اخر الاخبار

إصابة سبعة فلسطينيين على الأقل برصاص الاحتلال أثناء محاولتهم العودة إلى شمالي قطاع غزة

غزة – قنا :

أصيب سبعة فلسطينيين برصاص الاحتلال بعد محاولاتهم التوجه إلى منازلهم شمالي قطاع غزة، وذلك مع دخول أول هدنة مؤقتة اليوم حيز التنفيذ منذ بدء العدوان الإسرائيلي على القطاع في السابع من أكتوبر الماضي.

وذكرت وكالة الأنباء الفلسطنية /وفا/ نقلا عن شهود عيان، أن سبعة فلسطينيين على الأقل أصيبوا جراء إطلاق قوات الاحتلال النار عليهم في منطقة وادي غزة، خلال محاولتهم العودة إلى منازلهم في شمالي القطاع.

وبدأ مئات آلاف النازحين الفلسطينيين، صباح اليوم، بالعودة لأحيائهم ومنازلهم بمناطق قطاع غزة الوسطى والجنوبية لتفقدها ومحاولة الاطمئنان على أفراد عائلاتهم مع بدء سريان الهدنة الإنسانية التي تستمر لأربعة أيام قابلة للتمديد.

وطوال الأيام الماضية من العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، واجه الفلسطينيون صعوبات كبيرة بالتواصل مع أفراد عائلاتهم بسبب ضعف الاتصالات وصعوبة الحركة خاصة بين المدن والمناطق الحدودية والقريبة في ظل القصف العشوائي على المنازل والمرافق المدنية، وكذلك التوغلات البرية من عدة محاور.

وهدد الاحتلال الإسرائيلي، النازحين الفلسطينيين في جنوب القطاع الذين يعتزمون التوجه لمدينة غزة وشمالي القطاع بـ”تحمل مصيرهم”، مؤكدا أن هذه المنطقة ممنوع التجول فيها.

وتعد هذه الهدنة الأولى من نوعها منذ بدء العدوان الإسرائيلي العنيف على قطاع غزة في السابع من أكتوبر الماضي، والذي أسفر حتى الآن عن استشهاد أكثر من 15 ألف فلسطيني، بينهم 6150 طفلا، وأكثر من 4 آلاف امرأة، بالإضافة إلى أكثر من 36 ألف جريح.

وينص الاتفاق الخاص بالهدنة بشكل عام على تبادل 50 من الأسرى من النساء المدنيات والأطفال في قطاع غزة في المرحلة الأولى، مقابل إطلاق سراح عدد من النساء والأطفال الفلسطينيين المحتجزين في السجون الإسرائيلية، على أن يتم زيادة أعداد المفرج عنهم في مراحل لاحقة من تطبيق الاتفاق.

كما ستسمح الهدنة، بدخول عدد أكبر من القوافل الإنسانية والمساعدات الإغاثية بما فيها الوقود المخصص للاحتياجات الإنسانية.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X