية: «إننا في الخطوط الجوية القطرية، ملتزمون بشكل كبير بدعم جهود صناعة الطيران الرامية إلى تعزيز استخدام وقود الطيران المستدام باعتباره أحد أهم الركائز الأساسية ضمن خطة التخلص من الانبعاثات الكربونية في هذه الصناعة.
وقد وقعت الخطوط الجوية القطرية في العام الماضي على أول عقد بيع مسبق لشراء وقود الطيران المستدام في الولايات المتحدة الأمريكية. والآن نقوم بإبرام عقد لشراء وقود الطيران المستدام بملايين الدولارات الأمريكية في أمستردام ضمن التزامنا ببيع مسبق باستخدام وقود الطيران المستدام وتكرار دعوتنا لتعزيز سلسلة توريد وقود الطيران المستدام عبر شبكتنا العالمية.
وأضاف: «نؤكد ثباتنا في تحقيق هدفنا الطموح باستخدام وقود الطيران المستدام بنسبة 10 بالمئة بحلول عام 2030. ويمثل هذا الحدث إشارة واضحة على نهج الخطوط الجوية القطرية ومساندتها للنتائج الإيجابية التي كانت حصيلة التعاون بين العاملين في صناعة الطيران، ما يسهم بشكل فاعل في تسريع إمدادات وقود الطيران المستدام نحو تحقيق الهدف الذي نصبو إليه».
الجدير بالذكر، أن سعر وقود الطيران المستدام هو أغلى ما بين ثلاثة إلى خمسة أضعاف من تكلفة وقود الطيران الأحفوري. وبالتالي، يجب على جميع الأطراف المعنية القيام بالدور المنوط بها فيما يتعلق بإجراء وتسهيل الأبحاث وإنشاء مرافق لوقود الطيران المستدام، وتمويله وتوفيره بكميات أكبر، ووضع سياسات داعمة في هذا الشأن.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X