المحليات
ينظم للمرة الأولى في قطر

الجامعة تستضيف مؤتمر رؤساء الجامعات الفرنكوفونية

الدوحة – قنا:

استضافت جامعة قطر أعمال الجمعية العامة الخامسة عشرة لمؤتمر رؤساء الجامعات الفرنكوفونية في الشرق الأوسط (CONFREMO) والجمعية العامة الأولى لمؤتمر رؤساء الجامعات في الشرق الأوسط (CR2) والذي ينظم للمرة الأولى في دولة قطر. وأعرب الدكتور عمر الأنصاري رئيس جامعة قطر، عن سعادته بجمع رؤساء وعمداء الجامعات الفرنكوفونية في المنطقة لتمثيل مجموعة متنوعة من المعرفة والخبرة، قائلًا: «نحن لا نزال ملتزمين بدورنا، حيث سنواصل العمل كمنصة للحوار الهادف والمبادرات التعاونية والتميّز الأكاديمي، ونحن على يقين أن هذا المؤتمر سينتج عنه توصيات هادفة يمكن أن تخدمنا وتخدم الجامعات الأخرى في المنطقة».

وأوضح أن الجامعة انضمت إلى صفوف 1000 جامعة مُنضمة إلى الوكالة الجامعية للفرنكوفونية، معربًا عن تقديره لهذه الفرصة التي مُنحت للجامعة لنكون قادرين على تعزيز تعاوننا مع الوكالة ومع العالم الفرنكوفوني. بدوره، أبرز سيزار وازن مدير مكتب الشؤون الدولية في جامعة قطر، أنه منذ انضمام جامعة قطر إلى الوكالة الجامعية للفرنكوفونية في عام 2019، عملت على أن تكون متوافقة مع سياستها المُتمثلة في كونها عضوًا نشطًا في كل شبكة أكاديمية تكون جزءًا منها، ولذلك نالت الجامعة حق استضافة الجمعية العامة الخامسة عشرة لمؤتمر رؤساء الجامعات الفرنكوفونية CONFREMO في الشرق الأوسط العام الماضي، ودعت رؤساء وعمداء الجامعات الفرنكوفونية الرائدة في المنطقة لمناقشة المجالات ذات الاهتمام المشترك للجامعات الناطقة بالفرنسية في المشهد العالمي المُتغير.

وأعرب عن أمله بأن تكون الجامعة منصة لهذه المناقشات، وأن يخرج هذا الحدث في جامعة قطر بتوصيات يمكنها أن تخدم الجامعات الأخرى في المنطقة. من جهته، قال سليم خلبوس عميد الوكالة الجامعية للفرنكوفونية، «إن الوكالة الجامعية للفرنكوفونية تعتبر واحدة من أهم الوكالات، وهناك العديد من الجامعات التي تعرب عن رغبتها في الانضمام إلى الوكالة الجامعية للفرنكوفونية، ونحن سعداء جدًا بهذا الاتجاه متعدد اللغات». من جانبه، لفت جان نويل باليو المدير الإقليمي للوكالة الجامعية للفرنكوفونية في الشرق الأوسط، إلى أن المتحدثين في المؤتمر سيتطرقون إلى مجموعة واسعة من المواضيع المُهمة، داعيًا المشاركين إلى الانخراط في نقاش بنّاء ومثمر حولها.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X