المحليات

التنمية الأسرية تعزز الوعي السيبراني

الدوحة  الراية :

أقامتْ وزارةُ التّنمية الاجتماعية والأسرة ممثلةً بإدارة التنمية الأسرية، محاضرةً بعنوان استخدام التكنولوجيا والوعي السيبراني، عبر منصة مايكروسوفت «تيمز». قدم المحاضرةَ الدكتورُ رامي حمادة، خبير استشارات أمن سيبراني، والتي استهدفت فئةَ الأطفال والمراهقين، كل على حِدة، من الفئات العمرية التالية: (8-12) سنة، (13-18) سنة على مدار يومين متتاليين، وذلك في ظلّ عالم تزداد فيه الاتصالات الرقْمية والأنشطة عبر الإنترنت، لاسيما غير الآمنة منها، فأصبح من الضروري، جدًا، توعيتُهم بكيفية البقاء آمنين على الإنترنت من خلال شرح مبسط ووافٍ، وسرد القصص، بالإضافة إلى الأنشطة التفاعلية، وتهدفُ المحاضرةُ إلى تزويد هذه الشريحة بالمعرفة الأساسيّة والمهارات اللازمة للاستخدام الآمن للإنترنت، وشرح مفهوم الأمان عند تصفُّح المواقع الإلكترونية، وأهمية الالتزام بقواعد الحماية والسلامة، وإنشاء كلمة مرور قويّة وسهلة التذكر، والتعرف على البرامج الضارّة، وكيفية حماية الأجهزة منها.

كما تطرَّقت الأهداف إلى توعية الأطفال والمراهقين حول التمييز بين الألعاب والتطبيقات الآمنة، وتوضيح ما قد ينتج عن التواصل مع الآخرين من خلال الألعاب ووسائل التواصل الاجتماعي المختلفة، بالإضافة إلى توعيتهم بضرورة وأهميّة إبلاغ الوالدين عما يتعرضون له من سلوكيات خاطئة أو مضايقات، أو محاولة لسرقة البيانات الشخصيَّة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X