اخر الاخبار

وزير البلدية يفتتح النسخة الحادية عشرة من معرض قطر الزراعي الدولي 2024

الدوحة_ قنا:

تحت رعاية معالي الشيخ محمد بن عبدالرحمن بن جاسم آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية، افتتح سعادة السيد عبد الله بن حمد بن عبد الله العطية وزير البلدية اليوم، فعاليات النسخة الحادية عشرة من معرض قطر الزراعي الدولي 2024، في المنطقة الثقافية بمقر معرض إكسبو 2023 الدوحة، وذلك بمشاركة (259) عارضا محليا ودوليا.
وحضر افتتاح فعاليات النسخة الحادية عشرة من معرض قطر الزراعي الدولي 2024 كل من سعادة السيد غانم بن شاهين بن غانم الغانم وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، وسعادة الشيخ عبدالرحمن بن حمد بن جاسم بن حمد آل ثاني وزير الثقافة، وسعادة الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز بن تركي السبيعي وزير البيئة والتغير المناخي، وسعادة السيدة مريم بن علي بن ناصر المسند وزير التنمية الاجتماعية والأسرة، وسعادة الدكتورة حمدة بنت حسن السليطي نائب رئيس مجلس الشورى، وسعادة السيد محمد بن علي العذبة رئيس المجلس البلدي المركزي، وسعادة السيد سعد بن علي الخرجي رئيس قطر للسياحة.


كما حضر الافتتاح عدد من أصحاب السعادة السفراء المعتمدين لدى دولة قطر، وعدد من كبار المسؤولين بالمؤسسات والجهات الحكومية بالدولة وعدد من مسؤولي المنظمات الزراعية الإقليمية والدولية.
وبهذه المناسبة، أكد سعادة السيد عبدالله بن حمد بن عبدالله العطية وزير البلدية، التزام دولة قطر الراسخ بتعزيز ودعم القطاع الزراعي، والارتقاء بمستوى إنتاجيته، بما يسهم في تعزيز الأمن الغذائي في الدولة، تماشيا مع استراتيجية التنمية الوطنية الثالثة، التي تعد المرحلة الأخيرة نحو تحقيق أهداف رؤية قطر الوطنية 2030.
وأوضح سعادته خلال كلمته، أن تنظيم هذا المعرض في كل عام، يأتي في إطار حرص دولة قطر على توفير منصة هامة لعرض أحدث التقنيات والتكنولوجيا والابتكارات العالمية في المجال الزراعي، انطلاقا من الاهتمام الكبير الذي توليه الدولة لهذا القطاع الحيوي، في ظل قيادتها الرشيدة.
وقال: “إن دولة قطر حققت خلال السنوات الأخيرة قفزات نوعية في الإنتاج الزراعي والحيواني والسمكي، نتيجة الدعم المستمر الذي تقدمه حكومتنا الرشيدة لهذا القطاع الحيوي”، لافتا إلى أن الدولة تقوم منذ العام 2017 بدعم المنتجين الزراعيين، فضلا عن المشاريع والمبادرات التي نفذتها وزارة البلدية ضمن خطتها الاستراتيجية خلال الخمس سنوات الماضية، والتي استهدفت المساهمة في تحقيق الأمن الغذائي مع ضمان كفاءة إدارة الموارد والحفاظ على معايير قوية لسلامة الأغذية”.
وأشار إلى أن الدعم الذي تقدمه الدولة، بجانب جهود المنتجين الزراعيين، أسهم في تحقيق طفرة إنتاجية خلال السنوات الأخيرة، تمثلت في زيادة حجم إنتاج الخضراوات الطازجة بحوالي 98 بالمئة مقارنة بحجم الإنتاج قبل خمس سنوات، وزيادة المساحات المزروعة باستخدام تكنولوجيا البيوت المحمية لتبلغ حوالي 700 هكتار وبزيادة تبلغ حوالي 35 بالمئة مقارنة بالعام 2019، مما أدى إلى رفع نسبة الاكتفاء الذاتي من الخضراوات المحلية من 24 بالمئة عام 2017 إلى 42 بالمئة خلال عام 2023، بنسبة زيادة تبلغ 75 بالمئة، فضلا عن تحقيق كامل الاكتفاء الذاتي بنسبة 100% من الألبان الطازجة ومشتقاتها والدواجن الطازجة.
وأبرز سعادة وزير البلدية في ختام كلمته ارتفاع نسبة الاكتفاء الذاتي من إنتاج بيض المائدة من حوالي 14 بالمئة عام 2017 إلى نحو 37 بالمئة عام 2023، بنسبة زيادة تتجاوز 164 بالمئة، فضلا عن ارتفاع نسبة الاكتفاء الذاتي من اللحوم الحمراء الطازجة من 13 بالمئة عام 2017 لتصل حاليا الى حوالي 19 بالمئة.
وعقب الافتتاح الرسمي للمعرض، قام سعادة وزير البلدية وأصحاب السعادة الوزراء بتدشين النسخة الحادية عشرة لمعرض قطر الزراعي الدولي، والقيام بجولة تفقدية في أقسام المعرض وأجنحة الدول والجهات المشاركة، حيث عبر سعادة الوزير والضيوف عن إعجابهم الكبير بما شهدوه في حفل افتتاح المعرض، مؤكدين على التقدم الواضح الذي حققه القطاع الزراعي في دولة قطر.
ويتضمن معرض قطر الزراعي الدولي 2024 العديد من الفعاليات والأنشطة المتنوعة التي تشمل المجالات الزراعية والحيوانية والتثقيفية والترفيهية.
ويهدف تنظيم معرض قطر الزراعي الدولي سنويا إلى دعم المزارعين المحليين، والمنتج الزراعي المحلي، من خلال عرض التقنيات الزراعية الحديثة، واستكشاف آفاق جديدة للارتقاء بالقطاع الزراعي القطري، مما يسهم في رفع نسب الاكتفاء الذاتي وتحقيق الأمن الغذائي.
وتكتسب النسخة الحادية عشرة من المعرض هذا العام، أهمية خاصة لتنظيمها في مقر معرض إكسبو 2023 الدوحة، إذ سيكون للدول المشاركة في إكسبو دور حيوي في إثراء ونجاح المعرض الزراعي. كما يعد فرصة استثنائية لتعزيز التعاون بين دولة قطر والدول المشاركة في المجال الزراعي. كما تتميز بمشاركة قطرية واسعة تتمثل في 106 مزارع محلية، 30 عارضا لعسل النحل، و40 عارضا للتمور المحلية.
وتأتي دورة هذا العام من المعرض الزراعي، استكمالا للنجاح الذي تحقق على مدى الدورات العشر السابقة، التي شهدت حضورا محليا ودوليا، لاسيما أن المعرض يعد بوابة مباشرة للوصول إلى أحدث الابتكارات التكنولوجية العالمية التي تدعم التوجه الوطني نحو توسيع نطاق الإنتاج الزراعي لتلبية الطلب المحلي على المنتجات الغذائية، وفق مستهدفات “استراتيجية التنمية الوطنية الثالثة”، التي تعد المرحلة الأخيرة نحو تحقيق أهداف رؤية قطر الوطنية 2030.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X