اخر الاخبار

بايرن ميونخ وهاري كين.. الانسجام والتناغم يثمر مبكرا

ميونخ – (د ب أ) :

بعد عدة أسابيع مضنية، ساد فيها التوتر والقلق بشأن مستقبله، استعاد نجم كرة القدم الإنجليزي الدولي هاري كين تركيزه وحياته الطبيعية وواصل عزف لحنه المفضل في مواجهة مرمى المنافسين.

وسجل كين هدفين آخرين لفريقه الجديد بايرن ميونخ مساء أمس الأحد وقاده إلى الفوز الثمين 3 / 1 على أوجسبورج في الجولة الثانية من الدوري الألماني (بوندسليجا)، ورفع اللاعب رصيده إلى ثلاثة أهداف في المسابقة بعد مباراتين فقط مع بايرن.

وبرهن كين عمليا على صحة وجه نظر المدرب توماس توخيل المدير الفني لبايرن، والذي أشار من قبل إلى أن كين هو الخيار المناسب لهجوم بايرن.

وكانت الأسابيع التي سبقت انطلاق فعاليات الموسم الحالي، شهدت أياما صعبة بالنسبة لكين في ظل الجدل حول مستقبله، قبل انتقاله رسميا لبايرن، وكذلك المقابلات الإعلامية التي أجراها اللاعب واستقباله لطفله الرابع.

ولكن كين أصبح الآن أكثر استقرارا وهدوءا، ما منحه القدرة على هذه البداية الجيدة في البوندسليجا بهز الشباك في أول مباراتين لفريقه بالمسابقة وانسجامه ضمن منظومة أداء الفريق.

وقال كين، الذي كلف بايرن ميونخ أكثر من 100 مليون يورو: “هناك أسابيع مثيرة مرت”.

وبعد استقبالها الحار له، وجه كين الشكر إلى جماهير بايرن بشكل عملي من خلال الهدفين، كما ذكر اللاعب على “انستجرام”: “كان شعورا خاصا. أعشق ترديدكم لاسمي في الاستاد”.

ورغم هذا، يتطلع كين أيضا لهدوء طبيعي بالنسبة لحياة أسرته عندما تنتقل من العاصمة البريطانية لندن إلى ميونخ في الأسابيع المقبلة، وقال اللاعب: “سيكون انضمامهم لي هنا رائعا”.

وبعد أسبوعين فقط من مشاركته الأولى مع الفريق في كأس السوبر الألماني، والتي جاءت بعد ساعات قليلة فقط من انتقاله لصفوف بايرن، يبدو الوضع مختلفا كثيرا بالنسبة للانسجام والتناغم بين كين وزملائه بالفريق خاصة في خط الهجوم.

وكان كين شارك للمرة الأولى مع الفريق في مباراة السوبر، وخسر بايرن صفر / 3 أمام لايبزج، ولكن الأمور تحسنت الآن كثيرا، وأصبح اللاعب عنصرا مهما في انتصارات الفريق بالدوري الألماني.

وقال كين 30/ عاما/ : “أحب كيمياء هذا الفريق. يتطور مستوانا سويا بشكل تدريجي. في كل يوم وفي كل مران، وفي كل مباراة، نعلم المزيد عن بعضنا البعض”.

ويرى جوشوا كيميتش لاعب بايرن والمنتخب الألماني أن كين سيمنح هجوم الفريق دفعة هائلة.

وقال كيميتش: “سيمنح فرصا أفضل للاعبينا القادمين من خارج المنطقة الهجومية، لأن المدافعين سيركزون على هاري… لاحظنا مدى حرصه على تحمل المسؤولية، وكيف يرغب في مساعدتنا”.

وأشاد توخيل باندماج هاري كين بشكل رائع ومميز مع باقي زملائه بالفريق مثل ليروى ساني وسيرج نابري، وقال: “تشعر بأنه مزيج استثنائي؛ بفضل شخصيته واعتداله وإمكانياته”.

ورغم تسجيل ثلاثة أهداف في أول مباراتين، قال كين: “ما زال لدينا الفرصة والمساحة لتطوير مستوانا في الثلث الهجومي”.

وقد يكون الحال أفضل للفريق عندما تبدأ فعاليات الموسم الجديد لدوري أبطال أوروبا في منتصف سبتمبر المقبل.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X