اخر الاخبار

هيئتا الجمارك والضرائب تدشنان الربط بين منظومتي الخدمات الجمركية والضريبية في قطر

الدوحة – قنا:

أعلنت كل من الهيئة العامة للجمارك والهيئة العامة للضرائب عن تدشين الربط بين خدماتهما الإلكترونية، وذلك في إطار الجهود الرامية إلى تسهيل الإجراءات على أصحاب الأنشطة التجارية، والاستفادة من التطور الهائل الذي تشهده البنية التحتية الرقمية في قطر.
ويأتي الإعلان عن تدشين الربط الإلكتروني بين الهيئتين تحقيقا لأتمتة وتكامل الإجراءات بهدف تقديم أفضل الخدمات للمكلفين، وتيسير الوصول السريع إلى الخدمات الإلكترونية المتاحة، عبر نافذة قطر الموحدة للتخليص الجمركي /النديب/، وبوابة /ضريبة/ الإلكترونية.
وقال سعادة السيد أحمد بن عبدالله الجمال رئيس الهيئة العامة للجمارك: إن “الربط الإلكتروني بين خدمات الجمارك والضرائب يأتي ضمن رؤيتنا لتعزيز الاستفادة من التكنولوجيا، وتقديم خدمات متقدمة وفعالة، كما يعكس التزامنا بتحسين تجربة المتعاملين مع خدماتنا، ما يسهم في تحقيق تكامل وتسهيل الإجراءات”، لافتا إلى أن “الخطوة الجديدة تعزز فعالية الخدمات الحكومية الإلكترونية، وتسهم بشكل كبير في تسريع عمليات التخليص الجمركي، وتعكس التزام الجهتين بتحسين تجربة المتعاملين والمكلفين، مما يشكل خطوة نحو مستقبل يسهم في تعزيز مكانة دولة قطر كوجهة مبتكرة في مجال التكنولوجيا والخدمات الرقمية المتطورة، وعلى صعيد بيئة أداء الأعمال في كافة القطاعات الاقتصادية”.
من جانبه، أكد سعادة السيد أحمد بن عيسى المهندي، رئيس الهيئة العامة للضرائب، أن هذه الخطوة تأتي في سياق الجهود الرامية إلى تحقيق تعاون مثمر في مجالات الخدمات الجمركية والضريبية، وتقديم أفضل الخدمات بشأنها بما يتفق مع رؤية قطر الوطنية 2030، لافتا إلى اتفاق الهيئتين على تطوير الخدمات الإلكترونية المقدمة عبر الربط الإلكتروني بين البوابة الإلكترونية الخاصة بالضرائب /ضريبة/، ونظام التخليص الجمركي /النديب/ وذلك لتبادل المعلومات والإحصائيات بصورة فورية، وتطوير نظام /النديب/ لمواءمة الأحكام المتعلقة باحتساب وتحصيل الضريبة الانتقائية”.
وأشار إلى أن الربط بين الخدمات الإلكترونية الجمركية والضريبية يأتي ضمن الاستراتيجية الوطنية للتحول الرقمي، وجهود تحسين تجربة المستخدم للخدمات الحكومية، وتعزيز مكانة دولة قطر كواحدة من الوجهات المبتكرة والمتقدمة تكنولوجيا من أجل مستقبل أكثر فعالية وسلاسة للأعمال، وتعزيز التعاون والتكامل الرقمي لتحقيق تحسين مستدام وشامل للخدمات الحكومية، والرؤية المستقبلية لتحقيق تحول رقمي شامل في القطاعين الضريبي والجمركي، وتحفيز التطور الشامل في جميع جوانب الحياة اليومية، مما يسهم في بناء مستقبل أكثر فعالية وتنوعا للاقتصاد الوطني.
وتقدم الهيئة العامة للجمارك خدمات التخليص الجمركي إلكترونيا لكافة القطاعات في الدولة عن طريق نظام إلكتروني متميز، يقوم على أساس مفهوم النافذة الموحدة، الذي يهدف إلى تبسيط وتنسيق الإجراءات الجمركية، مع الإجراءات المعمول بها من قبل الجهات المقيدة للسلع والجهات المشغلة للمنافذ الجمركية، وقد أدى ذلك إلى تسهيل عمليات التجارة الدولية وتشجيع الاستثمار ودعم الاقتصاد الوطني.
وبعد إنشاء الهيئة العامة للضرائب، باعتبارها الجهة المختصة بتطبيق السياسة الضريبية والتشريعات المتعلقة بها وتحصيل الضرائب من المكلفين، ظهرت الحاجة إلى ضرورة تحقيق تعاون فعال ومثمر بين الطرفين، يهدف إلى توحيد وتنسيق الإجراءات المتعلقة بتحصيل الرسوم الجمركية والضرائب المقررة على البضائع المستوردة على السلع الانتقائية عبر المنافذ الجمركية، وفقا لأحكام التشريعات النافذة في هذا الصدد.
وفي هذا السياق، يأتي تدشين الربط الإلكتروني بين الخدمات الإلكترونية الجمركية والضريبية، تنفيذا لمذكرة التفاهم بين كل من الهيئة العامة للجمارك والهيئة العامة للضرائب، والجهود المتواصلة لدعم التحول الرقمي في مختلف القطاعات، في ضوء أهمية توفير بيئة إلكترونية فعالة ومتكاملة، تسهم في تحسين تجربة أصحاب الأنشطة التجارية، وتعزز التعاون والتكامل بين الجهات الحكومية لتحقيق تحسين مستدام في الخدمات المقدمة في دولة قطر، وبناء مجتمع رقمي متقدم يعزز مسيرة التنمية الاقتصادية وتنويع اقتصاد البلاد، تحقيقا لأهداف رؤية قطر الوطنية 2030.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X