أخبار دولية
الجيش الأوكراني ينفي تقدم القوات الروسية بخاركيف

كييف وموسكو تتبادلان التهديد بقصف السفن التجارية

عواصم – وكالات:

تبادلتْ أوكرانيا وروسيا التهديدَ بقصفِ السفن التجاريَّة في البحر الأسود بوصفها أهدافًا عسكريةً بعد انتهاء اتفاق الحبوب، وفي حين وجهت موسكو المزيد من «الضربات الانتقامية» لجنوب أوكرانيا ردًّا على استهداف جسر القرم، نفى الجيشُ الأوكراني تقدم القوات الروسية بمُقاطعة خاركيف (شمال شرق). فقد قالت وزارة الدفاع الأوكرانية: إنَّه بداية من اليوم الجمعة ستعتبر السفن المُتجهة إلى روسيا في البحر الأسود «أهدافًا عسكرية مُحتملة». وأضافت الوزارة، في بيان لها: إنَّ «جميع السفن المُبحرة في مياه البحر الأسود في اتجاه الموانئ الروسية والموانئ الأوكرانية الواقعة على الأراضي التي تحتلها روسيا مؤقتًا، قد تعتبر أنها تحمل بضائع عسكرية مع جميع المخاطر المُرتبطة بذلك». كما منعت وزارةُ الدفاع الأوكرانية، اعتبارًا من أمس الإبحار في المنطقة الشمالية الشرقية من البحر الأسود ومضيق كيرتش قبالة شبه جزيرة القرم التي ضمتها روسيا إليها في 2014. وكانت وزارة الدفاع الروسية، قالت: إن المياه الواقعة جنوب شرقي وجنوب غربي البحر الأسود تم إعلانها مؤقتًا مناطق خطيرة للملاحة، وأضافت: إنه سيتم التعامل مع جميع السفن المبحرة إلى موانئ أوكرانيا على البحر الأسود باعتبارها تحمل شحنات عسكرية. ونددت الخارجية الأوكرانية بشدة بالتهديدات الروسية باستخدام القوة ضد السفن المدنية في البحر الأسود، ودعا وزير الخارجية الأوكراني دميترو كوليبا من إسلام آباد إلى تجديد اتفاق تصدير الحبوب عبر البحر الأسود لمواجهة انعدام الأمن الغذائي في العالم، لكنه أكد أن قصف روسيا للموانئ والبنى التحتية الأوكرانية يصعّب عملية العودة إلى التصدير. وقال مسؤول أمريكي لوكالة الصحافة الفرنسية: إنَّ روسيا مُستعدة لمُهاجمة سفن بالبحر الأسود وتحميل المسؤولية لأوكرانيا. وفي نيويورك، أعلنت البعثة البريطانية لدى الأمم المُتحدة أنَّ مجلس الأمن الدولي سيعقد اليوم جلسة مفتوحة لبحث وقف روسيا العمل باتفاق الحبوب. في غضون ذلك، قصفت القوات الروسية لليلة الثالثة مُقاطعتَي أوديسا وميكولايف بجنوب أوكرانيا، مُستهدفة مُنشآت حول ميناءَين رئيسيين كانت تنطلق منهما صادرات الحبوب الأوكرانية. وقالت وزارة الدفاع الروسية: إنَّ قواتها واصلت ما وصفتها بهجمات انتقامية على أوكرانيا ردًا على تفجير قاربين مُلغمين مُسيّرين في الجسر الذي يربط روسيا بشبه جزيرة القرم. وأضافت الوزارة: إنَّ الضربات الجديدة دمرت مُستودعات للقوارب المُسيّرة في أوديسا وإليتشيفسك ومخازن للذخيرة والوقود في ميكولايف. من جانبه، أعلن سلاح الجو الأوكراني إسقاط 5 صواريخ كروز و13 طائرة مُسيّرة هجومية أطلقتها القوات الروسية على ميكولايف وأوديسا، مُشيرة إلى استخدام موسكو صواريخ كاليبر وإسكندر وأونيكس في القصف. ميدانيًا، قالَ المُتحدّث باسم هيئة الأركان الأوكرانية أندريه كوفاليف: إنَّ قوات بلاده تواصل هجومها في مناطق باخموت بدونيتسك (شرق) وميليتوبول وبيرديانسك بزاباروجيا (جنوب شرق). ونفى كوفاليف تقدّم القوات الروسية في اتجاه كوبيانسك بخاركيف (شمال شرق) وليمان في دونيتسك، مُشيرًا إلى أن القوات الأوكرانية صدَّت جميع الهجمات الروسية هناك.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X