المحليات
سموه وتوكاييف عقدا جلسة مباحثات رسمية

صاحب السمو ورئيس كازاخستان يعززان العلاقات

استعراض مستجدات الأوضاع في غزة والأراضي الفلسطينية المحتلة

دعم وتطوير التعاون ومناقشة أبرز المستجدات الإقليمية والدولية

الإعلان عن رفع مستوى العلاقات بين البلدين للمستوى الاستراتيجي

سمو الأمير: توطيد العلاقات بما يحقق طموحات ومصالح الشعبين

توكاييف: قطر من أهم شركاء كازاخستان ونتطلع لتعزيز التعاون

الدوحة – قنا:

عقد حضرةُ صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، جلسة مباحثات رسمية بالديوان الأميري، أمس، مع فخامة الرئيس قاسم جومارت توكاييف رئيس جمهورية كازاخستان الصديقة.

وفي بداية الجلسة، رحب سمو الأمير بفخامة الرئيس الكازاخستاني والوفد المرافق، متمنيًا لهم طيب الإقامة وللعلاقات بين البلدين المزيد من التطور والنماء في مُختلف المجالات، متطلعًا سموه إلى أن تسهم هذه الزيارة وما تشهده من توقيع اتفاقيات ومذكرات تفاهم في توطيد علاقات التعاون بما يحقق طموحات ومصالح الشعبين، مؤكدًا سموه حرصه على تعزيز التعاون بين البلدين.

من جانبه، أعرب فخامة الرئيس الكازاخستاني عن شكره لسمو الأمير على حسن الاستقبال وكرم الضيافة، مشيدًا فخامته بمستوى العلاقات القطرية – الكازاخستانية، منوهًا بأن دولة قطر تعتبر شريكًا أساسيًا لبلاده ومن أهم شركائها. وأعرب فخامة الرئيس عن تمنياته بأن تسهم زيارته في تعزيز علاقات التعاون بين البلدين في شتى المجالات.

كما تم الإعلان خلال المباحثات عن رفع مستوى العلاقات بين البلدين إلى مستوى العلاقات الاستراتيجية.

وجرى خلال الجلسة بحث سبل دعم وتطوير العلاقات الثنائية بين البلدين في مختلف مجالات التعاون، بالإضافة إلى مناقشة أبرز المستجدات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، خاصة ما يتعلق بمستجدات الأوضاع في قطاع غزة والأراضي الفلسطينية المحتلة.

حضر الجلسة سعادة الشيخ سعود بن عبدالرحمن آل ثاني رئيس الديوان الأميري، وسعادة السيد سعد بن شريدة الكعبي وزير الدولة لشؤون الطاقة، وسعادة الشيخ محمد بن حمد بن قاسم آل ثاني وزير التجارة والصناعة، وسعادة الشيخ عبدالرحمن بن حمد آل ثاني وزير الثقافة، وسعادة السيد عبدالله بن حمد بن عبدالله العطية وزير البلدية، وسعادة الدكتور محمد بن عبدالعزيز الخليفي وزير الدولة بوزارة الخارجية، وعدد من كبار المسؤولين.

وحضرها من الجانب الكازاخستاني سعادة السيد مراد نورتيليو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية، وسعادة السيد سيريك جومانغارين نائب رئيس مجلس الوزراء، وسعادة السيد إيرجان كازيخان مساعد فخامة الرئيس للشؤون الخارجية، وسعادة السيد المسدم ساتكالييف وزير الطاقة، وسعادة السيد أيداربيك ساباروف وزير الزراعة، وعدد من أعضاء الوفد الرسمي المرافق.

كما عقد سمو الأمير المفدى وفخامة الرئيس الكازاخستاني لقاءً ثنائيًا ناقشا خلاله عددًا من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك. وأقام سمو الأمير المفدى مأدبة غداء تكريمًا لفخامة رئيس جمهورية كازاخستان والوفد المرافق له.

وكانت قد أقيمت لفخامة رئيس جمهورية كازاخستان مراسم استقبال رسمية لدى وصوله الديوان الأميري.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X