الراية الرياضية
انتهى عقده مع الباريسي وأصبح بإمكانه التوقيع لأي نادٍ

كيليان مبابي «حرّ»!

سان جيرمان جاهز لكل الاحتمالات والنجم الكبير يلتزم الصمت

باريس- أ ف ب:
بات قائدُ منتخب فرنسا لكرة القدم كيليان مبابي لاعبًا حرًا يملك -بدءًا من أمس- خيار التوقيع مع ناد غير فريقه باريس سان جيرمان لحمل ألوانه بداية من صيف 2024، في مسلسل جديد غنيّ بالتكهنات.وكانت الأمورُ صافية الصيف الماضي في ذهن المُهاجم السريع، عندما وجّه خطابًا إلى ناديه يشير فيه إلى رغبته بعدم تمديد عقده الذي ينتهي في يونيو 2024.لكن التشنّج تقلّص وعاد الهدوء ليسود بعد نقاش بين اللاعب وناديه الغاضب لعدم قدرته على بيع عقد اللاعب المقدّر ب180 مليون يورو من قبل موقع ترانسفرماركت المتخصّص، ما دفعه إلى إبعاده مؤقتًا عن التشكيلة.مذ ذاك الوقت، أصبحت العلاقة بين هداف مونديال 2022 ورئيس ناديه ناصر الخليفي صلبة وراسخة، بحسب ما يرشح عن فريق العاصمة.ووفقًا لوسائل إعلام متعدّدة، تخلى اللاعب عن جزء من مكافآت «الولاء» الهائلة.ورفض المقرّبون من اللاعب التعليق على مستقبل مبابي خلال الأشهر المقبلة. أما النادي، فلم يصدر أي إعلان رسمي بهذا الشأن منذ فترة طويلة.

مبتسم أو عابس؟

 

شدّد مبابي (25 عامًا) قبضته الفنية على الفريق، مع تسجيله 16 هدفًا في مُختلف المسابقات منذ مطلع الموسم، بفارق كبير عن أقرب زملائه المُهاجمين لكن إداريي النادي تخطّوا مرحلة الذعر التي أصابتهم الصيف الماضي، وأخذوا وقتًا للتفكير بمصير الفريق دون اللاعب الرقم 7، مؤكدين عدم الاعتماد على لاعب وحيد.لا يخططون للمزايدة على راتب سنوي هائل يبلغ 72 مليون يورو، بحسب صحيفة لوباريزيان، دون احتساب مكافأة التوقيع. ويشيرون إلى أن الانفصال يحرّر آفاق الاستثمار.مع ذلك، يبقى الاحتفاظ بالنجم الخارق، بعد رحيل ميسي ونيمار الخيار الأمثل لإقناع مبابي، يعوّل سان جيرمان على مشروع جديد بدأ هذا الصيف ويرتكز على التقليل من التعاقدات مع الأسماء الرنانة لمصلحة بناء فريق يعتمد على اللعب الجماعي.يجسّد المدرب لويس إنريكي هذا المشروع، ولو أن لمساته لم تظهر بعد على المستطيل الأخضر لكن الأساليب تغيّرت، وقد تقنع مبابي بالبقاء، يشعر ابن ضاحية بوندي الباريسية بالقلق حيال تطوّره الرياضي بما يتخطى الإحصائيات.ساهم قدوم زميليه في المنتخب راندال كولو مواني وعثمان ديمبيليه، بإعادة البسمة للفريق وإلى وجه مبابي، بحسب ما يعتقد مصدر داخل النادي.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X