الراية الرياضية
خليل المهندي رئيس اتحاد اللعبة يؤكد:

تدشين التحضيرات لمونديال الطاولة 5 يناير

وضع اللمسات الأخيرة على استضافة بطولات المؤسسة العالمية

إعداد فريق الأحلام يسير في الطريق الصحيح

اتحادنا أصبح الأول عالميًا في تنظيم البطولات

الدوحة -‏‏قنا:‏‏
كشف السيد خليل المهندي رئيس الاتحاد القطري لكرة الطاولة، ورئيس الاتحادين العربي والآسيوي والنائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي للعبة، أن الاستعدادات الرسمية لاستضافة بطولة العالم لكرة الطاولة التي تستضيفها الدوحة عام 2025، ستبدأ رسميًا يوم 5 يناير المُقبل.
وقال المهندي في حوار لوكالة الأنباء القطرية «‏‏قنا»‏‏: نحن بصدد بدء التحضير للبطولة وقد تم تشكيل لجنة لهذا الغرض، وسينطلقُ الإعداد بشكل رسمي عند توقيع عقد الاستضافة مع الاتحاد الدولي للعبة وتدشين شعار البطولة يوم 5 يناير المقبل بالدوحة، وسيكون العمل التنظيمي الجاد بعد استلامنا علم الاستضافة خلال بطولة العالم التي ستقام بمدينة بوسان بكوريا الجنوبية في فبراير المُقبل.

ومن جهة أخرى، وبشأن آخِر الاستعدادات الخاصة باستضافة قطر لبطولات المؤسسة العالمية لكرة الطاولة (WTT) المجمعة على صالة لوسيل مُتعددة الاستخدامات، خلال يناير المُقبل، أوضح المهندي أن دولة قطر ستستضيف البطولات المجمعة لكرة الطاولة للمرة الثالثة، وتكمن أهمية هذا الحدث في أنه يقام قبل أولمبياد باريس 2024، ويحرص جميع أبطال العالم على المُشاركة فيه لرفع رصيدهم من النقاط الذي سيساهم في رفع تصنيفهم الدولي قبل الأولمبياد.
وقال: «نحن في اللجنة المنظمة العليا جاهزون لانطلاق البطولة وأنهينا جميع الاستعدادات، والآن في انتظار وصول الضيوف واللاعبين إلى قطر».
وأشار المهندي إلى أن الاتحاد أصبح من أفضل الاتحادات والأول عالميًا في تنظيم البطولات، وقال: أعتقد أن البطولات التي تنظم في قطر والصين تعد الأفضل في العالم وذلك بشهادة الجميع واللاعبين.. مبينًا أن الاتحاد القطري نجح في تحدي أزمة كورونا «‏‏كوفيد-19»‏‏ التي عصفت بكل دول العالم، وشهدت توقُفًا لأنشطتها الرياضية حينها. وقال: في عام 2021 توقفت البطولات بسبب «كوفيد-19»‏‏ وأجرينا اتصالات مع مسؤولين في الدولة ومع وزارة الصحة العامة وتمكنّا من تنظيم 6 أو7 بطولات دولية في قطر بنظام الحجر الصحي وذلك لمدة شهر ونصف بمشاركة أكثر من 800 شخص وأبطال العالم للعبة وكانت تجربة جيدة ونجحنا في ذلك رغم العمل الشاق».

إعداد فريق الأحلام

 

ومن جهة أخرى، أشاد المُهندي بفريق «الأحلام» الذي سيقود مشروع نهضة كرة الطاولة القطرية.. وقال: لاعبو فريق الأحلام يسيرون في الطريق الصحيح وأعتقد أن 70 بالمئة منهم سيمثلون قطر في بطولة العالم 2025، كما سيمثلون قطر في آسياد 2030 بالدوحة».
وأوضح النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي للعبة، أن مؤسسة كرة الطاولة العالمية «WTT» تمثل مستقبل اللعبة في العالم، وساهمت بشكل كبير في دعمها ماديًا وتنظيميًا وأضفت جمالية كبيرة على ملاعب كرة الطاولة. وقال: أعتقد أن هذه المؤسسة شركة مُربحة ومُختلفة اختلافًا كاملًا، وقد ساهمت في تطوير تنظيم البطولات، حيث أصبحت الملاعب أكثر جمالية من خلال الإضاءة وجعلها مثل حلبة المُصارعة أو الملاكمة التي تشد المُشاهد غير المُحب لهذه اللعبة، وقدمت نقلة نوعية لهذه اللعبة وهذه الشركة جديدة وستكون عام 2025 مُربحة وهي مستقبل كرة الطاولة».

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X