المحليات
نظمت العديد من الأنشطة الرياضية المتنوعة.. د. عمر الأنصاري :

جامعة قطر ملتزمة بتعزيز ثقافة الرياضة

د. إيمان مصطفوي: ترسيخ قيم اللياقة البدنية والروح الرياضية

الدوحة – الراية:

نظمت إدارةُ الشؤون الرياضية بالتعاون مع إدارة الاتصال والعَلاقات العامة في جامعة قطر مجموعةً من الفعاليات والأنشطة الرياضية في الحرم الجامعي، احتفالًا باليوم الرياضي للدولة؛ وذلك بحضور ومُشاركة عدد من المسؤولين وأعضاء هيئة التدريس وطلبة جامعة قطر وبمُشاركة العديد من أفراد المُجتمع الخارجي.

وتأتي هذه الفعالياتُ بهدف تحقيق جُملةٍ من المُخرجات، أهمها: التعريف بالأنشطة الرياضية للجامعة، وممارسة الرياضة مع العائلة والأصدقاء، ونشر وزيادة الوعي بأهمية الرياضة ودورها في حياة الأفراد والمجتمعات، والتأكيد على دور جامعة قطر في التفاعل البنّاء مع المُجتمع للاحتفال باليوم الرياضي.

وقال سعادة الدكتور عمر الأنصاري، رئيس جامعة قطر: «إن اليوم الرياضِي مُناسبة تتجدَّد كُلَّ عام لتأكيد أهميَّة الرياضة ودورِها البناء في حياة الفرد والمجتمع. ومن هذا المُنطلق؛ تُشارك الجامعة في اليوم الرياضي جنبًا إلى جنب مع مؤسسات الدولة، بمجموعةٍ واسعة من الأنشطة والفعاليات الرياضية المتنوعة. وتُجدِّد جامعة قطر التزامها بتعزيز ثقافة الرياضة والنشاط البدنِي كونها جزءًا أساسِيًا من الحياة الجامعيَّة وجانبًا مُهمًا من دورها في بناء القدرات الوطنيَّة».

الروح الرياضية

وقالت الدكتورة إيمان مصطفوي، نائب رئيس الجامعة لشؤون الطلاب: «نحن حريصون على تعزيز قيم اللياقة البدنية والروح الرياضية بين طلبة الجامعة وتشجيعهم على المشاركة الفعّالة في اليوم الرياضي للدولة في جامعة قطر والترويج لأسلوب حياة صحي، وبناء جسور التواصل وتعزيز روح الفريق والتفاعل الإيجابي؛ ما يُعزز البيئة الجامعية كمكان يُعزز التنمية الشاملة للطلبة».

وقالَ الدكتور محمد دياب، مُساعد نائب رئيس الجامعة للحياة الطلابية والخِدمات: «في هذا اليوم الرياضي للدولة، نحتفي بالحيوية والتواصل الذي تجلبه الرياضة إلى حياتنا اليومية. كل نشاط مُخطط له اليوم، من تحديات الرشاقة إلى الألعاب الجماعية، ما يعكس التزامنا بإثراء تجرِبة

الطالب وتوفير بيئة داعمة تُعزز النمو الشخصي والمهارات الاجتماعية. نحن ندعو كل فرد في مُجتمعنا الجامعي للانخراط؛ لتقاسم اللحظات الجميلة، ولبناء ذكريات ستدوم مدى الحياة. هيا نحتفل بقيم الفريق والتعاون ونجعل هذا اليوم مصدر إلهام لنا جميعًا».

وتمّ تنظيم العديد من الأنشطة الرياضية المُتنوّعة المُخصصة للجنسين وفي مواقع محددة من الحرم الجامعي، فقد تم تنظيم فعاليتين رئيسيتين على أرض الجامعة، الأولى نُظِّمت في مبنى الرياضات والفعاليات، وخُصِّصَت للعائلات، والثانية نُظمت في مبنى استاد الجامعة وخُصِّصَت للسيدات فقط، وقد انطلق جدول الفعاليات من الساعة الثامنة صباحًا واستمرَّ حتى الساعة 12 ظهرًا. وقد شهدت الفعاليات إقبالًا مُميزًا وتفاعُلًا من قِبل الحضور، خاصة أن الفعاليات قد تميَّزت بالتنوّع ما بين الأنشطة الجماعية والفردية، بالإضافة إلى تخصيص محطة، مُخصصة للأطفال، وتنظيم بطولة (البادل) في الملاعب المُخصصة لهذه الرياضة في حرم جامعة قطر.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X