اخر الاخبار

قطر تشكر المفوض العام للأونروا على رسالته الموجهة إلى رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة عن الوضع الكارثي في غزة

نيويورك –  الراية:

وجهت دولة قطر شكرها وتقديرها لسعادة السيد فليب لازاريني، المفوض العام لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين على رسالته الشجاعة والمسؤولة الموجهة إلى رئيس الجمعية العامة، التي فصَّل فيها بشكل مهني دقيق تفاصيل الوضع الإنساني الكارثي في قطاع غزة، ولأعضاء فريقه الذين يؤودن رسالتهم الإنسانية، وينفذون ولاية الأونروا في ظروف بالغة الصعوبة والتعقيد.

جاء ذلك في بيان دولة قطر الذي ألقته سعادة الشيخة علياء أحمد بن سيف آل ثاني، المندوب الدائم لدولة قطر لدى الأمم المتحدة أمــــام الجمعية العامة للأمم المتحدة، حول التحديات التي تواجه الأونروا على ضوء الرسالة التي وجهها المفوض العام لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين(الأونروا) إلى رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وأكدت سعادتها أن دولة قطر تدين بأشد العبارات المجزرة الشنيعة التي ارتكبها الاحتلال الإسرائيلي في غزة، في التاسع والعشرين من شهر فبراير 2024، بحق مدنيين عزّل كانوا ينتظرون وصول مساعدات إنسانية في غزة، ما أدى إلى سقوط عشرات الشهداء والمصابين، مضيفة أن دولة قطر تدعو إلى تحرك دولي عاجل لإنهاء هذا العدوان فوراً، تمهيداً لمعالجة الأوضاع الإنسانية الكارثية في القطاع، التي باتت تنذر بمجاعة حقيقية في شمال غزة جراء الحصار والقصف. 

وأفادت سعادة المندوب الدائم أن دولة قطر تشدد على ضرورة أن يضطلع المجتمع الدولي بمسؤولياته الأخلاقية والقانونية لإلزام الاحتلال الإسرائيلي بالامتثال للقانون الدولي، والقانون الإنساني الدولي، فضلاً عن توفير الحماية للشعب الفلسطيني الشقيق من السياسات الإسرائيلية الممنهجة لقتله ومحاصرته وتجويعه وتهجيره قسراً، مؤكدةً أن دولة قطر ستواصل جهودها بالتعاون مع الشركاء الإقليميين والدوليين من أجل الوقف الفوري لإطلاق النار، وحماية المدنيين، وتسهيل دخول المساعدات الإنسانية دون عوائق إلى مناطق القطاع كافة.

وتابعت: “تدين دولة قطر حملة الاستهداف الممنهجة الهادفة إلى تفكيك الأونروا، وتعرب عن أسفها حيال تعليق بعض الدول المانحة لتمويلها المخصص للوكالة، التي لا يوجد بديل لها، ويعتمد عليها خمسة ملايين فلسطيني، خاصة في ظل الأوضاع الإنسانية الكارثية الراهنة في غزة، وكما نضم صوتنا لسعادته في مناشدته للدول التي علقت دعمها للأونروا بمراجعة قراراتها واستئناف تمويلها للوكالة.”

ولفتت سعادتها إلى تقديم دعم إضافي من دولة قطر للأونروا بمبلغ خمسة وعشرين مليون دولار أمريكي، وذلك للمساعدة في تلبية الاحتياجات الطارئة التي تواجهها الأونروا حاليا، انطلاقا من مواقف قطر الثابتة في دعم ومساندة الشعب الفلسطيني الشقيق، خاصة في ظل الكارثة الإنسانية غير المسبوقة في قطاع غزة.

وجددت سعادتها موقف دولة قطر الثابت والتاريخي الداعم لصمود الشعب الفلسطيني الشقيق وقضيته العادلة، وفقاً لقرارات الشرعية الدولية، وفي إطار مبادرة السلام العربية التي تضمن إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على حدود عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X