اخر الاخبار

انطلاق فعاليات النسخة الثانية من معرض جامعة قطر للكتاب

الدوحة – قنا :

انطلقت اليوم فعاليات معرض جامعة قطر للكتاب في نسخته الثانية، بمشاركة 29 من دور النشر والمراكز القطرية، ومنها وزارة الأوقاف، وجائزة الشيخ حمد للترجمة والتفاهم الدولي، ودار الوثائق القطرية، ودار كتارا للنشر، ودار روزا للنشر، ودار نبجه، بالإضافة إلى مشاركة 8 من الجامعات ومراكز البحوث والنشر العربية من دول المغرب والإمارات والسعودية، والكويت وسلطنة عمان. ويقام المعرض الذي يستمر حتى الأول من فبراير المقبل، بالتعاون بين جامعة قطر ووزارة الثقافة وملتقى الناشرين القطريين.
وفي هذا السياق قالت الدكتورة مريم المعاضيد، نائب الرئيس لشؤون البحث العلمي والدراسات العليا: إن تنظيم هذا المعرض يشكل جزءًا مهمًا من رؤية الجامعة ورسالتها وأهدافها، حيث يأتي تنظيم الحدث رغبة من الجهتين، وزارة الثقافة وجامعة قطر، في دعم التعليم ونشر الثقافة بين أفراد المجتمع بكل السبل المتاحة.

 
وأضافت، إن دار نشر جامعة قطر تسعى لاستقطاب المثقفين والكتّاب وتوفير الفرص للطلاب للحصول على الكتب التي يبحثون عنها في جميع المجالات التعليمية والأكاديمية، بالإضافة إلى التركيز على ترجمة الكتب لفهم كيف يفكر الآخرون ونقل تجاربهم إلى الآخرين.
ومن جهته قال السيد جاسم أحمد البوعينين مدير ملتقى الناشرين والموزعين القطريين في تصريحات لوكالة الأنباء القطرية “قنا”: يشهد معرض جامعة قطر للكتاب في نسخته الثانية مشاركة متنوعة من دور النشر القطرية والخليجية والعربية.


وأضاف، تأتي هذه التظاهرة الثقافية انطلاقًا من رؤية وزارة الثقافة وجامعة قطر في الحفاظ على الموروث الفكري والثقافي للمؤلفين القطريين وإثراء حقل المعرفة، إضافةً إلى توفير المناخ الملائم لأكثر من 26 ألف طالب في جامعة قطر للوصول إلى الكتب والاستفادة من مخزون قطر الثقافي بمختلف اهتماماته وتخصصاته.
وأوضح تشارك وزارة الثقافة بجناح في معرض جامعة قطر للكتاب بهدف عرض الإنتاج الفكري القطري وإصدارات الوزارة، بالإضافة إلى عرض كل ما هو جديد في عالم الثقافة، علاوة على إتاحة الفرصة أمام زوار جناح وزارة الثقافة للمسح على “الباركود” وتحميل جميع كتب الوزارة على الهاتف المحمول بهدف تسهيل خدمة التصفح لطلاب الجامعات.

من جانبها قالت الدكتور عائشة جاسم الكواري مدير دار روزا للنشر في تصريحات لـ”قنا”: إن دار روزا للنشر تحرص على المشاركة بشكل دائم في معرض جامعة قطر للكتاب الذي يقام سنويا، إذ تأتي مشاركة الدار بـ 240 عنوانا مختلفا.
وأضافت أن الدار تحرص أيضا على التواجد داخل الحرم الجامعي للوصول إلى الطلبة والباحثين والهيئة التدريسية والإدارية في جامعة قطر.
وقالت الشيخة شيخة آل ثاني، رئيس قسم التسويق والمبيعات بدار نشر جامعة قطر: إن معرض جامعة قطر في دورته الحالية يشهد إقبالًا كبيرًا من قبل دور النشر والمراكز البحثية على الصعد المحلية والإقليمية والدولية. وشددت على أهمية المشاركة القوية وأشادت بحضور جامعات خليجية عريقة ووجود ضيوف شرف من تلك المؤسسات.


وأضافت، سيتم خلال المعرض، إطلاق 4 عناوين جديدة، من بينها “النظام السياسي القطري: دراسة تحليلية في ضوء النظم السياسية” للشيخ عبدالرحمن بن حمد بن قاسم آل ثاني، وكتاب “في محبة التراث الإسلامي العربي”، وكتاب “واجبات الإنسان أم حقوقه.. أيهما يقدم” للدكتور مسلم الوهيبي. وسيشهد المعرض تدشين كتابين مترجمين من الإنجليزية إلى العربية، وأكدت أن دار نشر جامعة قطر تهتم بالنشر الأكاديمي ومختلف المجالات العلمية.
وشهد معرض جامعة قطر للكتاب في اليوم الأول إقامة مجموعة من الندوات بدأت بندوة “باقون الزبارة” شارك فيها الدكتور يوسف عبيدان، والأستاذة نورة الحميدي، وندوة “تساؤلات حول منهجية الكتابة” بمشاركة الكاتبة نجاة علي التي تناولت أساسيات الكاتب المتميز والكتابة الإعلامية، كما تم تدشين كتاب “ساندويش ورقي” للكاتبة شيخة الخاطر، وكتاب “منهج القضاء الإداري القطري في معادلة الشهادات الدراسية الجامعية” للكاتبة نورة الحمادي، وكتاب “حقوق دولة قطر في منطقة قاع البحار والمحيطات” للكاتبة سارة العمادي، وكتاب”التفكير النقدي دليل مختصر لطلاب الجامعات” للكاتب عبد الناصر فخرو، وكتاب”دور الوساطة في التعامل مع الأزمات الدولية” للكاتب محمد عيسى المهندي.


تجدر الإشارة إلى أن دار نشر جامعة قطر، سوف تطلق خلال معرض جامعة قطر للكتاب فعالية (باقون)، لتسليط الضوء على الإنجازات المنسية في التاريخ القطري من آثار مادية ومعمارية (مثل الزبارة)، أو آثار ثقافية، مثل أعمال أهم الشعراء القطريين القدامى، حيث إن الدار تهتم بتنوع المؤلفين والباحثين الذين تعاونت معهم، وتعتبرهم شركاء لها في صناعة ونشر المعرفة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X