الراية الإقتصادية
نفذت داخل وخارج قطر .. ودام:

35 ألف رأس حجم مشروعات الأضاحي

الدوحة -الراية:

قالت شركة ودام الغذائية إن حجم مشاريع الأضاحي المُنفذة على المستويين الداخلي والخارجي وصل أكثر من 35,000 رأس من الماشية بمُختلف أصنافها. فيما بلغ نسبة الإنجاز المحلي منها 60% تم إنتاجها في المقاصب التابعة للشركة.

ونوّهت الشركةُ في تقرير لها إلى أن المقاصب شهدت إقبالًا كبيرًا من الجمهور خلال فترة العيد في حين أن الشركة قامت بتنفيذ خُطة عمل مُشتركة مع عدد من الجهات المعنية في الدولة لضمان تغطية الطلب على الأضاحي وتقديم خدمات الذبح للمواشي بمختلف أصنافها بكل يُسر وسهولة بالإضافة إلى إتاحة الخدمات الإلكترونية المُصاحبة للفترة والتي مكّنت الجمهور من طلب وحجز أضاحيهم عبر تطبيق ودام.

وجرى العمل أثناء فترة العيد على استقبال جمهور المُضحين من الساعة 5 صباحًا إلى الساعة 6 مساءً ويدعم ذلك كادر يزيد على 400 فرد في مقاصب الوكرة الآلي والشيحانية وسوق أم صلال المركزي والشمال.

وقد بلغت القدرة الاستيعابية لإجمالي الأصناف التي تم ذبحها وتجهيزها خلال أيام النحر الأربعة لهذا العام أكثر من 20,000 رأس من الأضاحي، حيث دعم عمليات الإنتاج مقصب الوكرة المركزي والذي يعتبر أكبر المقاصب على مستوى الدولة.

وقد سعت الشركة إلى زيادة أسطول المركبات المبردة لدعم خُطة التوصيل خلال أيام العيد وفق معايير السلامة الغذائية.

وتجاوزت كَميات الذبح والتجهيز هذا العام حاجز ال 20,000 ألف أضحية شكلت الأضاحي من الأغنام نسبة 98% من إجمالي الأصناف التي تم ذبحها وتجهيزها في مقاصب الشركة، في حين أن الشركة عملت على توفير عدة مُنتجات للموسم منها الأضاحي المدعومة لصالح المواطنين والتي تم توفيرها في 6 مواقع للبيع المُباشر.

وقد كان لتطبيق ودام دور كبير في تسهيل الحجوزات الإلكترونية للأضاحي المدعومة في المُبادرة بتوفيره لوقت وجهد المواطنين.

وجاءت هذه المُنتجات في إطار المبادرة التي طرحتها وزارة التجارة والصناعة بالتنسيق مع وزارة البلدية وشركة ودام حيث استفاد منها 12,500 مواطن.

بالإضافة إلى ذلك فإن خُطة توريد الأضاحي للشركة أسهمت في طرح ما يقارب 9000 أضحية من الأغنام الصومالية والعربية وكذلك من العجول السودانية، ما خلق وفرة في المعروض ودعم حجم الطلب في أحد أهم مواسم الاستهلاك.

كما نفذت الشركة إحدى أهم الشراكات الاستراتيجية مع قطر الخيرية عبر مشروع الأضاحي التي استهدفت عدة دول وهي جمهورية كينيا وجمهورية السودان وجمهورية الهند.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X