اخر الاخبار

سفير الولايات المتحدة لدى الدولة : منتدى الدوحة 2023 يعد فرصة حقيقية للحوار حول القضايا الهامة

الدوحة – قنا :

أكد سعادة السيد تيمي ديفيس سفير الولايات المتحدة الأمريكية لدى الدولة، أن منتدى الدوحة 2023 يعد فرصة حقيقية لإجراء محادثات قد لا تحدث في أي مكان آخر، في ظل ما تعاني منه المنطقة اليوم، مشيرا إلى الحوارات القيمة التي شهدها اليوم الأول حول القضايا الهامة التي تحظى باهتمام الجميع.
وأوضح سعادة سفير الولايات المتحدة الأمريكية لدى الدولة، في حوار خاص مع وكالة الأنباء القطرية /قنا/، أن منتدى الدوحة يعد ملتقى لقادة الفكر والمسؤولين الحكوميين، والمدافعين عن البيئة، ومدراء المؤسسات الخيرية، إلى جانب الخبراء الأمميين، لافتا إلى أن هناك محادثات ضرورية في الوقت الحالي، وأهمها تلك المتعلقة بالأحداث الجارية في المنطقة، وهي التي تجرى خارج الجلسات العامة.
ولفت إلى أن المنتدى سيحقق فرصا أكبر لعملية السلام، في ضوء المحادثات التي تجرى بطرق غير رسمية بين أشخاص لديهم قوة وتأثير حقيقي، مما يتيح الفرصة الكبيرة لتحقيق السلام، مشيدا بدور دولة قطر الذي استطاع جمع أعظم قادة العالم في مكان واحد لعقد محادثات رسمية مهمة.
وأشار إلى أن منتدى الدوحة سيسهم في تشكيل المستقبل من خلال المحادثات الهادئة بين الدبلوماسيين الجدد والقدامى، مثمنا الدور الذي بذلته قطر لمنح العالم هذه الفرصة من أجل تعزيز الحوار خلال المنتدى.
وأشاد سعادة سفير الولايات المتحدة الأمريكية لدى الدولة، خلال حواره مع /قنا/، بجهود قطر المحورية والريادية على مستوى العالم في مجال الوساطة والتفاوض لسنوات طويلة لإحلال الأمن والسلام، مضيفا: “أن قطر لديها القدرة على التواصل مع جميع الأطراف، وآخر تلك الجهود ما بذلته في سبيل إطلاق سراح الرهائن في قطاع غزة، والعمل مع جميع الأطراف ليكونوا قادرين على تجديد تدفق المساعدات الإنسانية إلى غزة، وهي مساعدات منقذة للحياة لا يمكن أن يقود المفاوضات بشأنها سوى القطريين”.
وحول العلاقات الثنائية، قال سعادته إن الولايات المتحدة الأمريكية تدرك أهمية دولة قطر، ومدى أهمية هذه العلاقة الممتدة لسنوات في مجال الأمن، والعمل الذي قمنا به سويا فيما يتعلق بالمساعدات الإنسانية، والشعور المشترك بالمسؤولية في روسيا وأوكرانيا، والمساعدة الإنسانية في غزة قبل النزاع.
وأوضح أن الولايات المتحدة ودولة قطر، وضعتا أساسا للتعاون في كل هذه القضايا منها الأمن والتعليم والطاقة، وفضلا عن محادثات السلام التي يجرى العمل عليها الآن، لافتا إلى أن تلك العلاقة الثنائية ستكون في نهاية المطاف واحدة من أهم العوامل من أجل المضي قدما نحو السلام.
وفي السياق، أشار إلى الحوار الاستراتيجي القطري الأمريكي الذي عقد خلال خمس دورات ماضية، لوضع إطار عمل لملفات ثنائية مشتركة، مبينا إقامة دورة جديدة لهذا الحوار الاستراتيجي خلال العام المقبل.
ونوه بأن هناك آليات مشتركة بين البلدين مثل الحوار الاستراتيجي، وقاعدة “العديد” الجوية، وهي إحدى أهم القواعد الجوية والعسكرية الأمريكية في العالم والأكبر في المنطقة العربية.
وقال سعادة السيد تيمي ديفيس سفير الولايات المتحدة الأمريكية لدى الدولة، في ختام حواره مع وكالة الأنباء القطرية /قنا/، إن تلك العوامل تسمح لنا بمعالجة المشاكل الصعبة والمعقدة عند ظهورها، وهذا الأساس تم وضعه بشكل مشترك، لافتا إلى أن قطر والولايات المتحدة الأمريكية تتشاركان الرؤية المستقبلية وبناء السبل من أجل تحسين حياة الأفراد، وتحقيق السلام في المنطقة ومساعدة الدول على العمل معا بشكل أفضل.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X