المحليات
في مؤسسة قطر وشملت أنشطة وبرامج تناسب كل القدرات

صاحبة السمو تشارك في فعاليات اليوم الرياضي

علي هديب: الرياضة تبرز قدرات ذوي الإعاقة وتعزز مشاركتهم المجتمعية

علي صالح: تخصيص استاد المدينة التعليمية للأنشطة الخاصة بالنساء والفتيات

حمد الشيبة: إقبال كبير من الجمهور للمشاركة في الفعاليات على مدار اليوم

الدوحة- عبدالمجيد حمدي:

بحضور صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر، رئيس مجلس إدارة مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، نظمت مؤسسة قطر فعاليات متنوعة عديدة في اليوم الرياضي للدولة، حيث شهدت الفعاليات انضمام أفراد المجتمع من كافة الأعمار.

وشهدت الفعاليات العديدَ من الأنشطة ضمت منافسة في كرة القدم، أقيمت بالتعاون مع وزارة التنمية الاجتماعية والأسرة، وجمعت أطفال مركز الشفلح للأشخاص ذوي الإعاقة مع نخبة من أبرز الشخصيات الرياضية في دولة قطر. وقد صممت فعاليات مؤسسة قطر بمناسبة اليوم الرياضي للدولة هذا العام لتلبي احتياجات المجتمع بأكمله، حيث تضمنت أنشطة وبرامجَ تناسب الأفراد من كلّ القدرات، مع توفير مساحة آمنة للنساء والفتيات للمشاركة في الأنشطة الرياضية وأنشطة اللياقة البدنية في استاد المدينة التعليمية.

وتعليقًا على مشاركة مركز الشفلح للأشخاص ذوي الإعاقة في فعاليات مؤسسة قطر لليوم الرياضي للدولة للمرة السادسة، قال علي محمد هديب، مدرب ورئيس قسم الأنشطة الرياضية في المركز: يحتل اليوم الرياضي للدولة والرياضة بشكل عام أهمية خاصة للأشخاص ذوي الإعاقة، وذلك من الناحية البدنية وكذلك تطوير المهارات الاجتماعية، والأهم من ذلك هو أن الرياضة تبرز قدرات الأشخاص ذوي الإعاقة، وتعزز مشاركتهم المجتمعية.

اللياقة البدنية

كما شهدت الأنشطة المخصصة للنساء والفتيات التي أقيمت في استاد المدينة التعليمية مشاركة المئات منهن في جلسات اللياقة البدنية، وتحدي «مسار العقبات، إلى جانب المباراة النهائية لمبادرة كرة القدم للنساء والفتيات، وهي البطولة التي تدعم الرياضيات على مستوى الموهبة والهواية، وأقيمت أيضًا في استاد المدينة التعليمية.

وقالت فرح البالغة من العمر 16 عامًا، والتي شاركت في الفعاليات المخصصة للسيدات في استاد المدينة التعليمية: كانت الفعاليات هنا رائعة، فهي مخصصة للسيدات فقط وتمكَّنا من ممارسة الأنشطة الرياضية براحة وخصوصية وفي بيئة آمنة، وسنحرص على المشاركة فيها مجددًا. وقالت آية الجردي، المدربة اللبنانية لفريق باريس سان جيرمان المشارك في بطولة كرة القدم للسيدات في استاد المدينة التعليمية: هذه هي المرة الثالثة التي نشارك فيها في هذا الحدث، وكل عام يكون الأمر استثنائيًا بالنسبة لنا داخل هذه المرافق المميزة، ونوّد أن نشكر كافة المنظمين على جهودهم.

جلسة نقاشية

كما عُقدت جلسة نقاشية ملهمة مخصصة للنساء فقط بعنوان: عقلية الأبطال: مفتاح النجاح، وذلك بمشاركة كل من نجمة التنس التونسية أنس جابر، وابتهاج محمد لاعبة المبارزة الأولمبية الأمريكية وأول امرأة أمريكية مسلمة محجبة في منافسات الألعاب الأولمبية، والعداءة الأولمبية الأسكتلندية السابقة للمسافات المتوسطة والطويلة ليز ماكولجان، وأدارت الجلسة متسلقة الجبال القطرية الشيخة أسماء آل ثاني، مديرة قطاع التسويق والتعاون الدولي باللجنة الأولمبية القطرية. كما شهدت حديقة الأكسجين في المدينة التعليمية مشاركة آلاف العائلات والأطفال في أنشطة مختلفة، كما نظم طلابُ مدارس مؤسسة قطر الكثير منها بالشراكة مع الاتحادات الرياضية المحلية. وحظيت أنشطة اليوم الرياضي للدولة في مؤسسة قطر هذا العام بدعم من وزارة التنمية الاجتماعية والأسرة، وشركة فولكس فاجن، وقطر للوقود (وقود).

ذوي الإعاقة

وقال علي صالح مسؤول الفعاليات والأنشطة الرياضية في مؤسسة قطر إن استاد المدينة التعليمية تم تخصيصه للفتيات والسيدات، كما تم تنظيم عدد من الأنشطة الرياضية المختلفة موزعة على عدة مناطق بالمدينة التعليمية التي هي وجهة لجميع الفئات من المجتمع القطري من المحبين لممارسة الرياضة، بما تتمتع به من مرافق مختلفة تساعد على ممارسة الرياضة.

وأشار إلى أن مؤسسة قطر حرصت على مشاركة ذوي الإعاقة في فعاليات اليوم الرياضي، حيث وفرت لهم فعاليات متنوعة تناسبهم، ليكون اليوم الرياضي فرصة للتعريف بأهمية الرياضة لكافة أفراد المجتمع. وأشاد بمستوى الحضور في فعاليات اليوم الرياضي بالمدينة التعليمية، موضحًا أنه يأتي على غرار السنوات والمناسبات السابقة، والتي لاقت استحسان الكثير من أفراد المجتمع.

كافة الشرائح

وقال حمد صالح الشيبة – أخصائي أول أنشطة مجتمعية في مؤسسة قطر- إن المدينة التعليمية استقبلت في اليوم الرياضي كافة شرائح المُجتمع، حيث وفرت أنشطة وفعاليات متنوعة، بما يعكس اهتمام مؤسسة قطر في التعريف بأهمية الرياضة. ونوه إلى اهتمام مؤسسة قطر بفئة ذوي الإعاقة، حيث خصصت لهم عدة فعاليات وأنشطة، كما أن استاد المدينة التعليمية استقبل فعاليات رياضية مُخصصة للسيدات فقط، إضافة إلى ما تم تخصيصه من فعاليات لطلاب مؤسسة قطر. ولفت إلى أن فعاليات اليوم الرياضي في المدينة التعليمية شهدت إقبالًا متزايدًا من الجمهور على مدار اليوم، وأن تحديد اليوم الرياضي، كيوم بدون سيارات في المدينة التعليمية يحمل في طياته عدة رسائل، من بينها الاهتمام بممارسة الرياضة، وما له من دور مهم على الصحة، إضافة إلى الانطباع الجيد حول المحافظة على البيئة. وقالت مريم فريد لاعبة ألعاب قوى بالمنتخب الوطني القطري والمتحدث الرسمي باسم لجنة المرأة الرياضية في قطر، إن الاهتمام برياضة المرأة يشهد تطورًا كبيرًا، عامًا تلو الآخر، حيث نشهد مشاركات كثيرة دولية ومحلية للمرأة القطرية موضحة أن هناك تشجيعًا كبيرًا في المُجتمع على منح المرأة والفتاة القطرية الفرصة للمشاركة والانخراط في البطولات العالمية. وتابعت: إن المجتمع القطرى يشهد انفتاحًا متزايدًا في التشجيع على ممارسة المرأة للرياضة، بما يتناسب مع عاداتنا وتقاليدنا حيث توجد رياضات كثيرة تتناسب مع المرأة وهناك دعم متواصل من قبل الجهات المعنية بالدولة وكذلك من العائلات القطرية، التي تشجع بناتها على ممارسة الرياضة والتعبير عن أنفسهن.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X