المحليات
لفائدة 2000 طالب وطالبة

قطر الخيرية تشيّد 20 مركزًا لتحفيظ القرآن ببنجلاديش

الدوحة- الراية :

بدعمٍ من أهلِ الخيرِ في قطرَ وفي إطار اهتمامِها بمجالات التَّعليم والثقافة وغرس القيم الفاضلة تعملُ قطر الخيريَّة على بناء وتأثيث 20 مركزًا تعليميًا لتحفيظ القرآن الكريم في بنجلاديش، ومن المنتظر أن يستفيد منها 2000 طالبٍ وطالبة.

وستنفّذ هذه المراكز في كلّ من: فريدبور، وجينيداه، وجيسور، وكوستيا، وماداريبور، وكيشور جانج، وكوميلا وجازيبور، ويشمل كلّ مركز منها فصولًا دراسية؛ بهدف توفير بيئة تعليمية ملائمة في المُجتمعات الفقيرة.

ولاقت هذه المبادرة ترحيبًا شعبيًا ومحليًا. وفي هذا الإطار، قالت لبنى شارمين، وهي مُمثّلة الحكومة في منطقة كيشور جانج:» إنَّ بنجلاديش دولة ذات أغلبية مسلمة، والناس يريدون أن يحفظ أبناؤُهم كتابَ الله، ولأنّ المؤسسات التعليمية ليست مؤثثة بشكل جيد؛ لذلك نعتبر مبادرة قطر الخيرية ببناء مراكز خاصّة لتحفيظ القرآن مبادرة جديرة بالثناء، فشكرًا لكلّ من ساهمَ في ذلك».

وفي الأثناء، قالَ رئيسُ مركز تحفيظ القرآن في كوميلا محمّد شميم خان: » نحنُ سعداءُ ببناءِ هذه المراكز، وتجهيزها، فالسكانُ هنا فقراء وغير قادرينَ على دفع نفقات ماليّة لتعليم أطفالهم القرآنَ الكريم».

وأضافَ: إنَّه «بمجرّد الانتهاء من أعمال البناء سيتمكّن 100 طالبٍ من دراسة القرآن الكريم، شكرًا لأهلِ الخيرِ في قطرَ، ولقطر الخيريَّة على هذه المُبادرة الطّيبة».

من جهته، قالَ حبيب الإسلام خان أمين مركز تحفيظ القرآن الكريم في مِنطقة كيشورغونج: » كان المركز مُتهالكًا وكان الطلاب يُواجهون العديدَ من المشاكل بسبب نقص المرافق وبفضل إعادة البناءِ الآن نظرًا لقيام قطر الخيريَّة بإعادة بناء المركز ستتوفر سُبل الراحة للطلبة والمُعلّمين لأداء مهامّهم على أكمل وجه».

الجدير بالذكر أنَّ قطر الخيرية شيّدت في السنواتِ الخمس الماضية ما يقارب 50 مدرسةً مزوَّدة بأقسام داخلية للطلبة يستفيد منها أكثر من 10,000 طالب، كما تكفل قطر الخيرية 3312 طفلًا يتيمًا في بنجلاديش، وتوفر لهم كافة نفقات التّعليم لضمان مستقبل جيّد لهم.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X