الراية الرياضية
طوره باحثان من جامعة حمد بن خليفة

أول نموذج يتوقع نتائج المباريات

النموذج يستند إلى تقنية التعلم العميق باستخدام الذكاء الاصطناعي

الدوحة – ‏قنا:‏
طور باحثان من كلية العلوم والهندسة في جامعة حمد بن خليفة، نموذج ‏سوكرنت‏، الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، الذي يستند إلى تقنية التعلم العميق باستخدام الذكاء الاصطناعي للتنبؤ بنتائج مباريات كرة القدم الاحترافية بدقة عالية.
وذكرت الجامعة، في بيان، أن نموذج ‏سوكرنت‏ الذي طوره طالب الدكتوراه جاسم محمد الملا، ومشرفه الدكتور تنوير علم، يعتمد على تقنية الوحدات التكرارية المبوّبة، باستخدام الذكاء الاصطناعي لتحليل أداء اللاعبين خلال مباريات كرة القدم في وقتها الفعلي، ثم تقديم تفاصيل دقيقة حول تأثير كل لاعب على أرض الملعب، مشيرة إلى أن الباحثين استخدما بيانات من مباريات دوري نجوم قطر خلال الفترة 2015 إلى 2022 لتوقع الفائزين بها، حيث استطاع النموذج أن يحقق نسبة دقة تصل إلى 80%، من خلال تحليل بيانات اللاعبين، فضلًا عن كشف التأثير الجماعي للاعبين على نتيجة أي مباراة.
وفي هذا الإطار، قال الدكتور منير حمدي، العميد المؤسس لكلية العلوم والهندسة بجامعة حمد بن خليفة: «إننا ملتزمون بتسخير تقنيات الذكاء الاصطناعي لدعم تقدم قطر في مختلف المجالات»، مبينًا أن هذا الجهد البحثي يهدف إلى مساعدة فرق كرة القدم في وضع الاستراتيجيات التي من شأنها أن تسهم في زيادة فرص الفوز في المباريات الاحترافية.
بدورهما، بين الدكتور تنوير علم والطالب جاسم الملا، أنه على الرغم من وجود أساليب حاسوبية مشابهة متاحة بالفعل، إلا أنها صممت بالأساس لتتناسب مع دوريات كرة القدم الأجنبية، فيما يهدف النموذج إلى جلب هذه التكنولوجيا لدولة قطر، لدعم لاعبي دوري نجوم قطر وطواقم التدريب، ومساعدتهم في تطوير مستواهم بشكل عام.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X