الراية الإقتصادية
مؤسسة العطية :

1 % تراجع أسعار النفط في أسبوع

انخفاض الأسعار الفورية للغاز في آسيا

الدوحة – الراية :

قالَ تقريرُ مؤسَّسة العطية: إنَّ أسعار النفط سجلت خَسارةً أسبوعيةً رغم ارتفاع الأسعار يوم أمس الأوَّل. وأوضحَ التقريرُ: ارتفعت أسعار العقود الآجلة للنفط يوم الجمعة بنحو 1 بالمئة، لتصل إلى أعلى مُستوى لها الأسبوع الماضي، في ظل ارتفاع أسعار الديزل في الولايات المُتحدة، وانخفاض عدد منصات النفط، واندلع حريق في مصفاة في لويزيانا. وسجل سعر خام برنت ارتفاعًا بمقدار 1.12 دولار، أي ما نسبته 1.3 بالمئة، ليبلغ عند التسوية 84.48 دولار للبرميل، في حين ارتفع سعر خام غرب تكساس الوسيط 78 سنتًا، أي بنسبة 1 بالمئة، ليبلغ عند التسوية 79.83 دولار. وكانت أسعار العقود الآجلة للديزل قد قفزت بنحو خمسة بالمئة لتصل إلى أعلى مُستوى لها منذ سبعة أشهر، ما عزز هامش تكرير الديزل، وهو الفرق بين سعر النفط الخام وحجم مكافئ من الديزل.

إلا أن البيانات الاقتصادية الضعيفة وقوة الدولار قد حدّت من المكاسب. وعلى المُستوى الأسبوعي، انخفض خام برنت بأقل من 1 بالمئة، في حين تراجع خام غرب تكساس الوسيط بحوالي 2 بالمئة.

إلى ذلك تراجعت الأسعارُ الفوريةُ للغاز الطبيعي المُسال في آسيا من أعلى مُستوياتها في خمسة أشهر، بعد أن تراجع العاملون في شركة Woodside Energy الأسترالية عن الإضراب عن العمل، ما نتج عنه استقرار السوق التي عانت من تقلبات شديدة خلال الأيام الأخيرة. وشهدت أسواق الغاز الطبيعي المُسال العالمية الأسبوع الماضي حالةً من الاضطراب بسبب أنباء عن احتمال حدوث إضرابات بشأن الأجور وظروف العمل في المرافق المملوكة لشركة Woodside و Chevron، التي تُمثل 10 بالمئة من إمدادات الغاز الطبيعي المُسال العالمية.

وكان متوسط سعر الغاز الطبيعي المسال الذي سيسلم إلى شمال شرق آسيا قد تراجع إلى 13 دولارًا لكل مليون وحدة حرارية بريطانية مُقارنة ب 14 دولارًا الأسبوع السابق. وفي غضون ذلك، ساعد ارتفاع مُستويات تخزين الغاز في شمال آسيا وأوروبا على كبح ارتفاع الأسعار منذ بداية الربع الثاني، مُقارنة بالمُستويات التي سجلت مطلع العام. وعلى الرغم من قلة التجارة المُباشرة بين أوروبا وأستراليا، فقد شهدت أسعار الغاز الأوروبية تقلبات شديدة الأسبوع الماضي، فيما تراجع سعر TTF الهولندي الأسبوع الماضي إلى 10.92 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X