المحليات
تضمن الحقوق والواجبات تجاه الأسرة والمجتمع

الراية تنشر بنود الميثاق الوطني القطري لحقوق وواجبات الأسرة

كفالة الحق في تكوين أسرة والحياة والسلامة الشخصية

حماية الأمومة والطفولة والحق في الاستقرار والسكن

الدوحة  إبراهيم صلاح:

أكدت وزارةُ التنمية الاجتماعيّة والأسرة أن بناء أسرة قطرية قوامها العدل والإحسان والأمن والتماسك والاحترام، هو السبيل الحقيقي للحفاظ على نواة الأمن والاستقرار لدولة قطر، باعتبار الأسرة مِفتاحَ كل تغيير إيجابي، وتقدّم نحو المُستقبل، والمُحافظة على مُنجزات الوطن، وحائط الصد تجاه الظواهر السلبيّة، والحصن ضد المُتغيّرات التي يحملها العالم الحديث بين مزاياه ومنحه.

وقالت الوزارةُ في مُقدمة الوثيقة الوطنية القطرية لحقوق وواجبات الأسرة: إن الواجب الإنساني والوطني يُحتّم علينا أن نُحددَ بوضوح الأطر العامة والسياقات التي تُحدد الحقوق والواجبات المفروضة على كل فرد من أفراد الأسرة، بغية إسباغ الإلزامية عليها، فبينما ترفع الحقوق من قدر الحرية الشخصية للفرد، فإن الواجبات ترفع من قدر المُجتمع ككل، وتضمن ازدهاره. وتوثق الوحدة بين أعضائه، وإنَّ على كل فرد مسؤوليات تجاه أسرته ومُجتمعه المحلي والعالمي.

ونوّهت إلى أنه ضمان تلبية الحقوق والوفاء بالواجبات المفروضة على كل مواطن ومُقيم داخل الأسرة الواحدة، هو السبيل المنطقي، لتحقيق توازن المُجتمع وتوفير كل سبل التقدّم والرفاه فيه. مُشيرة إلى أن العَلاقة بين المواطن والمُقيم والأسرة هي عَلاقة (وجود) أي أنه لا مواطن ومُقيم بدون أسرة، ولا أسرة بدون مواطن ومُقيم واعٍ، مُلتزم بأخلاقيات دولتنا ومُجتمعنا، ينهض بواجباته ويتمتع بحقوقه كاملة.

وأشارت إلى أن كل حق يُقابله واجب، وكل امتياز يُقابله عمل يؤهل صاحبه لنيله والحصول عليه، لأننا مُجتمع مُنصف، يقوم على مفاهيم العدالة الاجتماعية، يحمل فيه كل فرد مسؤوليةً والتزامًا أخلاقيًا تجاه مُجتمعه ووطنه، بينما تُصان حقوقه وكرامته كاملة.

وهذه الحقوق والواجبات التي سترد في هذا الميثاق تتقيّد بحقوق وحريات وأمن الآخرين، فمن غير العادل تحقيق حرية شخصية على حساب حرية الجماعة وتماسكها.

وأكدت أن الميثاق يتسق مع الأهداف الدولية والأغراض الأمميّة المُتفق عليها، من دون التعدي أو الاصطدام مع الدين وسيادة الوطنية والقانون، والمنظومة الأخلاقية العادلة، والفطرة الإنسانيّة، التي يقوم على أساسها المُشرِّع القطري، والتي يرتضيها المُجتمع.

وشددت على أن المُجتمع القطري يؤمن إيمانًا راسخًا بكرامة الفرد وأهمية تماسك الأسرة، التي تقوم على الدين ودعائم الإحسان، والعدل، والإنتاجية، وحب الوطن، والمُساهمة الإيجابية في تقدّم المُجتمع.

الفصل الأول/‏‏ الحقوق

(1)

الحق في تكوين أسرة

للكل الحق في تكوين أسرة والحصول على وسائل الحماية اللازمة لها، واختيار الشريك المُلائم وعدم الإجبار على الارتباط قسرًا، ويراعى في ذلك أحكام الشريعة الإسلامية القائمة على تحقيق رضا الزوجين بوضوح تام رضًا واضحًا وكاملًا.

(2)

الحق في الحياة والسلامة الشخصية

لكل فرد من أفراد الأسرة الحق في الحياة، والتمتع بالسلامة الشخصية الكاملة من أي تهديد أو سلوك يحمل إساءة نفسية أو جسدية أو لفظية، ويراعى في ذلك أحكام القانون القطري التي تحظر التهديد والعنف.

(3)

الحق في حماية الأمومة

لكل أم حق الحمل والرضاعة، وتوفير الظروف المُلائمة والمُناسبة لها لتأدية تلك المهمة، وتوفير كل الرعاية والمُساعدة لها، قبل وأثناء وبعد الحمل والرضاعة.

(4)

الحق في حماية الطفولة

لكل الأطفال الحق في الحماية والرعاية والمُساعدة المُمكنة والاحتواء، والتأهيل والتربية في كنف الأسرة.

(5)

الحق في الاستقرار والسكن

لكل أسرة الحق في الاستقرار والسكن المُلائم للظروف الإنسانية، والحق في الإقامة معًا في ظروف إنسانية مُلائمة داخل السكن بما يضمن سلامة الأسرة واستقرارها.

والحق في التنمية البشرية واحترام الحياة العائلية والتعبير والحوار.

(6)

الحق في التنمية البشرية

لكل فرد من أفراد الأسرة الحق في التعليم، والصحة، والرياضة، والرعاية، والتأهيل والحماية الاجتماعية.

(7)

الحق في احترام الحياة العائلية

لكل شخص الحق في احترام حياته العائلية وحرمة منزله ومُراسلاته وتعاملاته داخل المنزل.

(8)

الحق في التعبير والحوار

لكل فرد من أفراد الأسرة التعبير عن أفكاره ورغباته وتطلعاته، أمام أفراد أسرته، مع مُراعاة الالتزام بالقيم الإنسانية للحوار والنقاش والاحترام المُتبادل، ومُراعاة الثقافة والآداب العامة والدين.

(9)

الحق في الحصول على المُساعدة والحماية

لكل فرد الحق في طلب الحماية لأسرته ولنفسه من كل أسباب الفساد والتفكك والانهيار والاحتياج المادي، ضمن اللوائح والقوانين المُنظمة لذلك.

(10)

الحق في الرعاية الوالدية

لكل ابنة أو ابن الحق في تلقي رعاية والدية كاملة غير منقوصة، ويُصبح الوالدان ملزومين بتقديم كل الرعاية والاهتمام، ولا يجوز في الأحوال الطبيعية توكيل مهمة التربية لشخص آخر أو جهة أخرى للقيام بدور الرعاية والتربية.

(11)

الحق في الحرية الشخصية

لكل فرد من أفراد الأسرة الحق في مُمارسة حريته الشخصية في ظل احترام حرية الآخرين وأمنهم الجماعي واحترام الشريعة الإسلامية والمُجتمع.

(12)

الموروث القيمي الأخلاقي والديني

من حق الأبناء التعرّف على الموروث القيمي والأخلاقي والديني للمُجتمع القطري بصورة إيجابية وتعلم مبادئه القائمة على أساسات التسامح والكرامة والعمل واحترام الآخرين ومُساعدة المُحتاج ورعاية الضعيف ونصرة المظلوم.

الفصل الثاني/‏‏ الواجبات

(1)

واجب الأسرة تجاه المُجتمع

من واجب كل أسرة في حدود إمكانياتها المُتاحة تنشئة أفراد صالحين أصحاء نفسيًا وعقليًا وجسديًا وربطهم بمُجتمعهم ودينهم وحضارتهم وثقافتهم.

(2)

اللغة والهُوية

من واجب كل أسرة التمسك بالهُوية الإسلامية والعربية واللغة العربية، والتعرّف على تاريخ الحضارة العربية والإسلامية.

(3)

الواجبات تجاه الأبناء والآباء

من واجب كل أب وأم الإنفاق على أبنائهم، وتعليمهم التعليم اللائق، ورعايتهم صحيًا ونفسيًا وتنمية قدراتهم العقلية والجسدية والعاطفية، وتأهيلهم التأهيل الكامل ليكونوا أفرادًا مُنتجين في المُجتمع، ومن واجب الأبناء الإحسان إلى آبائهم على الدوام، ومُساعدتهم وإعالتهم وحمايتهم عند الحاجة. ومن واجب الأبناء بر والديهم، ومن واجب الآباء بر أبنائهم.

(4)

التربية الوطنيّة

من واجب الأسرة تعزيز روح الانتماء والولاء للوطن وشحذ الهمم لخدمة المُجتمع والدولة بكل جهد مُمكن.

(5)

واجب التثقف الأسري

من واجب كل أب وأم مواصلة التعلم والتثقف في شؤون التربية ورعاية الأبناء والتعامل الزوجي، وعدم التكاسل في تلقي التدريب والتعليم الكافي لإقامة أسرة قوامها الدين والأخلاق والعلم والتحضر.

(6)

واجب الاحترام المُتبادل

من واجب كل أفراد الأسرة تبادل الاحترام والتقدير وعدم الإساءة اللفظية أو النفسية أو الجسدية لأي فرد من أفراد الأسرة.

(7)

واجب خدمة المُجتمع والوطن

من واجب كل فرد في الأسرة خدمة وطنه ومُجتمعه، ومن واجب الوالدين إعداد أبنائهم للقيام بتلك الأدوار.

(8)

التماسك الأسري والرفق

من واجب الوالدين تحقيق التماسك الأسري، وانتهاج الرفق كوسيلة للتربية واتباع السنن الإسلامية في تربية الأبناء وتنشئتهم.

(9)

نبذ العنصرية

من واجب كل أسرة نبذ العنصرية وتنشئة الأبناء على مبدأ المُساواة الإنسانية والتآخي.

(10)

التشجيع والمؤازرة

من واجب كل أسرة تشجيع أفرادها على الإبداع والابتكار والتساؤل والتفكير والعمل والاعتماد على النفس، ومؤازرة المواهب والأفكار والمشاريع والطموحات التي يُبادر بها أي فرد من أفراد الأسرة.

(11)

تأمين الحاجات الأساسية

من واجب الوالدين تأمين الحاجات الأساسية لأبنائهم من كافة النواحي المادية والعاطفية، وعدم إهمالهم أو التقصير في تلبية احتياجاتهم التي تُساعد في تنشئتهم التنشئة السليمة.

(12)

الإحسان إلى كبار السن

من واجب كل فرد من أفراد الأسرة الإحسان إلى كبار السن واحترامهم ومُساعدتهم وتوفير الحياة الكريمة اللائقة لهم وإعالتهم عند الحاجة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X