اخر الاخبار
كأس آسيا قطر 2023..

تأهل المنتخب الإيراني للدور 16 بفوزه على هونغ كونغ بهدف نظيف

الدوحة – قنا :

حجز المنتخب الإيراني لكرة القدم مقعدا له في دور الستة عشر من بطولة كأس آسيا قطر 2023، بفوزه على نظيره منتخب هونغ كونغ بهدف نظيف، في المواجهة التي جرت اليوم على استاد خليفة الدولي لحساب الجولة الثانية ضمن منافسات المجموعة الثالثة من البطولة التي تستمر حتى يوم 10 فبراير المقبل.
ويدين المنتخب الإيراني، الذي بات رابع المتأهلين، بالفضل في تحقيق انتصاره الثاني تواليا للاعبه مهدي قائدي الذي سجل هدف الفوز والمباراة الوحيد في الدقيقة 24.
وتصدر منتخب إيران ترتيب المجموعة بست نقاط، يليه المنتخب الإماراتي بـ4 نقاط، ثم منتخب فلسطين بنقطة واحدة، وأخيرا هونغ كونغ بدون نقاط.
واستحوذ المنتخب الإيراني على منطقة الوسط، وامتلك الكرة، لكنه عانى في الوصول لجزاء المنافس الذي لجأ للتحفظ الدفاعي ومراقبة أماكن الخطورة.
وسجل منتخب هونغ كونغ، الذي اعتمد على الضغط العالي، حضوره الأول حين مرر لام هين تينغ الكرة لزميله ايفرتون كامارغو ليرسلها الأخير فوق العارضة في الدقيقة 17، قبل أن يعود زميله مات أور ليصوب كرة مرت فوق العارضة في الدقيقة 19.
وجاء الرد الإيراني بضربة رأسية عبر لاعبه شهريار موغانلو إثر كرة عرضية من لاعب العربي القطري السابق رامين رضائيان ارتدت من القائم الأيمن لهونغ كونغ في الدقيقة 23.
وحين وجد ميلاد محمدي زميله مهدي قائدي داخل الصندوق مرر له الكرة، ويصوب بذكاء بعيدا عن متناول حارس مرمى هونغ كونغ يوب هانغ فاي في الدقيقة 24.
ولم تتوقف الهجمات الإيرانية بيد أنه واجه صعوبات بالغة لاختراق دفاع المنافس الذي فرض رقابة شديدة على مفاتيح اللعب خاصة مهدي تارمي وسلمان قدوس.
في المقابل، سعى مدرب هونغ كونغ النرويجي يوري أندرسون للتقدم للمواقع الأمامية بهجمات صاحبها الحذر، وكاد أن يعدل الكفتين بخطأ ارتكبه مدافع قيصري سبور التركي لكن الحارس الإيراني علي رضا بيرانفاند أنقذ الموقف في الدقيقة 40.
وقبل الدخول للاستراحة، كاد مهاجم سيباهان أصفهان أن يضاعف النتيجة للمنتخب الإيراني بضربة رأسية، لكن حارس مرمى هونغ كونغ تكفل بإبعاد كرته إلى ركنية.
في الشوط الثاني، لم يتغير السيناريو في ظل محاولات المنتخب الإيراني لمضاعفة النتيجة، وصمود لدفاع هونغ كونغ في المواقع الخلفية أمام المد الهجومي للمنافس. وأراد أمير قالينوي مدرب المنتخب الإيراني زيادة الفاعلية في الثلث الأخير من ملعب المنافس، والحفاظ على نسق الأداء، فأشرك كل من لاعب السيلية القطري السابق كريم أنصاري وزميله محمد موعيبي لاعب روستوف الروسي، وأوميد ابراهيمي لاعب الشمال القطري.
وأرسل رامين رضائيان كرة مباشرة من خارج المنطقة، بيد أن حارس مرمى هونغ كونغ أبعد الخطورة في الدقيقة 72. ومع إشراك مدرب هونغ كونغ يوري أندرسون للمهاجم مايكل أوديبولوزور تواصلت مساعيه لتعديل النتيجة، حيث أهدر ايفرتون كامارغو فرصة تعديل النتيجة حين دخل الجزاء وهم بالتسديد بيد أن المدافع الإيراني ميلاد محمدي أنقذ الموقف وأبعد الكرة إلى ركنية في الدقيقة 74.
وأهدر المنتخب الإيراني فرصة تسجيل الهدف الثاني عندما مرر سامان قدوس كرة عرضية بينية باتجاه القادم من الخلف رامين رضائيان على الجانب الأيمن لمنطقة الجزاء، ليسددها قوية أرضية مرت بجوار القائم الأيمن في الدقيقة 83.
وفرض منتخب هونغ كونغ أفضلية نسبية خلال الدقائق المتبقية على مرمى منافسه عبر خلق أكثر من محاولة، لكنه محاولاته ضلت طريق مرمى الحارس بيرانفاند، ولم تجنبه الخسارة.
وتقام الجولة الثالثة والأخيرة من منافسات المجموعة يوم 23 يناير الجاري، حيث سيلعب منتخب هونغ كونغ مع منتخب فلسطين على استاد عبدالله بن خليفة، وسيواجه منتخب إيران نظيره الإماراتي على استاد المدينة التعليمية.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X