فنون وثقافة
الراية ترصد الأصداء العالمية لتغطيتها للعدوان على غزة

الجزيرة تفضح الدعاية الإسرائيلية

الأكثر التزامًا بالمهنية والمصداقية في ظل انحياز القنوات الغربية

الدوحة- هيثم الأشقر:

أكد عدد من الدبلوماسيين والفنانين والإعلاميين العالميين أن الجزيرة استطاعت أن تقدم تغطية شاملة وحقيقية للعدوان الإسرائيلي الغاشم على غزة، مؤكدين في تصريحات رصدتها الراية على أنه في ظل الانحياز التام للقنوات الإخبارية البريطانية والأمريكية للرواية الإسرائيلية، كانت قناة الجزيرة الأكثر التزامًا بالمهنية والمصداقية، لتكشف أكاذيب الدعاية الصهيونية التي لا تتوقف. وأشادوا بالصحفيين والناشطين الفلسطينيين الذين يقومون بتغطية الحرب ويخاطرون بحياتهم كل يوم من أجل تقديم الحقيقة، وبمدى انتشار هذه القناة وقدرتها على تغطية الأحداث على الجانبين. وفي سياق آخر انتقدوا موقف المجتمع الدولي تجاه الحرب على غزة، كما أدانوا ممارسات الاحتلال الإسرائيلي في فلسطين واستهداف المدنيين في قطاع غزة.

كريغ ميراي: القناة ساعدتني في الحفاظ على صحتي العقلية

يقول كريغ ميراي المؤرخ والناشط في مجال حقوق الإنسان، والسفير البريطاني السابق: أوصي أي شخص لم يفعل ذلك بالعثور على قناة الجزيرة على تلفزيونه وإبقائها في الخلفية. لقد ساعدني هذا في الحفاظ على صحتي العقلية وهو بمثابة مضاد هائل للدعاية الصهيونية التي لا تتوقف على التلفزيون البريطاني.

وانتقد كريغ موقف المجتمع الدولي تجاه الحرب على غزة قائلًا: يقوم الناتو الآن بتجميع أقوى أسطول شهده العالم على الإطلاق في شرق البحر الأبيض المتوسط لتهديد الفلسطينيين الذين ليس لديهم بحرية، أو قوة جوية، أو جيش. ويقتلون حاليًا على يد إسرائيل بالآلاف.

آنا ماريا: صحفيو الشبكة يخاطرون بحياتهم كل يوم

أشادت الإعلامية المستقيلة من شبكة CNN آنا ماريا بالصحفيين والناشطين الفلسطينيين الذين يقومون بتغطية الحرب ويخاطرون بحياتهم كل يوم من أجل تقديم الحقيقة، مشيرة إلى الصحفي بموقع الجزيرة الإنجليزية «محمد مهاوش»، وقالت عبر حسابها في تويتر: غادرت CNN، بسبب تغطيتها المنحازة بشكل متزايد لإسرائيل واستنتجت أن خطاب القناة متطرف للغاية، ولن يتغير لوقف الإبادة الجماعية للشعب الفلسطيني. مضيفة: لم يكن قرار المغادرة سهلًا لكن لم أجد خيارًا آخر سوى أن أقول وداعًا. وأضافت قائلة: أقدر كل الدعم الذي تلقيته لهذا القرار، ولكن لنكن واقعيين، الصحفيون والناشطون والمدنيون الفلسطينيون يخاطرون بحياتهم كل يوم. إنه أمر بسيط أن نقوم بالتضحية بعملنا من أجلهم. واختتمت حديثها قائلة: إنها ليست حربًا، بل هي إبادة جماعية «تحيا فلسطين».

نتاليا موريس: تغطية مميزة لأحداث غزة

من جانبها قالت الإعلامية السابقة في شبكة CBS نتاليا موريس: لقد كنت في مصر عند بداية اندلاع الحرب على غزة، حيث كنت أتابع الأحداث عبر قناة الجزيرة الإنجليزية، وذهلت بمدى انتشار هذه القناة وقدرتها على تغطية الأحداث في الجانبين، وتقديم تغطية شاملة ومتميزة. مضيفة: أعتقد أننا لم نعد معتادين على التغطية الحقيقية، ولكن الجزيرة استطاعت أن تحقق ذلك. وعلقت نتاليا على خطاب الرئيس الأمريكي بايدن للأمة الذي أكد فيه أن البيت الأبيض يصف هجمات حماس ضد إسرائيل بالإرهابية قائلة: لقد أخافني هذا الخطاب بشكل لا يمكن تصوّره.

جون كيوزاك: شاهدوا الجزيرة لمعرفة الحقيقة

نصح الممثل والكاتب السينمائي الأمريكي جون كيوزاك من يريد متابعة الأحداث في غزة بعدم مشاهدة قنوات CNN أو MSNBC، مضيفًا في منشور له على منصة تويتر: عليكم مشاهدة قناة الجزيرة لمعرفة حقيقة ما يحدث بالفعل. وسبق أن أعلن كيوزاك تضامنه مع الفلسطينيين عبر منصة «قائلًا: «المدنيون الفلسطينيون لم يطالبوا بمذبحة». وأضاف إنه شارك في مسيرة لدعم الفلسطينيين في شيكاغو الأمريكية، ولم يسمع عبارات مثل «الموت لإسرائيل» أو «الموت لليهود» أو احتفالات بمقتل المدنيين الإسرائيليين لكنه سمع دعوات تحرير فلسطين من الاحتلال قائلًا «أشعر بألم شديد بسبب مطالبة الناس بالمغادرة والقصف أثناء مغادرتهم».

وأدان كيوزاك، ممارسات الاحتلال الإسرائيلي في فلسطين واستهداف المدنيين في قطاع غزة، وكان آخرها قصف المستشفى المعمداني، مساء الثلاثاء الماضي قائلًا: لا يمكن قبول اللا إنسانية في أي مفهوم للحضارة، لا شيء يمكن أن يبرر الوحشية التي تفرضها إسرائيل في مواجهة حماس. لقد فشل نتنياهو، بكل وضوح وبساطة، إن موقفه المتشدد للغاية فاشل تمامًا وليس لديه نهاية للعبة.

ديمتري لاسكاريس: تفاني المراسلين يلهم الجميع

قال المحامي والصحفي الكندي ديمتري لاسكاريس: أثناء قيامي بالتغطية من الحدود الإسرائيلية اللبنانية، التقيت بمراسلين من قناة الجزيرة. وقد دهشت بمدى التزامهم بالمهنية والحرص على تقديم الحقيقة حتى لو كلفهم ذلك حياتهم. وأضاف قائلًا: بعد مقتل مراسلة الجزيرة شيرين أبو عاقلة العام الماضي على يد قناص إسرائيلي، يتطلب الأمر شجاعة هائلة من قناة الجزيرة من أجل الاستمرار في القيام بمهمتها وتغطية الحرب على غزة، إن تفاني مراسلي الجزيرة في عملهم، في مواجهة الوحشية الإسرائيلية يلهم جميع العاملين في هذا المجال.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X