الراية الرياضية
في انتظار جماهيرنا الوفية بصالة الدحيل لحسم المواجهة القوية بالتصفيات الأولمبية

الوعد مع عنابي اليد

الحضور الجماهيري سلاح منتخبنا لمواصلة رحلة التألق الأولمبي

متابعة – رمضان مسعد:
يدًا بيد مع عنابي اليد، فزعتكم يا جماهيرنا الوفية من أجل قيادة منتخبنا الوطني للفوز في المواجهة المرتقبة والمصيرية اليوم أمام المنتخب البحريني والتأهل إلى نهائي التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى أولمبياد باريس 2024. جماهيرنا الوفية قادت العنابي في دور المجموعات لتحقيق العلامة الكاملة والجميع ينتظرها بقوة لتكملة المشوار لخطف البطاقة الأولمبية، وهذا ليس بغريب عن جماهيرنا التي ما تكون -دائمًا- الرقم الصعب والمؤثر في كل مواجهات منتخباتنا المهمة، الوعد من جماهيرنا بملء مدرجات صالة الدحيل وليس هذا فقط وإنما تشجيع اللاعبين بقوة وحماس لإنجاز المهمة بالصورة المطلوبة لاسيما وأن جماهيرنا هي الدافع الأقوى والمؤثر للاعبين لتقديم أفضل أداء في مثل هذه المواجهات الصعبة. ولن يكون جمهورنا وحده خلف العنابي اليوم في قلب الحدث بصالة الدحيل حيث سيتواجد كالعادة المسؤولون واللاعبون القدامى لكرة اليد جنبًا إلى جنب في المدرجات لتقديم الدعم لمنتخبنا، وكان مسؤولو الأندية وبعض اللاعبين القُدامى أصحاب دور بارز في حشد الجماهير من خلال منصات التواصل الاجتماعي لمواصلة رحلة التألق في التصفيات والاقتراب خطوة من أجل تحقيق الحلم الأولمبي.

اليوم جماهيرنا ستكون على موعد لعزف ملحمة جديدة في المدرجات وفاءً منها لرجال العنابي في أصعب امتحان لهم في التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى الأولمبياد حيث تتَّحد كل الألوان الليلة في لون العنابي ورفع شعار منتخبنا من أجل تقديم الدعم اللازم لكل اللاعبين لإنجاز المُهمة الصعبة في مشوارنا نحو نهائي التصفيات.
وكما كان لجمهورنا الوفي الدور القوي في الانتصارات الخمسة التي حققها العنابي في مرحلة المجموعات من التصفيات بالحضور القوي في المدرجات للوصول إلى هذه المحطة، سيتوجب على جمهورنا اليوم التواجد في الملعب بشكل أكبر من أجل تقديم الدعم للاعبي العنابي لعبور عقبة البحرين في نصف النهائي والاقتراب من تحقيق الحلم الأولمبي.

نائب رئيس الاتحاد الأوروبي:قطر تمتلك كل مقومات تطوير كرة اليد

 

اجتمع أحمد الشعبي رئيس الاتحاد القطري لكرة اليد أمس مع بردراغ بوسكوفتش نائب رئيس الاتحاد الأوروبي الذي يزور الدوحة لحضور التصفيات الآسيوية المؤهلة لأولمبياد باريس 2024 وخلال اللقاء الذي حضره خليفة تيسير أمين السر المساعد بالاتحاد قام الشعبي بتقديم درع تذكارية لنائب رئيس الاتحاد الأوروبي تأكيدًا للعلاقات المتينة التي تجمع الاتحاد القطري لكرة اليد بنظرائه في أوروبا محليًا وقاريًا.
وفي تصريحاته خلال الزيارة قال نائب رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة اليد إن قطر تمتلك كل المقومات لمواصلة تطوير اللعبة محليًا وإقليميًا وقاريًا، وقال: أشكر الاتحاد القطري ممثلًا في رئيسه أحمد الشعبي على دعوتي للحضور وأن أكون جزءًا من هذا الحدث الرياضي الرائع.
وأضاف: تتمتع قطر بمكانة رائدة في اللعبة ونأمل أن تواصل سلسلة نجاحاتها من حيث التنظيم والمشاركة بنفس وتيرة استضافتها لبطولة العالم للرجال 2015، كما أن نجاح قطر في تنظيم التصفيات الآسيوية المؤهلة لأولمبياد باريس 2024 يؤكد أنها ستظل إحدى الدول الفاعلة والرائدة في اللعبة.

عادل العنزي رئيس جهاز منتخبنا:ثقتنا كبيرة في لاعبينا

قال عادل العنزي رئيس جهاز منتخبنا الوطني لكرة اليد إن العنابي أمام مهمة صعبة اليوم عندما يلتقي المنتخب البحريني في نصف النهائي، وأضاف: المهمة ليست سهلة والطريق للنهائي ليس مفروشًا بالورود لأننا سنواجه منتخبًا يعتبر أحد الفرق المرشحة للمنافسة على البطاقة الأولمبية وبالتالي يجب علينا مضاعفة التركيز والابتعاد عن الأخطاء قدر الإمكان من أجل تفادي أي سيناريوهات غير محبذة وقال العنزي: على الجميع أن يكون في الموعد اليوم وتقديم أفضل ما لدينا من أجل إنجاز المهمة على أكمل صورة ممكنة والتأهل للنهائي، وأضاف: المنتخب البحريني صعب وعنيد وفوزنا على البحرين في نهائي الآسياد مؤخرًا ليس معيارًا لأن تكون هذه المباراة في المتناول حيث إن الوضع يختلف والمباريات الحاسمة الحسابات فيها تكون مغايرة تمامًا، وبالتالي نتوقع أن نخوض مباراة صعبة وقوية اليوم، ولكننا نأمل أن يكون لاعبو العنابي في يومهم وأن يقدموا أفضل مستوى ممكن من أجل تحقيق الحلم الأولمبي للمرة الثانية في تاريخ اليد القطرية.
وأشار العنزي إلى أن ما قدمه العنابي في التصفيات الأولمبية حتى الآن وفوزه في جميع مبارياته الخمس بالدور الأول في كفة ومباراة اليوم أمام البحرين في كفة أخرى، وعلينا نسيان ما فات في البطولة والتركيز فقط في كيفية الفوز بهذه المباراة المهمة والصعبة خاصة أن الصعود إلى النهائي سيجعلنا على بُعد خطوة واحدة من الحلم الأولمبي، وتابع: الفوز على البحرين اليوم لا يأتي إلا بحضور الجماهير القطرية في المدرجات وتقديم الدعم إلى اللاعبين على مدار المباراة لأن حضور الجماهير أمر مهم جدًا ولذلك ندعو كل جماهيرنا الوفية للتواجد في صالة الدحيل اليوم والوقوف خلف المنتخب من أجل تحقيق التأهل.

بحثًا عن بطاقة التأهل للنهائي

كوريا واليابان.. مواجهة لا تقبل أنصاف الحلول

يلتقي منتخبا اليابان وكوريا الجنوبية في تمام الساعة السابعة مساءً بصالة الدحيل الرياضية في المباراة الثانية من الدور قبل النهائي للتصفيات الآسيوية للرجال لكرة اليد المؤهلة لدورة الألعاب الأولمبية المقبلة في باريس 2024، وكلا المنتخبين يبحث في هذه المواجهة عن الفوز وحصد البطاقة الثانية للمباراة النهائية المؤهلة إلى الأولمبياد وهو ما يجعلنا على موعد مع مواجهة من العيار الثقيل لا تقبل أنصاف الحلول، وهذه المواجهة وعلى الرغم من التفوق النسبي فيها لصالح المنتخب الياباني لكنها في النهاية تقبل جميع الاحتمالات بالنظر إلى رغبة كل منتخب في التواجد طرفًا في النهائي وكذلك تقارب المستوى بين المنتخبين والأداء الجيد الذي قدماه في الدور الأول، وإن كانت اليابان حققت العلامة الكاملة في الدور الأول فهذا لن يجعل مهمتها سهلة أمام كوريا الجنوبية، فمنتخب اليابان يدرك أن الوضع في هذه المرحلة يختلف، وفي المقابل المنتخب الكوري بالرغم من خسارته الوحيدة من منتخبنا في دور المجموعات استطاع أن يحقق الفوز في أربع مباريات ويحجز مقعده في نصف النهائي كثاني المجموعة الأولى ويعكس شخصيته القوية المعروفة عنه باعتباره واحدًا من المنتخبات المتطورة على مستوى القارة في السنوات الأخيرة، إذًا المباراة من المتوقع لها أن تكون قوية ومثيرة ولن تُحسم نتيجتها إلا في اللحظات الأخيرة.

يوسف الهيل: متفائلون بالعبور للنهائي

أكد يوسف الهيل مدير منتخبنا الوطني على استعداد الأدعم من جميع النواحي النفسية والبدنية لخوض مباراته اليوم أمام منتخب البحرين بنصف نهائي التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى الأولمبياد، وقال: الفريق استعد جيدًا لخوض اللقاء، واللاعبون في أتم الجاهزية، وهناك تفاؤل كبير بقدرة العنابي على تحقيق الفوز، وقطع خطوة أخرى هامة في طريق المشوار إلى الأولمبياد. وأشار الهيل إلى أن جميع الفرق الأربع التي صعدت إلى الدور نصف النهائي مستوياتها متقاربة، وهو ما يصعب من مواجهتي نصف النهائي، منوهًا إلى أن لاعبي منتخبنا سيخوضون مباراة البحرين بحثًا عن الفوز والتأهل مع احترامنا لقوة المنافس لا سيما وأننا لعبنا مع البحرين في أكثر من نهائي آسيوي خلال السنوات الأخيرة ورغم أننا تفوقنا إلا أن هذه المباراة تختلف نظرًا لأهميتها الكبيرة.
وأضاف مدير منتخبنا: ثقتنا كبيرة في اللاعبين من أجل إنجاز المهمة على أكمل صورة والتأهل إلى النهائي وننتظر جماهيرنا في الصالة اليوم لتقديم الدعم للاعبين لأن الحضور الجماهيري كان سببًا في تألق اللاعبين خلال مباريات التصفيات.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X