المحليات
20 جلسة رئيسية وأكثر من 150 متحدثًا

2000 مشارك في قمة «وايز»

الدوحة – قنا:

انطلقت، أمس، أعمال النسخة الـ 11 من مؤتمر القمة العالمي للابتكار في التعليم «وايز»، إحدى المبادرات العالمية لمؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، بمركز قطر الوطني للمؤتمرات، تحت عنوان «آفاق الابتكار: الإمكانات البشرية في عصر الذكاء الاصطناعي».

ويشارك في هذه النسخة، التي تستمر يومين، أكثر من ألفي مشارك، يمثلون مختلف الجهات المعنية بمجال التعليم، من بينهم قادة الفكر وصانعو السياسات ومبتكرو التكنولوجيا والرواد الشباب، وذلك لمناقشة انعكاسات وتأثيرات الذكاء الاصطناعي على المشهد التعليمي العالمي.

ويتضمن المؤتمر أكثر من 20 جلسة رئيسية وأكثر من 150 متحدثًا من الخبراء والأكاديميين والمتخصصين، ويشتمل على 6 مسارات تناقش قضايا بناء الذكاء الاصطناعي الأخلاقي، والتوسع في تحقيق العدالة والوصول، والسيادة الرقمية، وإعادة النظر في التعليم العالي والوظائف في عالم يقوده الذكاء الاصطناعي، والفصول الدراسية المستقبلية، وتحولات الأنظمة، إضافة إلى استوديو الشباب، واكتشف المجلس الذي يضم «مختبرات التعلم، ومنطقة عرض البحوث».

وفي كلمتها الرئيسية، أكدت نينا شيك مؤسسة شركة «تامانغ فيتشرز»، أن العالم اليوم يعيش مرحلة حرجة تغير فيها الآلات حياة الإنسان وتجاربه، وذهب الذكاء الاصطناعي إلى مرحلة متطورة يتم فيها أنسنة الآلة وجعل الروبوتات تفكر وتشعر مثل البشر، مشيرة إلى أن «الذكاء الاصطناعي أظهر أن الآلة يمكن أن تخرج لنا بإنتاج مبدع كنا نعتقد أنه حكر على الإنسان».

وأضافت إن العالم اليوم يشهد فجرًا لعصر جديد من الذكاء الاصطناعي وقدرات النظم التكنولوجية تمثل ثورة في هذا المجال وتفتح أبواب المستقبل، لافتة إلى أن «الذكاء الاصطناعي غيّر عالمنا بسرعة رهيبة مقارنة ببقية الاختراعات التي غيرت وجه العالم سابقًا».

من جانبه، أشاد إيدان وايت مؤسس شبكة الصحافة الأخلاقية، بموضوعات مؤتمر «وايز» 2023 كونه واحدًا من أهم الفعاليات العالمية في مجال الابتكار في التعليم وتأثير التكنولوجيا في تغيير العالم وجعله مكانًا أفضل، مبينًا أن المعلومات الآن أصبحت سلعة عامة تتعرض فيها الثقة لتهديد كبير من الاستخدام السيئ للذكاء الاصطناعي، ومشددًا على أهمية استعادة الثقة والإيمان بكل ما نقدمه من محتوى والتركيز على قيم النزاهة في كل ما نصدره من معلومات.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X