الراية الإقتصادية

الدولار صوب تراجع أسبوعي

سنغافورة – (رويترز):

يتجهُ الدولار صوب أكبر تراجع أسبوعي في شهور مُقابل اليورو والين والفرنك السويسري مع إقبال المُستثمرين على البيع ترقبًا لخفض بنحو مئة نقطة أساس للفائدة الأمريكية في العام المُقبل. وسجل الدولار 1.0854 مُقابل اليورو، ونزل 1.6 بالمئة خلال الأسبوع وهو أكبر تراجع له منذ مُنتصف يوليو. كما انخفض 1.6 بالمئة خلال الأسبوع إلى 0.8882 فرنك سويسري، وتراجع 0.6 بالمئة مُقابل الين الياباني إلى 150.53 ين. وانخفض النفط إلى أدنى مُستوياته في أربعة أشهر أمس الأول، وقالت سلسلة متاجر وول مارت إنها ستُخفض الأسعار، ما يزيد من الضغوط الانكماشية التي أظهرت البيانات أنها ساهمت في استقرار أسعار المُستهلكين الأمريكيين وأقنعت المُستثمرين بأن التضخم يتراجع وأن رفع أسعار الفائدة انتهى.

وصعدَ الجنيه الإسترليني 1.5 بالمئة إلى 1.2410 دولار. وفقد الدولاران الأسترالي والنيوزيلندي بعض قوتهما أمس الأول بعد مؤشرات على تباطؤ الاقتصاد الأمريكي أثرت سلبًا على أسعار السلع الأولية، لكنهما في طريقهما إلى تسجيل مكاسب أسبوعية.

وكانت التحرّكات في المُعاملات الآسيوية أمس الجمعة محدودة وجرى تداول الدولار الأسترالي مُقابل 0.6466 دولار مُرتفعًا 1.7 بالمئة خلال الأسبوع، فيما سجل الدولار النيوزيلندي 0.5960 دولار مُرتفعًا 1.2 بالمئة خلال الأسبوع. وارتفع اليوان الصيني إلى 7.2447 مُقابل الدولار ويترقب تسجيل أفضل أداء أسبوعي منذ شهرين وجرى تداوله قرب أعلى مُستوى في ثلاثة أشهر.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X