الراية الرياضية
بمشاركة 2600 لاعب من نحو 190 دولة

50 يومًا على انطلاق مونديال الألعاب المائية

البوعينين: الاستضافة فرصة لتأكيد التميّز القطري في التنظيم

الدوحة- الراية :
50 يومًا فقط تفصلُ عشَّاق الرياضات المائية عن انطلاق أول بطولة عالم للألعاب المائيَّة تقام في الشرق الأوسط، حيث تستعدُّ الدوحة لاستضافة 2600 من نخبة أبطال العالم من نحو 190 دولة، يتنافسون على 75 ميدالية ملونة وسط أجواء مفعمة بالإثارة والتشويق. كما تستعدّ العاصمة القطرية لاستقبال المشجعين القادمين من شتى أرجاء العالم لمشاهدة هذا الحدث الرياضيّ الكبير، الذي سيقام من 2 إلى 18 فبراير 2024.
وفي هذا الصدد، قالَ سعادةُ السيد جاسم بن راشد البوعينين، نائب رئيس اللجنة المنظمة لبطولة العالم للألعاب المائية- الدوحة 2024: «تعود دولة قطر لتكون من جديد محط أنظار العالم، وهذه المرة مع الألعاب المائية التي تحظى بشعبية كبيرة عالميًا. يسعدنا أن تكون الدوحة المحطة الأولى لهذه البطولة المرموقة في الشرق الأوسط، ونحن على أُهْبة الاستعداد لاستضافة الرياضيين والجماهير، وتنظيم بطولة على أعلى المُستويات بإذن الله».

وأضافَ البوعينين: «ستكون الاستضافة فرصة لتأكيد التميز القطري في تنظيم أكبر الأحداث الرياضية. ونحن على ثقة بأن هذه البطولة ستترك إرثًا يبقى لسنوات طويلة، ويكرّس مكانة قطر كوجهة رياضية استثنائية في الألعاب المائية، كما في باقي الرياضات». وكانت شخصيتا مونديال الألعاب المائية «نهِم» و «ميفرة» على موعد مع أول ظهور حيّ بين الجماهير والمشجعين خلال الأسبوع الماضي، وذلك في ميناء الدوحة القديم، أحد المواقع الثلاثة التي تستضيف المنافسات إلى جانب قبة أسباير ومجمع حمد للرياضات المائية. وتم اختيار «نهِم»، وهو قرش الحوت، لارتباطه الكبير بالبيئة والثقافة القطرية، حيث تعد مياه قطر موطنًا آمنًا لهذا النوع من الأسماك، في حين تحاكي «ميفرة» حيويّة وتنوّع بيئة الشعاب المرجانيّة، لتعكس ثقافة وبيئة قطر التي ترحب بالجميع، ولتكون الشخصيتان رسالة تذكر بأهمية الحفاظ على البيئة والاستدامة، وتلهم الجماهير للعمل المشترك لتحقيق مستقبل أفضل للجميع.
وستكون بطولة العالم للألعاب المائية – الدوحة 2024 النسخة الواحدة والعشرين من هذه المنافسة الدولية الكبرى، وسيتنافس الأبطال في 6 رياضات مائية مختلفة، هي: السباحة، والغطس، والغطس العالي، وكرة الماء، والسباحة الاستعراضية، والسباحة في المياه المفتوحة. وتوفّر البطولة فرصة كبيرة للرياضيين لتحقيق الإنجازات وإبراز مهاراتهم وتسجيل الأرقام القياسية، فضلًا عن أهمية البطولة للفوز بفرصة المشاركة في دورة الألعاب الأولمبية في باريس 2024.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X