اخر الاخبار
استقطبت أكثر من 12 ألفا من رواد الأعمال والمستثمرين وقادة التكنولوجيا من جميع أنحاء العالم..

مؤسسة قطر تستعرض جهودها في تشكيل مستقبل التكنولوجيا بقمة الويب قطر 2024

الدوحة – قنا:

اختتمت مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع مشاركتها في قمة الويب قطر 2024، أكبر مؤتمر تكنولوجي في العالم يعقد لأول مرة في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، باستعراض جهودها ودورها المحوري في تشكيل مستقبل التكنولوجيا والابتكار في المنطقة.
وطوال القمة، استقطبت الكيانات التابعة لمؤسسة قطر أكثر من 12 ألفا من رواد الأعمال والمستثمرين وقادة التكنولوجيا من جميع أنحاء العالم، وقدمت للحاضرين رؤى قيمة حول مبادرات المؤسسة ومساهماتها في منظومة الابتكار في قطر.
ففي جناح واحة قطر للعلوم والتكنولوجيا تمكن الحاضرون من استكشاف مجموعة شاملة من البرامج التي تهدف إلى رعاية الشركات الناشئة في مجال التكنولوجيا وتعزيز ريادة الأعمال القائمة على الابتكار وفي “جزيرة الشركات الناشئة”، أتيحت لهم الفرصة لاكتشاف مجموعة متنوعة من العروض التي تقدمها واحة قطر للعلوم والتكنولوجيا والتفاعل مع الشركات الناشئة التي تدعمها الواحة، بينما شهد يوم العروض مبتكرين ناشئين عرضوا أفكارهم أمام جمهور واسع من المستثمرين والخبراء والقادة في مجال التكنولوجيا.
وخلال القمة شارك مؤتمر القمة العالمي للابتكار في التعليم “وايز”، في حلقة نقاشية بعنوان “تعزيز الابتكار التعليمي: التعريف بجائزة وايز الجديدة للتعليم”. قدم فيها وجهات نظر قيمة حول جائزة “وايز”، وهي مسابقة عالمية مصممة لدعم المتأهلين للتصفيات النهائية في إيجاد حلول تعليمية مؤثرة على مدار عام.
وكان لجامعة حمد بن خليفة، حضور أيضا في قمة الويب قطر 2024، حيث عرضت التقنيات المبتكرة التي تم تطويرها ضمن نظام الجامعة البحثي، والشركات الناشئة الواعدة، إضافة إلى الجلسات التفاعلية التي قادها باحثون وأعضاء هيئة التدريس والطلاب، حول موضوعات تراوحت بين الذكاء الاصطناعي والاستدامة والرعاية الصحية وغيرها، وسلطت الضوء فيها على التزامها بتعزيز ريادة الأعمال ومواجهة التحديات العالمية الراهنة.
وقال الدكتور جاك لاو، رئيس واحة قطر للعلوم والتكنولوجيا: “عبر الأعوام، قمنا بتحفيز أكثر من 100 شركة ناشئة، على تحويل أفكارها إلى حلول متطورة تحدث فارقا إيجابيا في حياة الأفراد، وقد أصبحت واحة قطر للعلوم والتكنولوجيا موطنا لأكثر من 20 شركة متعددة الجنسيات، تستفيد من منظومتنا الغنية ومن مرافقنا في البحث والتطوير لابتكار حلول تعالج بعضا من أكبر التحديات في العالم”.
وأضاف: “تجسد مشاركتنا في قمة الويب قطر 2024 التزامنا المستمر بتطوير التكنولوجيا والابتكار المستدام. وتتخذ العديد من الشركات الناشئة ضمن منظومتنا من هذا الحدث فرصة لعرض ابتكاراتها. نحن نعتز بدورنا في دعمهم للتواصل مع نخبة من قادة التكنولوجيا الرائدين عالميا، ونتطلع إلى مد جسور الشراكة التي تحسن أداءهم وتسهم في تطورهم”.
وقال إلياس فلفول مدير إدارة تطوير السياسات والشراكات في “وايز”: “أنا متحمس لتقديم جائزة وايز الجديدة للتعليم، وهي مسابقة عالمية تتحدى المبدعين في المجال الاجتماعي لتصميم حلول لثلاثة تحديات تعليمية رئيسية: تحسين تدريس اللغة العربية، وتسريع المعارف الأساسية، ومعالجة التحديات في مجال الذكاء الاصطناعي”.
وأضاف: “في هذه الجلسة، اعتمدنا على هذه المجالات كركائز أساسية لنقاشاتنا جنبا إلى جنب مع الخبراء في مجال التعليم والابتكار، الذين شاركوا رؤاهم ووجهات نظرهم حول كيفية إنشاء حلول مؤثرة وقابلة للتنفيذ”.
وقال الدكتور نادر يلدريم، المدير التنفيذي لمكتب الابتكار والعلاقات الصناعية في جامعة حمد بن خليفة: “لقد شكلت قمة الويب قطر 2024 منصة مثالية لتسليط الضوء على تطور هذا الالتزام وتعزيزه من خلال مجموعة من التقنيات التجارية المبتكرة والشركات الناشئة المتأصلة في النسيج الأكاديمي للجامعة أو التي تحظى بدعمها”.
وأضاف: “لتحقيق هذه الغاية، فإن الشركات الناشئة والتقنيات التي تم عرضها في القمة هي مجرد بداية لاستكشاف إمكانياتنا في مجال الابتكار وريادة الأعمال. وتلتزم جامعة حمد بن خليفة برعاية وتنمية قدرات رواد الأعمال المستقبليين ودعمهم للازدهار على المستويين المحلي والعالمي”.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X