الراية الرياضية
التونسي مكرم دبوب مدرب المنتخب الفلسطيني لـ الراية الرياضية :

الفدائي يلعب بـ «روحه» لإسعاد شعبه

مواجهة هونج كونج لن تكون سهلة ولكننا جاهزون لحسمها

نطالب الجماهير بمواصلة المساندة لإنجاز المهمة التاريخية

لن توفي عبارات الشكر تلك الجموع الغفيرة التي ساندت منتخب فلسطين

حوار- أحمد سليم:
يقدم المنتخب الفلسطيني أداءً بطوليًا في بطولة كأس آسيا قطر 2023، وسط دعم وحضور جماهيري كبير خلف الفدائي من أجل تحقيق إنجاز تاريخي في التأهل للدور ثمن النهائي بالبطولة في مجموعة صعبة تمكن خلالها من الإبقاء على حلمه في التأهل بعد الحصول على «نقطة» ثمينة من مواجهة الأبيض الإماراتي.
التونسي مكرم دبوب مدرب المنتخب الفلسطيني أكد أن الفدائي قادر على الفوز في المباراة المقبلة أمام هونج كونج والتأهل عن هذه المجموعة بعد أن حافظ على حظوظه في التأهل للبطولة.
دبوب تحدث عن حظوظ المنتخبات العربية في البطولة مؤكدًا أن قطر والسعودية والعراق الأجدر لمنافسة اليابان وكوريا وإيران على حصد اللقب الآسيوي، مشيرًا إلى أن منتخب الفدائي سيعمل على إسعاد الجماهير الفلسطينية، وطالب الجماهير بالحضور في المباراة المقبلة بملعب الدحيل، حيث أمامهم مهمة تاريخية تتمثل بالفوز في المباراة القادمة والتأهل إلى دور ال16، للمرة الأولى في تاريخ مشاركات فلسطين.
مدرب منتخب فلسطين تحدث عن العديد من الأمور في حوار لـ الراية الرياضية نسرده في السطور التالية:-

– بداية كيف ترى ضياع الانتصار للمنتخب الفلسطيني أمام المنتخب الإماراتي؟
التعادل أمام المنتخب الإماراتي كان بطعم الخسارة خاصة أن الفوز كان في متناول اليد بعدما أهدرنا العديد من الفرص، وكنا نستحق الفوز بالنظر للأداء الذي قدمه اللاعبون، وقدمنا كل ما لدينا خاصة أن المباراة كانت مهمة لنا من أجل التأهل إلى الدور المقبل، وأهدرنا الكثير من الفرص وكان هناك عدم توفيق، وأكدنا على اللاعبين أنه لا مكان للخسارة في هذه المباراة للحفاظ على حظوظنا وحصلنا على نقطة مهمة بالنسبة لنا في طريق التأهل، خاصة أنها أبقت على حظوظنا، وإن شاء الله في المباراة الأخيرة أمام هونج كونج نحقق الفوز والتأهل.
– ماذا عن تراجع المنتخب الإماراتي؟
المنتخب الإماراتي لديه عناصر جيدة ولديهم العديد من اللاعبين الخبرة ممكن النقص العددي أثر عليهم لكن يبقى منتخبًا قويًا ونحن في المنتخب الفلسطيني قدمنا مباراة كبيرة وكنا جيدين للغاية وكان لدينا ردة فعل إيجابية وكنا نستحق الفوز، خاصة أننا فرضنا السيطرة على مجريات المباراة وأهدر لاعبونا العديد من الفرص السهلة التي كانت كفيلة بحصولنا على النقاط الثلاث، والحظ لم يقف معنا في مباراة الإماراتي.

مطلوب 4 نقاط

 

-ما هي نسبة حظوظ المنتخب الفلسطيني في التأهل؟
حظوظنا قائمة وأعتقد أننا إذا حصلنا على 4 نقاط في نهاية المجموعة سوف نمر للدور الثاني بغض النظر عن ما إذا كنا في المركز الثاني أو الثالث وإن شاء الله نتأهل بالمركز الثاني، أمامنا الآن مهمة تاريخية تتمثل بالفوز في المباراة القادمة والتأهل إلى دور ال16، ستكون المواجهة أمام هونج كونج صعبة بلا شك لكننا نطمح بأن نحقق التأهل الأول في تاريخ مشاركات فلسطين وأن نكون محظوظين بصورة أفضل.
– كيف ترى مستوى منتخب هونج كونج؟
لقد قدم هونج كونج أداءً جيدًا في المباراتين وهو فريق يعتمد على الاندفاعات وعلى الالتحامات البدنية، ويجب أن نكون في أتم جاهزية لأن المباراة لن تكون سهلة كما يتوقعها الجميع، وإذا قدمنا نفس الأداء ونفس الروح أمام المنتخب الإماراتي ودخلنا المباراة بتركيز عال سنكون قادرين على تحقيق الفوز، وستكون حظوظنا كبيرة في التأهل.

الفلسطيني يستحق الفرحة

 

– ما هي رسالتك للجماهير التي تدعم المنتخب الفلسطيني؟
لا يمكن وصف المشاعر تجاه الجماهير الكبيرة التي تواجدت في الملعب، نأمل أن يتواصل هذا الدعم في المباراة المقبلة أملًا في العبور إلى الأدوار التالية، ولن توفي عبارات الشكر تلك الجموع الغفيرة التي ساندت منتخب فلسطين، والشعب الفلسطيني يستحق الفرحة وإن شاء الله نفرحهم في المباراة المقبلة بالتأهل للدور الثاني وهو هدف كل فلسطيني.
– هل أنت راض عن أداء اللاعبين؟
قدمنا مباراة بطولية للغاية واللاعبون كانوا رجالًا في الملعب وقدموا أداءً قويًا، سواء على مستوى النواحي الدفاعية بمنع المنتخب الإماراتي من خلق الفرص باستثناء الفرصة التي سجل منها الهدف، أو من الناحية الهجومية بالوصول المتتالي وخلق الفرص، كنا نستحق الفوز، وكان لدينا التماسك الكبير عقب التأخر بهدف، وكنا الأقرب لخطف النقاط الثلاث لولا أن الحظ عاندنا في تسجيل ركلة جزاء في الشوط الأول ولكن حافظ اللاعبون على تركيزهم بعد إهدار ركلة الجزاء.

 

اللقب بين ثلاثة

 

– كيف ترى مستوى المنتخبات العربية في البطولة؟
هناك تفاوت في المستوى ومع كافة الاحترام لجميع المنتخبات العربية فإن إيران وكوريا واليابان مرشحة للفوز باللقب الآسيوي، ولكن منتخبات قطر والعراق والسعودية هي المنتخبات العربية القادرة على منافستها على اللقب القاري، ورأينا كيف تغلب المنتخب العراقي بروحه القتالية على المنتخب الياباني وهو ما يؤكد أن المنتخبات العربية قادرة، ونتمنى لهم التوفيق في الأدوار الإقصائية ولجميع المنتخبات العربية في البطولة كما نتمنى التوفيق لمنتخبنا في هذه البطولة للوصول لأبعد نقطة.

مع عرب آسيا وإفريقيا

 

– ما هو رأيك في إقامة بطولتي كأس الأمم الآسيوية وكأس الأمم الإفريقية في نفس التوقيت؟
كنا نتمنى أن تكون البطولتان منفصلتين حتى يتابع الجمهور البطولتين خاصة أن أوقات المباريات تكون قريبة ولكننا نشجع الفرق العربية في البطولة الإفريقية تونس والجزائر والمغرب ومصر وموريتانيا ونتمنى لها التوفيق، ونتمنى لكل المنتخبات العربية أن تتقدم سواء في البطولة الآسيوية أو البطولة الإفريقية، ونتمنى أن يكون المنتخب الفلسطيني ضمن الفرق المتأهلة في كأس آسيا وهو ما نركز عليه ونعمل عليه بكل تركيز في المباريات المقبلة.
– على مستوى التحضيرات قبل البطولة هل أنتم راضون عما قدمتموه في البطولة؟
ما قدمناه حتى الآن جيد وقادرون على تقديم الأفضل خاصة أننا حصلنا على نقطة من مباراتين الأولى كانت أمام المنتخب الإيراني وكانت مباراة صعبة وخسرنا وفي مباراة الإمارات كان الأداء أفضل وإن شاء الله في المباراة المقبلة أمام هونج كونج نحقق الانتصار والتأهل لإسعاد الجماهير.

 

إهدار ركلة الجزاء

 

قال التونسي مكرم دبوب مدرب المنتخب الفلسطيني، إن إهدار ركلة الجزاء أمور تحدث عادة في كرة القدم، واللاعب تامر صيام يعتبر من أبرز اللاعبين في تنفيذ ضربات الجزاء، وقد جانبه التوفيق ووقف الحظ معاندًا له.

تعلم الدرس

قال التونسي مكرم دبوب مدرب المنتخب الفلسطيني إن النتيجة أمام إيران في الجولة الأولى من المجموعة كانت صادمة وغير متوقعة، سيطر على أدائنا الكثير من الاندفاع واستقبلنا أهدافًا في وقت مبكر، لكننا تعلمنا درسًا من تلك المواجهة في مواجهة الإماراتي حيث كنا أكثر حذرًا.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X