اخر الاخبار

الفيفا يدعم 211 اتحادا وطنيا بـ 2.8 مليار دولار من مشروعه “فيفا فورورد”

القاهرة (د ب أ)-

خصص الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) حوالي 2.8 مليار دولار من مشروع “فيفا فورورد” لـ211 اتحادا وطنيا و6 اتحادات قارية.

كما أعلن فيفا دعمه لعدد من الاتحادات الإقليمية، بالإضافة لتمويله أكثر من 1600 مشروع كروي خلال السنوات السبع الأولى (حتى نهاية عام 2022).

وذكر تقرير لفيفا نشره عبر موقعه الإلكتروني الرسمي اليوم الجمعة أن 80% من استثمارات البرنامج (أي أكثر من 2.24 مليار دولار) حصلت عليها الاتحادات الوطنية الأعضاء بشكل مباشر، وهو ما يوفر مساهمات أساسية لتمويل العمليات ذات الصلة بأنشطة التطوير الكروية التي تضطلع بها الاتحادات الوطنية، بالإضافة لتمكين هذه الاتحادات من الاستثمار في مشاريع محددة ذات أثر على المدى الطويل لتطوير الجانب الكروي.

وألقى التقرير الضوء علي الاستثمارات بين عامي 2016 و2022 في ثماني فئات، حيث ذهبت الحصة الأكبر من الاستثمارات المخصصة للاتحادات الوطنية الـ 211 إلى فئة الإدارة والحوكمة بواقع 448.8 مليون دولار، تليها مباشرة فئة البنية التحتية بمبلغ 415.2 مليون دولار.

وتأتي في المرتبة الثالثة الاستثمارات الموجهة للمنتخبات الوطنية بإجمالي 5ر357 مليون دولار، ومن ثم البطولات 186.1 مليون دولار، والمعدات والتجهيزات التي شهدت تخصيص مبلغ كبير بواقع 1ر181 مليون،
وكذلك الأمر بالنسبة لكرة القدم للسيدات بإجمالي 110.9 مليون، وتنمية القدرات التي حصدت استثمارات بقيمة 86.8 مليون.

أما الحصة المتبقية من مخصصات البرنامج، والتي تبلغ 135.6 مليون دولار، فقد ذهبت للمصاريف التشغيلية الكروية وتمويل لم يتم استخدامه.

أوضح التقرير “يعود الفضل في هذه الاستثمارات لتجهيز ما لا يقل عن 577 أرضية لعب جديدة وإنشاء 208 مسابقات جديدة، وهو ما ساهم في توفير فرص لأكثر من 300 ألف رجل وسيدة من مختلف أرجاء العالم لممارسة لعبتهم المفضلة”.

وقال السويسري جياني انفانتينو رئيس فيفا: “تعهدنا باستخدام أرباح كرة القدم بشكل يعود بالفائدة على اللعبة حول العالم، وعلى الفتيات والفتيان، والسيدات والرجال، وقد أوفينا بعهدنا، فالاستثمار في كرة القدم مسؤوليتنا والتزام ملقى على عاتقنا”.

أكد إنفانتينو “منحنا برنامج فيفا فورورد هيكلية للقيام بذلك وفق نهج سليم وشفاف، إذ زادت نسبة الاستثمارات منذ عام 2016 سبعة أضعاف في غضون سبع سنوات، لكن عائداتنا لم ترتفع بنفس النسبة في نفس الفترة، ويظهر ذلك أن (الإنجاز) لا يقتصر على إيصال الدعم بشكل صحيح، بل يتم الإشراف عليه
ومراقبته حرصاً منا على تطوير مستدام لكرة القدم على المدى الطويل”.

من جانبه، صرح ماتياس جرافستروم، الأمين العام المؤقت لفيفا: “يعمل الاتحاد الدولي لكرة القدم بشكل يومي مع كافة الاتحادات الوطنية من خلال برنامج (فيفا فورورد) في سبيل تطوير كرة القدم، بحيث تشكل هذه الجهود المستمرة على كافة المستويات الأساس الذي يقوم عليه نجاح لعبتنا. ومن شأن الأثر الذي نلمسه عبر هذا البرنامج أن يساعد على حماية هذا النجاح وضمان سيرورته لأجيال المستقبل”.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X