كتاب الراية

همسة في التنمية.. الواقع الإداري وتقادم عمر اللوائح التنفيذية

اللوائحُ التنفيذيّةُ دائمًا ما تحتاجُ إلى المُراجعةِ بشكل دوري، لأسباب ترجع إلى التغيير المُستمر في مُتطلبات الحياة، وهذا وَفقًا للإجراءات القانونيّة والإداريّة المُتبعة بشكل عام، كما أن اللوائح التنفيذيّة مُصممةٌ في الأساس لتوجيه وتنظيم تطبيق القوانين والسياسات، وهي ضرورية لضمان تطبيق النظام بشكل يضمن العدالة الشاملة، إلا أن الآثار الجانبيّة تعيق الإجراءات الإداريّة من خلال:
– البيروقراطية، التي من شأنها أن تزيدَ من التعقيد في مسار التطبيق، ما يجعل الإجراءات الإداريّة أكثر تعقيدًا، ويصعب على الأفراد والمؤسسات فَهمها والتنقل فيها.
– تأخير العمليات التي قد تؤدّي باللوائح التنفيذيّة إلى الجمود بسبب كثرة الموافقات والتصاريح وغيرها من الإجراءات الإداريّة والمُراجعات القانونيّة.
– زيادة التكاليف المُضافة بسبب الوقت المُستغرق والموارد المالية المطلوبة للامتثال بالإجراء القانوني.
– التأثير على مجالات الابتكار والحدّ من القدرة على تجرِبة أفكار جديدة أو تطوير مُنتجات وخِدمات بسبب القيود التنظيميّة الصارمة.
– المرونة المحدودة التي تُسبّبها القرارات الإدارية غير المُمتثلة للوائح التنفيذية، ما يجعل من الصعب التكيّف مع الظروف المُتغيّرة أو الاستجابة بسرعة للتحديات الجديدة.
– التأثير على الثقة العامة بسبب الإفراط في التنظيم والبيروقراطية التي من شأنها أن تؤدّي إلى انخفاض الثقة في الإدارات العامة، خاصة إذا شعر أفراد المُجتمع المدني أن الإجراءات مُعقدةٌ للغاية أو غير عادلة.
وللتقليل من هذه الأضرار، يجب على المؤسسات اتخاذ تدابير لتبسيط اللوائح وجعل الإجراءات أكثر شفافية وسهولة في الاستخدام، مع الحفاظ على الضوابط اللازمة لضمان العدالة والأمان والفاعلية من خلال تنظيم مُراجعة اللوائح بشكل دوري لتكون المراحل كالتالي:
1- التخطيط والتحضير: تشمل هذه المرحلة تحديد الحاجة إلى مُراجعة أو تحديث اللوائح وجمع المعلومات الأولية.
2- الاستشارة وجمع الآراء: تشمل الاستشارة مع الخبراء، والمُستفيدين، وأصحاب المصلحة لجمع آراء ومُدخلات حول اللوائح الحالية. هذه العملية قد تستغرق من شهر إلى عدة أشهر، اعتمادًا على عدد وتنوّع المُشاركين.
3- صياغة ومُراجعة صياغة اللوائح: بِناءً على المعلومات والتعليقات المُجمعة، يتم صياغة مسودة اللوائح الجديدة أو المُعدّلة ومُراجعتها داخليًا.
4- الموافقة النهائيّة والإصدار: بعد مُراجعة المسودات وإجراء التعديلات اللازمة، تحتاج اللوائح إلى الموافقة النهائية من الجهات المُختصة، وهو ما قد يشمل الهيئات التشريعية أو القيادات العُليا.
5. التنفيذ والإعلان: بعد الموافقة، يتم إعلان اللوائح الجديدة والبَدء في تنفيذها. الإعلان نفسه قد يكون سريعًا، لكن التنفيذ قد يتطلب تدريب الموظفين وتوجيه الجمهور وقد يستمر لفترة أطول.

خبير التنمية البشرية

Instegram: @rqebaisi
Email: [email protected]

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X