المحليات
اختُتمت أمس وسط تفاعل كبير من البنين والبنات

500 طفل بفعاليات الأوقاف في إكسبو

الدوحة – الراية:

اختتمت وزارةُ الأوقاف والشؤون الإسلامية -ممثلة في إدارة الدعوة والإرشاد الديني- فعاليات الأطفال التي تم تنظيمها بمعرض إكسبو قطر 2023، وشهدت تقديم فقراتٍ وبرامجَ تربوية ومسابقاتٍ ثقافية وحركية هادفة، وعروضٍ مرئية عن البيئة بموقع بنين وبنات، حيث أقيمت تلك الفعاليات على مدى خمسة أيام خلال الفترة المسائية، في «عنة إكسبو» بالمنطقة العائلية في حديقة البدع وسط حضور وتفاعل كبير من الأطفال والجمهور.

وشهدت المسابقاتُ التوعوية والتربوية والألعاب الحركية -التي أقيمت تحت إشراف مُدربين مُعتمدين بالوزارة- مشاركةَ أكثر من (500) من البنين والبنات، وحظيت بتفاعل وإعجاب من الأطفال وأولياء الأمور؛ نظرًا لما قدمته لهم من فوائد ومنافع جمَّة تصب في الجانب التربوي والتوعوي بالبيئة وغرس حب واهتمام النشء ببيئتهم التي حثنا دينُنا الإسلامي على رعايتها والمحافظة عليها.

كما قدمت إدارةُ الدعوة والإرشاد الديني فعاليات تعريفية بالأنشطة الربيعية، التي تنظمها لطلاب المراحل التعليمية الثلاث (ابتدائي- إعدادي – ثانوي) على مستوى الدولة، ويقدمُها نخبة من الدعاة التربويين المختصين بهذه المجالات، حيث تتيح هذه المراكز الفرصة للطلاب لاستثمار أوقاتهم، وتطوير مهاراتهم، وتعزيز الجوانب الإيمانية والأخلاقية لدى البراعم والأشبال والشباب.

وتحرصُ الإدارةُ من خلال هذه البرامج على إكساب الشباب مهارات جديدة، بالإضافة إلى إقامة أنشطة وبرامج تعمّق المفاهيم القرآنية، وتعزّز القيم التربوية، وتعلّمهم بعض المهارات الذاتية، كمهارة الحاسوب والكشافة والخط العربي، مع تنظيم العديد من الأنشطة الترفيهية والاجتماعية، حيث بلغ عدد المُشاركين في هذه المراكز الربيعية -في النسخة الأولى للبرنامج- نحو 3000 طالب، موزعين على خمسة عشر مركزًا في النوادي والمساجد والمباني المُلحقة بها، غطت أغلب مناطق الدولة.

يُذكر أن وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية تهدفُ من إقامة هذه الفعاليات والبرامج إلى تعريف المُشاركين والجمهور بموقع بنين وبنات، وبرامجها التربوية الأخرى، بالإضافة إلى رفع مستوى التوعية لدى النشء حول البيئة والطبيعة وأهمية المحافظة عليها وعدم الإسراف؛ وذلك اقتداء بالنبي صلى الله عليه وسلم، من خلال النصوص الشرعية التي تبين حرص الإسلام على البيئة واهتمامه بها.

كما أن إقامة هذه الأنشطة تسهم بشغل أوقات إجازة منتصف العام الدراسي لدى المشاركين، بما يعود عليهم بالفائدة والنفع، وتعزيز التعاون بين مؤسسات الدولة المُختلفة للحفاظ على البيئة، وكذلك اكتشاف مواهب وقدرات المشاركين من خلال المشاركة في الأنشطة والبرامج التي قدمتها صفحة -بنين وبنات- على موقع إسلام ويب، وحث المشاركين على بعض القيم التربوية والاجتماعية التي تهم الأسرة والوالدين.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X