الراية الرياضية
نضال بحران المتحدث باسم الاتحاد الآسيوي:

«بطولة الأرقام القياسية» بامتياز

الأرقام التي تحققت تعزز مكانة آسيا على الخريطة العالمية

متابعة- أحمد سليم:
أكد نضال بحران المتحدث باسم الاتحاد الآسيوي لكرة القدم أن بطولة كأس آسيا قطر 2023 هي نسخة الأرقام القياسية بامتياز، وقال: «قبل انطلاق بطولة قطر 2023 أطلقنا عليها بطولة السوابق التاريخية، والآن ونحن نعبر الدور الأول للبطولة نطلق لقبًا جديدًا وهو بطولة الأرقام القياسية».
وأضاف: إذا تحدثنا عن السوابق فإن قطر هي أول دولة تحتضن البطولة 3 مرات، وهي المرة الأولى التي تقام على ملاعب مونديالية، بعدما نظمت قطر كأس العالم قطر 2022 ليعقبها تنظيم بطولة أمم آسيا 2023، كما أنها المرة الأولى التي يتم فيها تطبيق تقنية التسلل «شبه الآلية» ليس فقط على الصعيد الآسيوي، ولكن أيضًا على صعيد البطولات القارية على مستوى العالم». وأضاف: «أما إذا تحدثنا عن الأرقام القياسية.. تبرز الجماهير التي تمثل عصب كأس آسيا وهي أيضًا عصب الرياضة، والحمد لله في هذه النسخة حطمنا بعض الأرقام القياسية ونتطلع للمزيد، وإذا نظرنا لمباراة الافتتاح، فقد حطمنا الرقم القياسي للحضور الجماهيري في مباريات الافتتاح بحضور أكثر من 82 ألف متفرج في استاد لوسيل المونديالي والرقم السابق هو 40 ألفًا في مباراة الصين والبحرين في نسخة 2004».

وتابع: «كما أن بطولة أمم آسيا -قطر 2023 حطمت عدد الحضور الجماهيري في النسخة الماضية ونحن على أعتاب الوصول إلى 900 ألف متفرج، مقارنة مع 645 ألف متفرج في نسخة الإمارات عام 2019».
واستطرد قائلًا: «التحدي الأبرز أمامنا هو تحطيم الرقم القياسي الإجمالي في عدد الحضور الجماهيري في تاريخ البطولة، والمسجل في نسخة الصين عام 2004 والبالغ 940 ألف متفرج، ونتوقع تحطيم هذا الرقم في مباريات دور الثمانية، وأيضًا تحطيم معدل الحضور الجماهيري في المباريات».
وعن توقع الاتحاد الآسيوي تسجيل هذه الأرقام القياسية قال: «كنا نتوقع تحطيم الأرقام القياسية لعديد من الأسباب في ظل سهولة السفر والتنقل إلى دولة قطر من كل أنحاء العالم، والجاليات الموجودة في قطر والخليج، التي تتنقل بسهولة، وتسهيل إجراءات السفر إلى قطر، وأيضًا الملاعب المونديالية هي حجر الأساس لاستقطاب الجماهير وتألق المنتخبات العربية والخليجية وأيضًا المنتخبات الآسيوية التي لديها جاليات كبيرة، ونتوقع المزيد في قادم الأدوار».
وحول تصريح الشيخ سلمان بن إبراهيم رئيس الاتحاد الآسيوي بأن آسيا باتت الرقم الصعب في الخريطة الكروية العالمية قال المُتحدث باسم الاتحاد الآسيوي في تصريحات تلفزيونية لبرنامج جرايد على قناة الكأس: هذه الأرقام مشجعة للغاية وتعزز مكانة آسيا على الخريطة العالمية اليوم إلى جانب البطولات العالمية المُقامة تحت مظلة الاتحاد الدولي «FIFA» إذا نظرنا إلى البطولات.
وقال في تصريحات إعلامية مُماثلة: النسخة الحالية من كأس آسيا يتم مشاهدتها في أكثر من 160 دولة عبر 60 محطة فضائية، وقناة تلفزيونية، إضافة إلى وصولها إلى مليار و500 مليون تفاعل عبر منصات الاتحاد الآسيوي، مع قابليتها للزيادة خلال الفترة المُقبلة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X