المحليات
إدارة الحماية البحرية نظّمت 1285 جولة لرصد المخالفات

حلول مبتكرة للحفاظ على البيئة البحرية

الدوحة – الراية:

قطعتْ إدارةُ الحماية البحريَّة بوزارة البيئة والتغيُّر المُناخي شوطًا كبيرًا في تعزيز وتوعية أفراد المُجتمع بأهمّية الحفاظ على البيئة البحريّة، حيث سعت بصورةٍ جادّةٍ لإطلاقِ العديدِ من الحملات التوعويّة التي تُركّزُ على أنواعِ التّلوّث التي تلحقُ بالبيئةِ البحريّةِ، والمخاطر التي تواجهُها.

ونظّمت الإدارةُ العام الماضي حملةً لتنظيفِ قاع بحر سيلين أسفرت عن رفع طُنّ من المُخلفات في عملية استغرقت 5 ساعات بمُشاركة 22 غطاسًا من المُواطنين والمُقيمين، ومُعظمهم من مُدربي الغطس ذوي الخبرة العالية، كما شاركت في تنظيف قاع بحر ميناء الدوحةِ، وقامت بحملة لتنظيف جزيرة ركن، وجزيرة أم تيس.

وحرصت الإدارةُ ومن مُنطلق تعزيز التّعاون مع مُختلف الجهات على المُشاركة في مِهرجان المحامل التقليديّة، مع كتارا وإطلاق حملة تنظيف مُشتركة مع وزارة البلدية في جزيرة شراعوه، كما نظّمت ورشةَ عمل للتّعريف بدور إدارة الحماية البحرية واختصاصاتِها بالتّعاون مع بيوت الشباب القطري، فضلًا عن المُشاركة الفعّالة بمُخيم درب الساعي.

أيضًا قامت جميعُ وَحدات الإدارة البحريّة الواقعة بالدوحة والخور، والشمال، ودخان، والوكرة بتنظيم 1285 جولةً بحريةً، التي أسفرت عن إصدار مُخالفات لعددٍ من المُخيمات الشَتَوية الساحلية، والكشف عن حالات نفوق لبعض السلاحف وبقر البحر، بالإضافة إلى القيام بنقل أعشاش الطيور، وأيضًا ضبط شباك وأدوات صيد غير مُطابقة للمواصفات، ومن يُمارس مهنة الصيد بغير الحصول على ترخيص للمناصب والقراقير، بالإضافة إلى رصد مُخالفات رمي الشباك والقراقير على الشعاب المَرجانيّة، والصيد خلال فترة منع صيد بعض الأسماك واستخدام أكياس نايلون غير صديقة للبيئة، وإلقاء المُخلفات.

وأصدرت الإدارةُ في سنة 2023، عدد 190 تصريحًا لزيارة الجزرِ، و18 تصريحًا للتصوير، و10 تصاريح طلعات لمُشاهدة القرشِ، وإصدار 49 مُخالفةً، كما قامت بإطلاق 4 حملات تنظيف.

تختصُّ إدارةُ الحماية البحريّة بإعداد اللوائح والتعليمات والإرشادات الفنّية الخاصّة بتحديد أنواع المُخالفات والتجاوزات والتعديات على البيئة البحريّة والأحياء المائية والشعاب المَرجانيَّة، ووضع الآلية المُناسبة لطريقة التعامل والتصدي لها وَفقًا للقوانين والقرارات البيئية، ومُراقبة المُمارسات والأعمال النّاتجة عن رمي المُخلفات في البحر، وأنشطة ووسائل الصيد البحري السلبيّة وغير المشروعة، وحماية الشعاب المَرجانية والمصائد السمكيّة خلال فترة موسم التّكاثر، وغيرها من تجاوزات بيئية ضارَّة تقع في المواقع البحريّة، وتأثيرها على الحياة البحرية، وضبط المُخالفات وَفقًا للقوانين والقرارات البيئية، ومُراقبة المواقع البحريّة وحماية الحياة البحرية الفِطريّة في الدولة، ووضع الخُطط الخاصّة بحمايتها، وتنفيذها، بالتّنسيق والتعاون مع الجهات المُختصة، وضبط المُخالفات البيئية البحرية في المواقع البحرية في الدولة، وإحالتها إلى الجهات المُختصة، والعمل على إزالة أسباب هذه المُخالفات، بالتنسيق مع الجهات المُختصة، ورفع تقارير بشأنها، وتنفيذ أحكام القوانين الوطنية والاتفاقيات الدولية بشأن حماية البيئة البحرية والساحلية، وإعداد خُطط وبرامج المُراقبة والتفتيش الدوري الخاصة بحماية البيئة البحرية والساحلية، ومُتابعة تنفيذها، ومُتابعة كافة مصادر وحجم الأضرار والتعديات على البيئة البحرية والساحلية، ووضع الخطط الضرورية لتغطية كافة المواقع البحرية في الدولة، والتحكم في مصادر التعديات، والعمل على الحدّ منها، وضبط المُخالف منها، ورفع تقارير دورية بشأنها، بالتنسيق مع الجهات المُختصة، ومُراقبة ورصد الوضع البيئي للبيئة البحرية والساحلية، والتغيرات التي تطرأ عليها، وإعداد التقارير الدورية بشأنها، واقتراح برامج تدريب وتأهيل مُراقبي البيئة البحرية، ورفع مُستوى الكفاءة الفنية لديهم.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X