الراية الرياضية
الأكاديمية تحتفل بتخرجهم وتُكرِّم الرئيس الفخري لاتحاد الكرة

«أسباير» تقدم أكبر دفعة من نجوم المستقبل

الدفعة 16 تضم 51 طالبًا يرفعون لواء التحدي باقتحام الساحة الرياضية

متابعة – فريد عبدالباقي:
عاشت أكاديميةُ أسباير ليلةً عائليةً جميلةً، بتخريج الدفعة السَّادسة عشرة من طلابِها الرياضيين بمقر الأكاديمية بقمَّة أسباير، ليُسدلَ الستار على عام أكاديميّ استثنائيّ منذ افتتاحِها في العام 2004، وتزويد الساحة الرياضية القطرية بكوكبة من النجوم في مختلف التخصصات الرياضيَّة. وتضمُّ دفعة 2022-2023، 54 طالبًا رياضيًّا في مُختلف الرياضات، لتكونَ بذلك الدفعة العُليا في تاريخ الأكاديميَّة، من حيث العدد بعد دفعة العام قبل الماضي والتي بلغ عددُ خريجيها 51 طالبًا رياضيًا، يتوزعون كالتالي: 23 طالبًا رياضيًا في كرة القدم، و18 خريجًا في ألعاب القوى، و3 في تنس الطاولة، مع طالبين في حكام كرة القدم، وطالبَين في رياضة الإسكواش وطالبَين في الرماية، ومثلهما في رياضة السباحة، وخريج واحد في رياضة الدراجات النارية، وآخر في المبارزة، وبلغَ عددُ الخريجين منذ تخريج أول دفعة في العام 2008 من طلاب الأكاديمية 594 طالبًا رياضيًا، موزعين على عددٍ من التخصصات الرياضية أثروا الساحة الرياضية القطرية، ومثلوا مختلف المنتخبات الوطنية والأندية على المُستوى الرياضي، كما أنَّ عددًا مُهمًا منهم أيضًا تألق علميًا وتعليميًا، وأصبح منهم الطبيب والمُهندس والطيار وغيرها من المهن. وأقيم الحفل بحضور سعادة الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني- الرئيس الفخري لاتحاد الكرة، الرئيس السابق للاتحاد، ورئيس الاتحاد الخليجي الحالي- كضيف شرف، حيث شارك أبناءَه الطلابَ الرياضيين فرحة التخرج من واحدة من فضلى الأكاديميات الرياضية في المنطقة والعالم. ويُذكر أن سعادة الرئيس الفخري كان قد تولى مهمة رئاسة اتحاد الكرة في العام 2005 وهو العام ذاته الذي افتتحت فيه أكاديمية أسباير أبوابها بشكل رسمي، ما جعله أحد رؤساء الاتحادات الرياضية الأكثر مواكبة لتطور الأكاديمية ومخرجاتها، وخصوصًا في الجانب المُتعلق بكرة القدم، إذ إن كل خريجيها هم لاعبو المنتخبات الوطنية القطرية في كرة القدم. كما أن علاقة الأكاديمية في شقها المتعلق بكرة القدم باتحاد الكرة تمر بأوج فتراتها وازدادت توطيدًا خلال السنوات الماضية، إذ إن مقر المنتخبات الوطنية يوجد داخل مبنى الأكاديمية، حيث تقيم كل المُنتخبات الوطنية معسكراتها وتدريباتها الفنية واللياقية داخل ملاعب ومنشآت أكاديمية أسباير. وقدَّم علي سالم عفيفة نائب مدير عام أكاديمية أسباير، شهادة شكر وعرفان وتقدير لسعادة الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني، باسم الأكاديمية وكل المُنتسبين لها على جهود سعادته خلال فترة رئاسته وما قدمه للكرة القطرية.

بدر جاسم الحاي:نقدم منهجًا تعليميًا يُراعي خصوصية طلابنا

أثنَى بدر جاسم الحاي، مُديرُ التعليم ورعاية الطلاب في أكاديميَّة أسباير، على حضور سعادة الشَّيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني الرئيس السابق للاتحاد القطري لكرة القدم، الرئيس الفخري الحالي للاتحاد، مُشيدًا بما قدمه من دعم للأكاديمية، وشخَّص بدر الحاي العمليةَ التعليمية في الأكاديمية منذ بدايتها، حيث كشف أن الهدف كان دائمًا هو إعداد منهج تعليمي يُراعي خصوصية الطلاب الرياضيين للأكاديمية من خلال إضافة مواد تراعي تلك الخصوصيَّة.

علي سالم عفيفة:نتطلع للمزيد وإضافة رياضات أخرى

أكَّدَ علي سالم عفيفة، نائبُ مدير عام أكاديمية أسباير، على الدور الكبير الذي لعبته وتلعبُه أكاديمية أسباير منذ تأسيسِها، وقالَ: تمكَّنت الأكاديمية منذ افتتاحِها عام 2004 من تقديم الكثير من المواهب والنجوم لمختلف الرياضات المدرجة ضمن برنامجها، وأثرت الساحة الرياضية القطرية بعددٍ من النجوم الذين رفعوا راية قطر عالية في المحافل الدوليَّة والقارية والإقليمية. فقد ساهمَ عددٌ من خريجينا في تحقيق الألقاب الأولمبيَّة والعالمية في مختلف الرياضات، كما ساهم خريجونا في كرة القدم بقسطٍ وافرٍ في تتويج منتخبنا للشباب تحت 19 سنة ببطولة آسيا 2014، وتتويج المنتخب الأوَّل ببطولة كأس آسيا 2019، وكشف عن إضافة رياضات جديدة لبرنامج الأكاديمية.

كلمة الطلاب الرياضيين

ألقَى الطالبُ سعيد جابر عفيفة، باسمِ كل طلاب الدفعة 16 من الطلابِ الرياضيين بالأكاديميَّة، كلمةً توجَّه فيها بالشكر والتقدير لأكاديمية أسباير والقائمين عليها، كما خصَّ بالشكر المُدرسين والمُدربين والإداريين الذين قدموا لهم الدعمَ والسندَ والتوجيهَ خلال فترة وجودِهم في الأكاديمية.وقالَ: نيابةً عن زملائي الخريجين، نُسجّل بفخر واعتزاز تخرجنا في هذا الصرح العالمي أكاديمية أسباير، بعد سنوات من الجهد والاجتهاد في التدريبات والتحصيل العلميّ.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X