الراية الرياضية
5 أهداف تفصل معز ومبخوت عن «دائي» المتربع حاليًا على القمة

صراع واعد على الهدّاف التاريخي لآسيا

نجم منتخبنا يمتلك رقمًا فريدًا بتسجيل كل أهدافه في نسخة واحدة

قائد المنتخب الإماراتي سجل أسرع هدف في النهائيات حتى الآن

متابعة – السيد بيومي:
يعدّ الصراعُ على لقبِ الهدَّافِ من أبرز الصراعات التي تشهدُها البطولاتُ القاريّة، وستكونُ كأس آسيا قطر 2023 شاهدةً على فصلٍ جديدٍ من فصول الصراع على لقب الهدَّاف التاريخي مع تواجد الثنائي معز علي نجم منتخبنا، والإماراتي علي مبخوت فقط من القائمة الذهبية للهدّافين التاريخيين للبطولة، ويفصل كلًا منهما فقط 5 أهداف لتهديد قمة الإيراني علي دائي.
وباستعراض القائمة من بين هدّافي النهائيات، سنجد العديد من الأسماء التي يمكن استعراضُها في السطور التالية:

الإيراني علي دائي

 

يتصدّر علي دائي، قائمة هدّافي كأس أمم آسيا لكرة القدم برصيد 14 هدفًا، إذ شارك في 3 نسخ من المونديال الآسيوي. وأحرز 8 أهداف في بطولة آسيا عام 1996، التي أُقيمت في الإمارات، والتي توّج بها المنتخب السعودي، ثم سجّل 3 أهداف في بطولة 2000، ومثلها في بطولة 2004.
الكوري الجنوبي لي دونغ كوك
يعدّ لي دونغ كوك ثاني هدّافي بطولة كأس آسيا، وأحرز 10 أهداف، ونال لقب هداف بطولة آسيا عام 2000 برصيد 6 أهداف، وسجّل 4 أهداف في البطولة التالية عام 2004.

 

 

الياباني تاكاهارا

 

يحتلّ الياباني تاكاهارا المركز الثالث في قائمة هدّافي كأس آسيا، برصيد 9 أهداف. أحرزَ تاكاهارا 5 أهداف في بطولة 2000، التي توّج بها الساموراي على حساب السعودية في النهائي. وتقاسم تاكاهارا لقب هداف البطولة عام 2007 مع العراقي يونس محمود، برصيد 4 أهداف لكل منهما.
معز علي
معز علي كان أحد المساهمين الرئيسيين في فوز «العنابي» بلقب كأس آسيا عام 2019، ويحمل الرقْم القياسي لأكثر عدد من الأهداف في نسخة واحدة من كأس آسيا، إذ سجل 9 أهداف بنسخة 2019 في الإمارات، وهو رقم فريد لم يحققه أي مهاجم في تاريخ البطولة.

الإماراتي علي مبخوت

علي مبخوت

مبخوت قائد منتخب الإمارات، يحمل الرقم القياسي بتسجيله أسرع هدف في تاريخ كأس أمم آسيا في الثانية 14، وجاء في مرمى منتخب البحرين في نسخة عام 2015 في أستراليا، وفاز بالحذاء الذهبي في هذه النسخة بتسجيله 5 أهداف. وفي المجموع سجّل مبخوت 9 أهداف في بطولات أمم آسيا.
الكويتي جاسم الهويدي
يحتلّ الكويتي جاسم الهويدي المركز الرابع في ترتيب الهدّافين التاريخيين لبطولة كأس آسيا برصيد 8 أهداف. واختير الدولي الكويتي السابق أفضل لاعب في آسيا وأفضل لاعب عربي عام 1998. وأحرزَ الهويدي 4 أهداف في نسخة عام 1996، ليساعد الأزرق على احتلال المركز الرابع في البطولة، ثم أحرز هدفين في بطولة عام 2000.

العراقي يونس محمود

 

قادَ «السفاح» يونس محمود منتخب العراق للتتويج ببطولة آسيا عام 2007 على حساب السعودية في المباراة النهائية. وأحرز محمود 8 أهداف في 4 بطولات آسيوية شارك فيها، برفقة أسود الرافدين، ليتساوى في الرصيد مع جاسم الهويدي.
الإيراني حسين كالاني
حسين كالاني ظهرَ بقميص المنتخب الإيراني 24 مرَّة سجل خلالها 11 هدفًا، بينها 7 أهداف في بطولات كأس أُمم آسيا.

الكويتي فيصل الدخيل

 

سجَّل فيصل الدخيل 7 أهداف في بطولات أمم آسيا، وهو أحد أشهر اللاعبين الكويتيين المعتزلين. حاز كأس آسيا 1980 بالكويت، واختير ضمن قائمة أفضل 30 لاعبَ كرة قدم خلال القرن الماضي في آسيا.
الإيراني بهتاش فاريبا
أحرزَ بهتاش فاريبا 7 أهداف ولعب مع منتخب إيران لكرة القدم منذ عام 1977 وحتى عام 1986، وفاز بجائزة هداف آسيا في نسخة 1980.

الكوري الجنوبي تشوي سون هو

 

مثّل تشوي سون هو منتخب كوريا الجنوبية 96 مرة سجل خلالها 30 هدفًا، من بينها 7 أهداف في بطولات أمم آسيا، وقاد منتخب بلاده إلى نهائي 1980.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X