الراية الرياضية
د. خالد السليطي رئيس اللجنة المستضيفة لـ الراية الرياضية:

«عالوعد» مع نسخة ثانية لبطولة الخيل العالمية

نشكر كل من ساهم في نجاح البطولة الأولى وننتظركم في 2025

قطر نبض الخيل العربية واستضافتها للبطولة أعطتها قيمة إضافية

فوز الشقب بميداليتين ذهبيتين في مسك الختام مستحق وليس بالغريب

متابعة – أحمد سليم:

أشاد سعادة الأستاذ الدكتور خالد بن إبراهيم السليطي رئيس اللجنة المُستضيفة لبطولة العالم للخيل العربية 2023، المدير العام للمؤسسة العامة للحي الثقافي «كتارا» بالنجاح الكبير الذي حققته بطولة العالم لجمال الخيل، التي تقام للمرة الأولى في قطر بعد 42 عامًا في فرنسا، واختتمت أمس في ميناء الدوحة القديم أحد المناطق السياحية المبهرة في دولة قطر والذي جذب أنظار العالم خلال 3 أيام من المنافسات المُميزة التي استمتعت بها الجماهير.

وأكد أن استضافة دولة قطر لبطولة العالم للخيل يعطي قيمة إضافية للبطولة خاصة أن قطر هي نبض الخيل العربية الأصيلة، وهذه البطولة تقام للمرة الأولى في قطر بعيدًا عن فرنسا، وبمشاركة خيل عربية نادرة من 21 دولة وحرصنا على تقديم صورة جميلة للتراث العربي الأصيل للخيل العربية، كون الخيل إرثًا لا يتجزأ من تاريخ المجتمع العربي، مشيرًا إلى أن البطولة حازت على إشادات من الملاك ومربي الخيل العربية الأصيلة ونشكر جميع الجهات الراعية للبطولة والجهات الحكومية التي ساندت كتارا في أن تخرج هذه البطولة في حلة جميلة ونشكر اللجنة المُنظمة التي تمتلك قدارت عالية في إقامة فعاليات كبيرة في دولة قطر وننتظركم في نسخة 2025.

وأكد المدير العام لـ «كتارا» أن فوز الشقب بميداليتين ذهبيتين في اليوم الأخير للبطولة هو إنجاز ليس بالغريب عن الشقب خاصة أنه مربط عريق ويمتلك خيلًا عربية أصيلة ونادرة وذات جودة عالية، ودائمًا تتواجد بقوة في البطولات العالمية وخيلها على منصة التتويج دائمًا وتحصد الجوائز العالمية، والتتويج بالذهبية مستحق عن جدارة، وسعداء أيضًا بتألق المرابط والمزارع والخيل القطرية في البطولة.

وعن استضافة كتارا لأولى جولات «جولة أبطال العالم للخيل العربية» التي تنطلق العام المقبل بجوائز تصل إلى 17 مليون يورو، قال: استضافة الجولة العالمية يضع كتارا أمام تحدٍ جديد لتقديم أفضل ما لديها وهي تجربة استثنائية خاصة أنها تقام للمرة الأولى على مستوى العالم وهو ما يدعم ملاك ومربي الخيل العربية أنهم يحافظون ويستثمرون في الخيل العربية الأصيلة وستكون إضافة مميزة لعشاق الخيل العربية في العالم.

الشيخ أحمد بن نوح:

قطر تواصل تألقها وإبداعها

أكد الشيخ أحمد بن نوح آل ثاني، أمين عام الاتحاد القطري للفروسية أن قطر دائمًا ما تواصل تألقها وإبداعاتها عندما تتصدى لتنظيم البطولات الدولية، وذلك بفضل شبابها، والرعاية التي تقدمها الدولة للخروج بأفضل نسخة للبطولة من جميع النواحي، وهو ما نشهده حاليًا في تنظيم بطولة العالم لجمال الخيل العربية الأصيلة في ميناء الدوحة القديم.

وأضاف: إن هدفنا في اتحاد الفروسية هو تطوير منظومة رياضة الفروسية خلال الفترة القادمة، بما يضمن النجاح المُستمر لهذه الرياضة، خاصة مع دعم القيادة الرشيدة في الدولة المستمر للرياضة بصورة عامة.

كما نوه بأن قطر تتمتع بإرث واسع وأصيل في رياضة الفروسية، بالإضافة إلى حب وتقدير القطريين لهذه الرياضة، مشيرًا إلى أن قطر من أقدم دول المنطقة العربية التي نظمت بطولات دولية لجمال الخيل منذ أكثر من 30 عامًا، ولهذا فإن إدارة النادي اعتمدت العديد من بطولات جمال الخيل التي سينظمها في موسم 2023- 2024. كما تمت مراعاة استفادة الملاك المشاركين في هذه البطولات سواء بالحفاظ على سلالات الخيل الموجودة لديهم أو تجهيز جيادهم للمشاركات الدولية الكبيرة، فضلًا عن تخصيص جوائز مالية مناسبة للفائزين في البطولات العامة أو تلك المُخصصة للملاك الأهالي».

راشد العذبة:

البرونزية العالمية إنجاز لمربط الناصر

أكد راشد العذبة ممثل مربط الناصر أن الحصول على الميدالية البرونزية في بطولة العالم لجمال الخيل لفئة الأفرس يمثل إنجازًا جديدًا للمربط، خاصة أنه تحقق في ظل المستوى المُرتفع للغاية مع صفوة الأفرس في العالم خاصة أن فئة الأفرس تعد من أهم الفئات في البطولة العالمية. وقال في تصريح ل الراية* : مربط الناصر يحقق في كل بطولة ميدالية جديدة وهو أمر مميز للغاية، مشيرًا إلى أن المربط لديه استمرارية في تحقيق البطولات العالمية، وهدفنا استمرار إنجازات المربط بتحقيق الميدالية الملونة سواء كانت ذهبية أو فضية أو برونزية، ونشكر كتارا وكل القائمين على تنظيم هذه البطولة التي خرجت بصورة مثالية تليق بِاسم قطر عالميًا.

ملكة آل شريم أمين سرّ اللجنة المستضيفة:

البطولة أبهرت الجميع من كافة النواحي

أعربت ملكة محمد آل شريم، عضو وأمين سرّ اللجنة المستضيفة لبطولة العالم للخيل 2023، مدير إدارة التسويق في كتارا، عن سعادتها بالاستضافة المُميزة لدولة قطر لبطولة العالم، التي أبهرت الجميع من كافة النواحي التنظيمية والحضور الجماهيري الكبير الذي عكس صورة ناصعة عن أهمية الخيل العربية وما تحظى به دولة قطر في العالم. وقالت آل شريم في تصريحات ل الراية * أن اليوم الأخير خرج بصورة مميزة للغاية والجميع استمتع بالمنافسات حيث شهدت تواجد أجمل الخيل في العالم للتنافس على الميداليات المُختلفة في كافة الفئات، كما أن البطولة شهدت الكثير من الأحداث منها الإعلان عن «جولة أبطال العالم للخيل العربية» وهي بطولة عالمية جديدة لجمال الخيل سوف تنطلق في كتارا العام المُقبل.

تكريم رعاة البطولة في مسك الختام

شهد اليوم الأخير تكريم الجهات الراعية للبطولة حيث قام سعادة الأستاذ الدكتور خالد بن إبراهيم السليطي رئيس اللجنة المُستضيفة للبطولة المدير العام للمؤسسة العامة للحي الثقافي «كتارا» بتكريم الرعاة تقديرًا لدورهم في نجاح البطولة. وحظيت البطولة برعاية مميزة من اللجنة العليا للمشاريع والإرث (الراعي البلاتيني)، وشركة اتصالات قطر «أريدُ» (الشريك الحصري للاتصالات)، ومجموعة الأصمخ (الراعي الذهبي)، وعلي بن علي لاكجري (الراعي الذهبي)، ومجموعة ناصر بن خالد آل ثاني وأولاده (الراعي الذهبي)، البنك الأهلي (الراعي المصرفي الحصري)، ومجموعة قطر للتأمين (راعي التأمين) الرسمي للبطولة، وقنوات الكأس(الناقل الرسمي)، وشركة زووم ديزاين (الراعي اللوجستي)، وشركة وايت إيفينت (راعي وسائل تواصل اجتماعي)، وشركة كيوكمينكيشن (راعي وسائل تواصل اجتماعي)، وشركة توكونيكت (راعي تواصل اجتماعي).

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X