المحليات
بعد التشغيل التجريبي بمؤسسة قطر.. حمد الكواري لـ الراية:

الحافلة ذاتية القيادة تعكس الاهتمام بالطاقة النظيفة

نستثمر في مبادرات الاستدامة والابتكار من أجل مستقبل أكثر أمانًا

الدوحة – عبدالمجيد حمدي:

أكد السيد حمد محمد الكواري، المدير التنفيذي لعمليات المدينة التعليمية بمؤسسة قطر أن تجربة تشغيل أول حافلة كهربائية ذاتية القيادة لنقل الركاب داخل المدينة التعليمية، خطوة من شأنها تعزيز المكانة الرائدة للمدينة التعليمية كوجهة لمشروعات الطاقة النظيفة. وقال لـ الراية: لطالما استثمرنا في مبادرات الاستدامة والابتكار لأجل بناء مستقبل أكثر أمانًا واستدامة للأجيال القادمة مشيدًا بالمبادرات التي تتماشى مع أهدافنا ومنها على سبيل المثال الشراكة مع شركة مواصلات (كروه). وأضاف إن مؤسسة قطر سبق أن أطلقت في 2019 ترام المدينة التعليمية، الذي يعمل بالطاقة الكهربائية ويستخدم نموذجًا رائدًا لتكنولوجيا شحن البطارية مقدمةً بذلك نموذجًا جديدًا من وسائل النقل المستدامة.

وتابع: إن إسهام المدينة التعليمية من حيث تعزيز سبل الاستدامة لا يقتصر على وسائل النقل، بل يتعداه ليطال نموذجًا رائدًا آخر تجسد في استاد المدينة التعليمية، الذي يعد أول ملعب من ملاعب بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022™ يحصل على شهادة المنظومة العالمية لتقييم الاستدامة «جي ساس» من فئة الخمس نجوم، ما يعطي الدليل على قدرة المدينة التعليمية على الإسهام في جهود الدولة لتعزيز الاستدامة.

وأشار إلى أنه لإعداد الأجيال القادمة وحثهم على تبني هذا النهج، فلا تزال مدارس مؤسسة قطر تعمل على تسليط الضوء على مبادئ الاستدامة، إذْ شهدنا تجليات هذا المجهود العام الماضي عندما فازت أكاديمية قطر للقادة بجائزة المدارس الخضراء، نظير مساهمتها في مبادرات متعددة تعزز من التزام المدينة التعليمية بالاضطلاع بدور رائد وفعال في بناء مستقبل أكثر أمنًا واستدامة.

وشهدت المدينة التعليمية بمؤسسة قطر تجربة تشغيل أول حافلة كهربائية ذاتية القيادة لنقل الركاب بالتعاون مع شركة مواصلات «كروه»، وذلك على مدار أسبوع خلال الفترة من 15-22 فبراير الماضي ، حيث جاءت هذه المبادرة في إطار الالتزام باعتماد أحدث التقنيات والابتكارات، وتعزيز مقومات السلامة، والحفاظ على البيئة من خلال توفير حلول النقل المستدامة في قطاع المواصلات بما ينسجم مع أهداف رؤية قطر الوطنية 2030، واستراتيجية قطر الوطنية للبيئة والتغير المُناخي.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X