المنبر الحر
تمكنك من التكيف مع المجتمع

الشخصية المرنة في الحوار

بقلم/ رنا عرفات إرحيم:

أي نقاشٍ مع تلك الشخصيَّة رحبة الصدر -التي تتصفُ بمرونة التعامل والتفاهم، وتحترمُ كلَّ من حولها، وتقدرهم التقدير اللائق بكل شخص- يريح الآخرين، فمثل هذا الشخص يشعرك بالراحة، فهو واعٍ، متقبّل للرأي، حتى وإن خالفك الرأيَ، فهو يخالفك بطريقة لينة مرنة، وكذلك سهلة، وهنا يشجعُك ويفتح لك الآفاق والسبل للتحدث معه، فهذا درس لنا لكي نتعلم كيفية استقبال الحديث، والرد، وفنون الحديث، فنتقمص تلك الشخصية حتى في الحركات،

فتلك النوعية من البشر تجعلنا منفتحي الذهن، متقبلي الرأي، فهي شخصية قابلة للتكيف لتكوين علاقات اجتماعية، وذلك بسبب أسلوبها فلا يأخذها موقف اندفاعي غير مُنضبط لتنتقدك بأبشع الأسلحة الهجومية، فالنقد لديها نقد بنّاء بشكل إيجابي.. فتحية لتلك الشخصية المرنة المتسامحة المتقبلة للجميع في كل أحوالهم، فاجعل حياتك مليئة بتلك النوعيات التي ترتفع بها، فتجعلك تتعامل مع ظروف الحياة دون أن تستنزف طاقتك بتضخيم المواقف.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X