اخر الاخبار

المتحدث الرسمي لوزارة الخارجية: قصف الاحتلال الإسرائيلي لمقر اللجنة القطرية لإعادة إعمار غزة يجب ألا يمر مرور الكرام

الدوحة – قنا:

قال الدكتور ماجد بن محمد الأنصاري المتحدث الرسمي لوزارة الخارجية إن “جريمة قصف الاحتلال الإسرائيلي لمقر اللجنة القطرية لإعادة إعمار غزة، يجب ألا يمر مرور الكرام”، مشيرا إلى أن دولة قطر تتطلع لتضامن المجتمع الدولي في إدانة هذه الجريمة وما تمثله من رمزية في إطار الجرائم الإسرائيلية المتكررة.
وأضاف المتحدث الرسمي لوزارة الخارجية، خلال الإحاطة الإعلامية الأسبوعية، أن قصف الاحتلال الإسرائيلي لمقر اللجنة القطرية لإعادة إعمار غزة، لن يثني دولة قطر عن تقديم مساعداتها للشعب الفلسطيني، مضيفا “أن تقديم المساعدات ليس مرتبطا بأي أحداث بل هو التزام أخلاقي وإسلامي ولن تثنينا كل محاولات الاحتلال أو غيره لإيقاف هذه المساعدات”.
وأكد استمرار دولة قطر في تقديم المساعدات، مشيرا إلى أن مجموع طائرات المساعدات القطرية التي وصلت إلى مدينة العريش المصرية بلغ نحو 10 طائرات بإجمالي مساعدات تزيد عن 358 طنا من المساعدات، مشيرا إلى توجه طائرتين قطريتين تابعتين للقوات المسلحة القطرية اليوم، إلى مدينة العريش المصرية تحملان 54 طنا من المساعدات، تتضمن مستشفى ميدانيا ومستلزمات إيواء ومواد طبية وغذائية، مقدمة من صندوق قطر للتنمية، والهلال الأحمر القطري، وقطر الخيرية، تمهيدا لنقلها إلى غزة.
وأوضح أن هذه المساعدات تأتي في إطار مساندة دولة قطر للشعب الفلسطيني الشقيق، ودعمها الكامل له خلال الظروف الإنسانية الصعبة جراء القصف الإسرائيلي الذي يتعرض له القطاع.
ولفت إلى أن قصف الاحتلال الإسرائيلي لمقر اللجنة القطرية لإعادة إعمار غزة، يعتبر تعديا سافرا على القانون الدولي، وامتدادا لنهج الاحتلال في استهداف المدنيين والأعيان المدنية، التي شملت أيضا المستشفيات والمدارس وتجمعات السكان وملاجئ إيواء النازحين، مضيفا أن قصف مقر اللجنة هو امتداد لسياسة استهداف الإنسان، خاصة أن هذه اللجنة عملت من خلال مشاريعها على رفع معاناة السكان في قطاع غزة المأزوم بفعل الحصار الطويل والعدوان المستمر.
وأشاد المتحدث الرسمي لوزارة الخارجية بتفاعل عدد من الدول والمنظمات الدولية وإدانتها لقصف مقر اللجنة، أبرزها الأشقاء في المملكة العربية السعودية ودولة الكويت وسلطنة عمان ودولة الإمارات العربية المتحدة، بالإضافة إلى المملكة الأردنية الهاشمية وجمهورية مصر العربية وجمهورية العراق والجمهورية الإسلامية الإيرانية ومنظمة التعاون الإسلامي والأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية والجمعية العامة للأمناء العامين للبرلمانات العربية.
وشدد على ضرورة تحرك المجتمع الدولي بشكل عاجل لمحاسبة إسرائيل على جرائمها المتكررة بحق المدنيين والأعيان المدنية، وإلزامها بالامتثال للقوانين الدولية.
وحذر الأنصاري من ارتكاب الاحتلال الإسرائيلي لمجزرة جديدة في مجمع الشفاء الطبي في غرب غزة، معتبرا أن الاستفزازات الإسرائيلية المتكررة عبر استهداف محيطه ومبنى العيادات الخارجية فيه، هي تمهيد لاستهداف المجمع الذي التجأ إليه عدد كبير من النازحين يقدر عددهم بـ60 ألفا بجانب الطواقم الطبية والمرضى والمصابين.
وأكد الدكتور الأنصاري أن الجهود القطرية لم ولن تتوقف من أجل وقف نزيف الدم، وفي هذا الإطار استقبل معالي الشيخ محمد بن عبدالرحمن بن جاسم آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية، في مكتبه بالديوان الأميري اليوم، سعادة الدكتورة ناليدي باندور وزيرة العلاقات الدولية والتعاون في جمهورية جنوب إفريقيا، التي تزور البلاد حاليا.
وفي السياق ذاته تلقى معالي الشيخ محمد بن عبدالرحمن بن جاسم آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية، اليوم، اتصالا هاتفيا من سعادة السيدة بيني وونغ وزيرة الخارجية في أستراليا، حيث جرى خلال الاتصال، استعراض مستجدات الأوضاع في قطاع غزة والأراضي الفلسطينية المحتلة.
كما تلقى معالي الشيخ محمد بن عبدالرحمن بن جاسم آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية، في 11 نوفمبر الجاري اتصالا هاتفيا، من سعادة السيد أنتوني بلينكن وزير خارجية الولايات المتحدة الأمريكية، حيث جرى خلال الاتصال بحث تدهور الأوضاع في قطاع غزة.
وفي اليوم ذاته، أشار الدكتور الأنصاري إلى ترؤس معالي الشيخ محمد بن عبدالرحمن بن جاسم آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية، في الرياض، وفد دولة قطر المشارك في اجتماع مجلس وزراء خارجية منظمة التعاون الإسلامي التحضيري للقمة الإسلامية الاستثنائية الثامنة، مشيرا إلى أن القمة العربية الإسلامية الاستثنائية التي استضافتها المملكة العربية السعودية الشقيقة، بحثت العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، كما اجتمع معاليه على هامش القمة مع سعادة السيدة أنالينا بيربوك وزيرة الخارجية في جمهورية ألمانيا الاتحادية، جرى، خلال الاجتماع، استعراض مستجدات الأوضاع في قطاع غزة والأراضي الفلسطينية المحتلة.
وأوضح الدكتور الأنصاري أن كل هذه الاتصالات واللقاءات مع مختلف الأطراف الإقليمية والدولية استعرضت آخر تطورات الأوضاع في الأراضي الفلسطينية المحتلة وإسرائيل، وسبل خفض التصعيد وأكد خلالها معالي الشيخ محمد بن عبدالرحمن بن جاسم آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية على موقف دولة قطر الثابت من إدانة كافة أشكال استهداف المدنيين، وأن قتل المدنيين الأبرياء، وخاصة النساء والأطفال، وممارسة سياسة العقاب الجماعي أمر غير مقبول تحت أي ذريعة.
كما استعرض المتحدث الرسمي لوزارة الخارجية جهود كل من سعادة السيد سلطان بن سعد المريخي وزير الدولة للشؤون الخارجية، وسعادة الدكتور محمد بن عبدالعزيز بن صالح الخليفي وزير الدولة بوزارة الخارجية، وسعادة السيدة لولوة بنت راشد الخاطر وزير الدولة للتعاون الدولي بوزارة الخارجية، ولقاءاتهما واتصالاتهما خلال الأسبوع الماضي مع عدد من الوزراء والمسؤولين والتي تناولت العلاقات الثنائية وآخر المستجدات على الساحة الإقليمية والحرب على غزة والمساعدات القطرية لمختلف المنظمات الأممية.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X