اخر الاخبار
مع وصول البطولة للأدوار الحاسمة

تزايد عدد المشاركين في أغلى بطولات البولينج

الدوحة – الراية

تدخل منافسات بطولة كأس سمو الأمير للبولينج خلال الايام المقبلة مرحلة الحسم حيث سيتم التعرف يوم الخميس المقبل على هوية المتأهلين للمرحلة التالية.
وتشهد البطولة التي ينظمها الاتحاد القطري للعبة على صالة مركز قطر الدولية للبولينج وذلك في فئتي الفردي والمختلط، وتستمر حتى 9 ديسمبر الجاري مشاركة حوالي 98 لاعبا من الكويت وفنلندا وهونج كونج وايسلندا وليتوانيا والبحرين والامارات وماليزيا والسويد بالإضافة الى قطر.
وكانت المحاولات الاخيرة التي اقيمت وهي المحاولات (15 و16 و17 و18) شهدت تغيرا كبيرا في النتائج بداية من المحاولة الـ16 واستمرت النتائج على حالها حتى المحاولة الـ18، حيث اعتلى الكويتي مصطفى الموسوي صدارة الترتيب العام برصيد 2098 نقطة، وحل الاماراتي علي الراشدي بالمركز الثاني برصيد 2083 نقطة، فيما تراجع القطري يوسف الجابر من المركز الاول الى المركز الثالث برصيد 2074 نقطة، كما تراجع الكويتي خالد الدبيان من المركز الثاني الى المركز الرابع في الترتيب العام برصيد 2054 نقطة، وتراجع القطري جاسم المريخي من المركز الثالث الى الخامس برصيد 2053 نقطة، فيما صعد الاماراتي نايف عقاب من المركز السابع الى السادس مسجلا 2041 نقطة.
وكان القطري يوسف الجابر والكويتي خالد الدبيان قد تأهلا للدور الأول في ختام منافسات اليوم الثاني، حيث يقضي نظام البطولة بتأهل متصدر ووصيف ترتيب محاولات اليومين الأول والثاني..فيما يتطلع باقي المشاركين لرفع رصيدهم من النقاط خلال المحاولات المتبقية من أجل الحصول على المعدل الذي يسمح لهم بالتأهل للمرحلة التالية في ختام مرحلة المجموعات يوم الخميس المقبل.
وتتواصل منافسات البطولة اليوم باقامة 5 محاولات طيلة 3 أيام، على أن تبدأ يوم الجمعة المقبل (اليوم قبل الأخير للبطولة) المراحل النهائية للبطولة التي يتأهل لها 32 لاعبا يتنافسون في الفوز باللقب على 5 مراحل، يتناقص فيها عددهم من مرحلة إلى أخرى حتى التتويج بالكأس الغالية.

سعيد الهاجري : من الصعب تحديد هوية البطل

أعرب سعيد الهاجري عضو مجلس إدارة الاتحاد القطري للبولينج ، عن سعادته الكبيرة بالانطلاقة القوية لأغلى بطولات البولينج في نسخة الموسم 2023 .. مشيراً الى ان النسخة الحالية تعتبر واحدة من اقوى النسخ .


وأوضح الهاجري في تصريحات صحفية ان عدد المشتركين ارتفع بنسبة كبيرة وهو امر متوقع في ظل اهتمام كل اللاعبين بالبطولة.
وتابع : ياتي كل هذا الاهتمام ببطولة كأس سمو الأمير نسبة للتنظيم الجيد للبطولة والجوائز الضخمة المرصودة لها ولعبت دورا مهما في تشجيع نجوم العالم على المشاركة فيها، خاصة وهو ما يجعلها أفضل بطولة في المنطقة .
وقال عضو مجلس الإدارة أن بطولة قطر بدأت قوية وستستمر حتى النهاية نظرا للعدد الكبير المشارك فيها من اللاعبين العالميين والذين حضروا إلى الدوحة من أجل المنافسة على لقبها، وهو الأمر الذي يضفي على البطولة القوة والإثارة والمتعة.
وحول مشاركة لاعبي منتخب قطر أبدى الهاجري تفاؤله لتحقيق لاعبي العنابي نتائج جيدة في هذه البطولة على الرغم من الأسماء الكبيرة المشاركة فيها والتي تصعب من تحديد هوية البطل، إلا أن الظهور الجيد في المسابقات يؤكد على أن لاعبي العنابي سينافسون على البطولة رغم من صغر أعمارهم السنية والتي تصل إلى 18 سنة ويعتبر لاعبي منتخبنا الاصغر سنا في البطولة .

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X