المحليات

اختتام فعاليات اجتماع ممثلي الصناعات الكيميائية

الدوحة – قنا:

اختتمت فعاليات الاجتماع السنوي العاشر لممثلي الصناعات الكيميائية والهيئات الوطنية للدول الأطراف باتفاقية الأسلحة الكيميائية، الذي نظمته اللجنة الوطنية لحظر الأسلحة، بالتعاون مع منظمة حظر الأسلحة الكيميائية. وفي هذا الإطار، أعرب المقدم الركن (جو) سعد عبد الهادي المري، نائب رئيس اللجنة الوطنية لحظر الأسلحة، عن شكره وتقديره لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية، وجميع المتحدثين والمشاركين بهذا الاجتماع السنوي. وأكد في كلمته الختامية، أهمية الاجتماع والمناقشات التي جرت خلاله والنتائج التي ينتهي إليها، في إطار التأكيد على أهمية اتفاقية الأسلحة الكيميائية. إلى ذلك، قام العميد الركن الدكتور عبدالعزيز سالمين الجابري، رئيس اللجنة الوطنية لحظر الأسلحة، بتوزيع الدروع التذكارية على ممثلي الوفود المشاركة. وشهدت فعاليات الاجتماع السنوي العاشر لممثلي الصناعات الكيميائية، الذي استمر لثلاثة أيام، انعقاد مجموعات عمل لاستعراض تجارب الدول المشاركة، كما عرض ممثلو كل من، المملكة العربية السعودية، وجنوب إفريقيا، والمملكة المتحدة، نتائج التجارب العملية للتعاون بين الهيئات الوطنية وممثلي الصناعات الكيميائية.

يذكر أنه قد شارك في الاجتماع 50 مشاركًا يمثلون 25 دولة، من بينهم ممثلون لست دول عربية هي: العراق، الكويت، موريتانيا، المغرب، المملكة العربية السعودية، دولة الإمارات العربية المتحدة، إلى جانب خبراء منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، والمجلس الدولي للاتحادات الكيميائية، والاتحاد الدولي لتجارة المواد الكيميائية.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X