المحليات
ضمن مشاريعها الاستراتيجية لدعم النازحين

قطر الخيرية تعيد تأهيل محطة مياه بشمال سوريا

الدوحة – الراية:

أنهت قطرُ الخيرية إعادةَ تأهيل وتشغيل محطة مياه بابليت شمال سوريا، بالإضافة لإعادة تأهيل وتنظيف كافة قنوات الري الرئيسية والفرعية التابعة لها. وتعنى هذه المحطة بإيصال مياه الري لنحو 5000 هكتار من الأراضي المزروعة في المِنطقة. وتزداد أهمية هذا المشروع في الفترة الأخيرة نظرًا لما تعرضت له المِنطقة من موجات جفاف وشح مصادر المياه الأخرى، إضافةً إلى تدهور قطاع الأمن الغذائي في الشمال السوري، لاعتماد المنطقة بنسبة 90% من مصادر دخلها على القطاع الزراعي. وعملت قطر الخيرية من خلال المشروع على إعادة تأهيل المحطة بشكل جزئي بالإضافة إلى جميع قنوات الري المُتصلة بها لتعود للعمل بقدرة ضخ تبلغ 1.5 متر مكعب بالثانية، ويمكن رفع هذه القدرة في حال تمَّ تأهيل المحطة بشكل كامل إلى 2.5 متر مكعب بالثانية الواحدة.

وتعتبر محطة بابليت، وهي مُتعطلة عن العمل منذ عام 2012، من المحطات المُهمة في الشمال السوري، حيث تؤمّن مياه الري اللازمة لزراعة 5000 هكتار وتحويلها من زراعة غير مروية إنتاجها محدود، إلى أراضٍ مروية يزيد إنتاجها بمقدار 100% للمحصول الواحد. كما تُمكّن المُزارعين من زراعة المحاصيل الصيفية، وحصولهم على عدة مواسم في العام من الأرض الواحدة، ما تُسهم في زيادة هذه المُنتجات بالسوق المحلية. وقالَ السيد غازي عجيني، رئيس غرفة الزراعة في ريف حلب الشمالي: إن هذا المشروع يعتبر من المشاريع الاستراتيجية في المِنطقة وله تأثير إيجابي واضح على المُزارعين وزيادة إنتاجية المحاصيل والمساحات المزروعة إضافة إلى تأمين فرص عمل لليد العاملة في المنطقة. يُذكر أن إعادة تأهيل محطة المياه، جزء من أنشطة مشروع التمكين الاقتصادي ودعم الاعتماد على الذات في شمال سوريا والذي يأتي بتمويل من الأوتشا.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X