الراية الإقتصادية
خلال ندوة بالغرفة د. ثاني بن علي آل ثاني:

تسليط الضوء على أنواع عقود التحكيم

الدوحة -الراية:

أكد سعادة الشيخ الدكتور ثاني بن علي آل ثاني، عضو مجلس الإدارة للعلاقات الدولية، بمركز قطر الدولي للتوفيق والتحكيم، في غرفة قطر، حرص المركز على نشر ثقافة التحكيم بين أوساط المُجتمع والقانونيين، لما للتحكيم من أهمية بالغة في تسوية النزاعات التجارية.

وأشار سعادته خلال افتتاح ندوة «العقود الهندسية، وأنواعها، وأهم السمات المُميزة، وسبل فض المنازعات فيها، والاعتبارات الناشئة عن تعدد الأطراف والعقود في منازعات التحكيم»، إلى أهمية هذه الندوات في تسليط الضوء على مُختلف أنواع عقود التحكيم.

وحضر الندوة التي عقدت بمقر الغرفة، السيد علي بو شرباك المنصوري، المدير العام المكلف بغرفة قطر، وعدد من القانونيين، والمحكمين، وممثلي شركات ومكاتب المحاماة.

وتحدث خلال الندوة كل من القاضي زلفا الحسن رئيسة المحكمة المدنية الابتدائية ومحكمة الجمارك ومحكمة جرائم القصر في بيروت، والمهندس محمد سعيد فتحة نائب رئيس الهيئة العربية للتحكيم الهندسي سابقًا، عضو المعهد الدولي للمحكمين- لندن، وأمين عام الشعبة اللبنانية للمهندسين الاستشاريين.

واستعرض المهندس محمد سعيد فتحة في تقديمه تعريف عقد المقاولة أو التشييد، وخصائصه وآثاره القانونية وأنواعه، كما تطرق إلى عقود «البوت» وأنواعها وسلبياتها. وناقش العقود النموذجية «فيديك»، والأساليب الحديثة في فض منازعات العقود الهندسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X