اخر الاخبار

وزارة التنمية الاجتماعية والأسرة تشارك في معرض “صنع في قطر 2023”

الدوحة – قنا:

تشارك وزارة التنمية الاجتماعية والأسرة، ممثلة بإدارة التمكين الأسري، في معرض صنع في قطر بنسخته التاسعة، الذي تنظمه غرفة قطر بالتعاون مع وزارة التجارة والصناعة خلال الفترة من 29 نوفمبر الجاري إلى الثاني من ديسمبر المقبل بمركز الدوحة للمعارض والمؤتمرات.
وتأتي مشاركة وزارة التنمية الاجتماعية والأسرة تأكيدا على حرصها الدائم والدؤوب لدعم أصحاب المشاريع الإنتاجية، وضمن عملها على تحقيق رؤيتها وخططها الاستراتيجية وبالتواصل مع المؤسسات والجهات المعنية بالأسرة وتمكين المرأة اقتصاديا وتشجيعهم للاعتماد على النفس وتطوير وتنفيذ مشروعاتهم.
وقالت السيدة فاطمة النعيمي مدير إدارة التمكين الأسري في وزارة التنمية الاجتماعية والأسرة، في كلمة بالمناسبة، إن المعرض يعد فرصة قوية لتمكين الأفراد والأسر اقتصاديا ليصبحوا فيما بعد قادرين على دعم استراتيجية التنمية المستدامة، وتعميق المنتج الوطني في السوق المحلية، إضافة لدعم وتنمية المشاريع الإنتاجية من خلال التدريب، وتوفير الخدمات اللازمة لهم، وتسليحهم بالمهارات التي تمكنهم من المنافسة في السوق، لافتة إلى أن الوزارة “تعبد الطرق لهذه المشاريع الإنتاجية الوطنية كي تنطلق نحو تقديم خدماتها وسلعها إلى الجمهور المحلي عبر توفير منافذ لهم تمكنهم من عرض منتجاتهم”.
وتهدف مشاركة الوزارة إلى عرض مبادراتها في دعم أصحاب المشاريع المنزلية ونقلهم إلى مرحلة رواد الأعمال، وذلك من خلال مشاركة 6 مشاريع إنتاجية رائدة تتمثل في صناعة السيوف وإنتاج العطور وصناعة الهدايا من الفخار وصناعة القهوة والملابس، إضافة إلى الرسم على الجلد.
وتتنوع هذه المشاريع لتلبي رغبات المستفيد المحلي من أبناء الوطن، والذي بدوره يعمل على تشجيع الإنتاج الوطني وتحفيز الطاقة الإنتاجية المحلية بين الأسر القطرية المنتجة مما يساهم في تعزيز دور الأسرة والمرأة في المجال الاقتصادي ومساهمتهم في الإنتاج وازدهار القاعدة الإنتاجية.
كما تسعى الوزارة إلى توفير الخدمات اللازمة لترويج منتجاتهم، فضلا عن سعيها المستمر لتوفير منصات ومعارض ومنافذ تمكنهم من عرض صناعتهم للجمهور وتسويقها وربطها بالجهات الحكومية وشبه الحكومية، والتي يمكن أن تستثمر تلك الجهود في تطوير مشاريعهم المحلية للمساهمة في دفع عجلة التنمية الاقتصادية داخل الدولة.
وتتميز هذه النسخة بانضمام العديد من مشاريع السوق المحلية، وتواجد الكثير من شركات القطاع الخاص، إضافة إلى تلبية احتياجات السوق المحلية بالمنتجات القطرية والتي تعزز مبدأ تشجيع المشاريع الإنتاجية الوطنية لتخرج من حدودها وتصل إلى أسواق خارجية وعالمية عبر إبرام الصفقات والشراكات من خارج وداخل دولة قطر.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X