المحليات
خلال ندوة نظمها الجناح الإماراتي

«إكسبو الدوحة» يستعرض الممارسات الزراعية

د. طريفة الزعابي: حلول صديقة للبيئة لتوفير الطاقة وزيادة الإنتاجية

الدوحة – قنا:

نظم جناح دولة الإمارات العربية المتحدة في معرض «إكسبو 2023 الدوحة للبستنة» ندوة حول الممارسات الزراعية وتأثيرها في استدامة أمن الغذاء، ومناقشة كتاب جديد أصدره المركز الدولي للزراعة الملحية «إكبا» بعنوان: «الممارسات الزراعية في دولة الإمارات بين الموروث والعلوم».

وركزت الندوة التي قدمتها الدكتورة طريفة الزعابي، المدير العام للمركز الدولي للزراعة الملحية «إكبا» على أهمية الممارسات الزراعية التقليدية وربطها بالعلوم الحديثة والابتكارات التي تساهم في استدامة أمن الغذاء على الصعيد المحلي، كما تم تسليط الضوء على الأبحاث التي أجرتها دولة الإمارات، ويمكن تطبيقها في المنطقة نظرًا للتشابه بينها وبين دولة قطر من ناحية البيئة الصحراوية والأنظمة الزراعية المستخدمة.

وتحدثت مدير المركز عن التحديات التي تواجه المنطقة عمومًا، سواء كان من ناحية الجفاف أو ندرة المياه أو من ناحية قلة الأراضي الزراعية الخصبة، حيث أصبح لديهم خبرة في التحديات المطروحة، ولكن تكمن الفكرة في كيفية تقديم حلول تكون صديقة للبيئة، تساهم في توفير الطاقة وزيادة الإنتاجية الزراعية.

وأشادت بالنسخة التي تستضيفها دولة قطر من معرض «إكسبو 2023 الدوحة للبستنة»، مؤكدة أنها نسخة استثنائية من ناحية العرض التقديمي للمشاركين، وبتسليط الضوء على الممارسات الزراعية وتحديات الأمن الغذائي في الفترة الحالية، منوهة بأنهم يتعرفون على أفضل الممارسات الموجودة عالميًا، باعتبار أن المعرض الدولي منصة تحتوي على أفكار وحلول، وشراكات.

وأوضحت الدكتورة طريفة الزعابي، أن «إكبا»، يعد مركزًا دوليًا غير ربحي يختص بالبحوث الزراعية، مقره دولة الإمارات العربية المتحدة أقيم بدعم من الحكومة والبنك الإسلامي للتنمية، والصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي، وصندوق الأوبك للتنمية الدولية، ويقع المقر الرئيسي للمركز في إمارة دبي، ولديه مكتب إقليمي في آسيا الوسطى وجنوب القوقاز في طشقند بأوزبكستان.

وأشارت إلى أن المركز يضم فريقًا دوليًا يتألف من نخبة من العلماء والخبراء والمهنيين ذوي معارف والكفاءات والخبرات الواسعة، لإيجاد حلول لتحديات الأمن الغذائي عن طريق الأبحاث المتعلقة بالمحاصيل وندرة المياه والتغير المناخي، بالإضافة إلى بحث إمكانية أن يكون لدينا إنتاجية زراعية متعددة، حيث يعد المركز عضوًا مؤسسًا للرابطة الدولية للبحث والتطوير من أجل الزراعة.

وأضافت إنهم قاموا بتدشين كتاب «الممارسات الزراعية في دولة الإمارات بين الموروث والعلوم»، موضحة أنه يضم حوالي 19 ممارسة زراعية تم مقارنتها علميًا، وهذه الممارسات الزراعية يقوم بها المزارعون في دولة الإمارات، وأثبتت الدراسات العلمية أنها مجدية من ناحية استدامة الزراعة والموارد الرئيسية.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X